منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الملاحم و الفتن > النبوءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-16-2019, 09:36 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
Talking عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

السلام. عليكم

وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِن بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ (105)

الارض بصفة عامة والارض المقدسة بصفة خاصة
كتاب الزبور انزل على داوود عليه السلام وهو اول الخلفاء وذلك تم اخباره ان هذه الارض لن يرثها الاشرار
وهذه. لعنة. فى كتاب. داوود. للاشرار
اليكم النص فى كتاب الزبور
سفر المزامير 37

1لاَ تَغَرْ مِنَ الأَشْرَارِ، وَلاَ تَحْسِدْ عُمَّالَ الإِثْمِ،
2 فَإِنَّهُمْ مِثْلَ الْحَشِيشِ سَرِيعًا يُقْطَعُونَ، وَمِثْلَ الْعُشْبِ الأَخْضَرِ يَذْبُلُونَ.
3 اتَّكِلْ عَلَى الرَّبِّ وَافْعَلِ الْخَيْرَ. اسْكُنِ الأَرْضَ وَارْعَ الأَمَانَةَ.
4 وَتَلَذَّذْ بِالرَّبِّ فَيُعْطِيَكَ سُؤْلَ قَلْبِكَ.
5 سَلِّمْ لِلرَّبِّ طَرِيقَكَ وَاتَّكِلْ عَلَيْهِ وَهُوَ يُجْرِي،
6 وَيُخْرِجُ مِثْلَ النُّورِ بِرَّكَ، وَحَقَّكَ مِثْلَ الظَّهِيرَةِ.
7 انْتَظِرِ الرَّبَّ وَاصْبِرْ لَهُ، وَلاَ تَغَرْ مِنَ الَّذِي يَنْجَحُ فِي طَرِيقِهِ، مِنَ الرَّجُلِ الْمُجْرِي مَكَايِدَ.
8 كُفَّ عَنِ الْغَضَبِ، وَاتْرُكِ السَّخَطَ، وَلاَ تَغَرْ لِفِعْلِ الشَّرِّ،
9 لأَنَّ عَامِلِي الشَّرِّ يُقْطَعُونَ، وَالَّذِينَ يَنْتَظِرُونَ الرَّبَّ هُمْ يَرِثُونَ الأَرْضَ.
10 بَعْدَ قَلِيلٍلاَ يَكُونُ الشِّرِّيرُ. تَطَّلِعُ فِي مَكَانِهِ فَلاَ يَكُونُ.
11 أَمَّا الْوُدَعَاءُ فَيَرِثُونَ الأَرْضَ، وَيَتَلَذَّذُونَ فِي كَثْرَةِ السَّلاَمَةِ.
12 الشِّرِّيرُ يَتَفَكَّرُ ضِدَّ الصِّدِّيقِ وَيُحَرِّقُ عَلَيْهِ أَسْنَانَهُ.
13 الرَّبُّ يَضْحَكُ بِهِ لأَنَّهُ رَأَى أَنَّ يَوْمَهُ آتٍ!
14 الأَشْرَارُ قَدْ سَلُّوا السَّيْفَ وَمَدُّوا قَوْسَهُمْ لِرَمْيِ الْمِسْكِينِ وَالْفَقِيرِ، لِقَتْلِ الْمُسْتَقِيمِ طَرِيقُهُمْ.
15 سَيْفُهُمْ يَدْخُلُ فِي قَلْبِهِمْ، وَقِسِيُّهُمْ تَنْكَسِرُ.
16 اَلْقَلِيلُ الَّذِي لِلصِّدِّيقِ خَيْرٌ مِنْ ثَرْوَةِ أَشْرَارٍ كَثِيرِينَ.
17 لأَنَّ سَوَاعِدَ الأَشْرَارِ تَنْكَسِرُ، وَعَاضِدُ الصِّدِّيقِينَ الرَّبُّ.
18 الرَّبُّ عَارِفٌ أَيَّامَ الْكَمَلَةِ، وَمِيرَاثُهُمْ إِلَى الأَبَدِ يَكُونُ.
19 لاَ يُخْزَوْنَ فِي زَمَنِ السُّوءِ، وَفِي أَيَّامِ الْجُوعِ يَشْبَعُونَ.
20 لأَنَّ الأَشْرَارَ يَهْلِكُونَ، وَأَعْدَاءُ الرَّبِّ كَبَهَاءِ الْمَرَاعِي. فَنُوا. كَالدُّخَانِ فَنُوا.
21 الشِّرِّيرُ يَسْتَقْرِضُ وَلاَ يَفِي، أَمَّا الصِّدِّيقُ فَيَتَرَأَّفُ وَيُعْطِي.
22 لأَنَّ الْمُبَارَكِينَ مِنْهُ يَرِثُونَ الأَرْضَ، وَالْمَلْعُونِينَ مِنْهُ يُقْطَعُونَ.
23 مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ تَثَبَّتُ خَطَوَاتُ الإِنْسَانِ وَفِي طَرِيقِهِ يُسَرُّ.
24 إِذَا سَقَطَ لاَ يَنْطَرِحُ، لأَنَّ الرَّبَّ مُسْنِدٌ يَدَهُ.
25 أَيْضًا كُنْتُ فَتىً وَقَدْ شِخْتُ، وَلَمْ أَرَ صِدِّيقًا تُخُلِّيَ عَنْهُ، وَلاَ ذُرِّيَّةً لَهُ تَلْتَمِسُ خُبْزًا.
26 الْيَوْمَ كُلَّهُ يَتَرَأَّفُ وَيُقْرِضُ، وَنَسْلُهُ لِلْبَرَكَةِ.
27 حِدْ عَنِ الشَّرِّ وَافْعَلِ الْخَيْرَ، وَاسْكُنْ إِلَى الأَبَدِ.
28 لأَنَّ الرَّبَّ يُحِبُّ الْحَقَّ، وَلاَ يَتَخَلَّى عَنْ أَتْقِيَائِهِ. إِلَى الأَبَدِ يُحْفَظُونَ. أَمَّا نَسْلُ الأَشْرَارِ فَيَنْقَطِعُ.
29 الصِّدِّيقُونَ يَرِثُونَ الأَرْضَ وَيَسْكُنُونَهَا إِلَى الأَبَدِ.
30 فَمُ الصِّدِّيقِ يَلْهَجُ بِالْحِكْمَةِ، وَلِسَانُهُ يَنْطِقُ بِالْحَقِّ.
31 شَرِيعَةُ إِلهِهِ فِي قَلْبِهِ. لاَ تَتَقَلْقَلُ خَطَوَاتُهُ.
32 الشِّرِّيرُ يُرَاقِبُ الصِّدِّيقَ مُحَاوِلًا أَنْ يُمِيتَهُ.
33 الرَّبُّ لاَ يَتْرُكُهُ فِي يَدِهِ، وَلاَ يَحْكُمُ عَلَيْهِ عِنْدَ مُحَاكَمَتِهِ.
34 انْتَظِرِ الرَّبَّ وَاحْفَظْ طَرِيقَهُ، فَيَرْفَعَكَ لِتَرِثَ الأَرْضَ. إِلَى انْقِرَاضِ الأَشْرَارِ تَنْظُرُ.
35 قَدْ رَأَيْتُ الشِّرِّيرَ عَاتِيًا، وَارِفًا مِثْلَ شَجَرَةٍ شَارِقَةٍ نَاضِرَةٍ.
36 عَبَرَ فَإِذَا هُوَ لَيْسَ بِمَوْجُودٍ، وَالْتَمَسْتُهُ فَلَمْ يُوجَدْ.
37 لاَحِظِ الْكَامِلَ وَانْظُرِ الْمُسْتَقِيمَ، فَإِنَّ الْعَقِبَ لإِنْسَانِ السَّلاَمَةِ.
38 أَمَّا الأَشْرَارُ فَيُبَادُونَ جَمِيعًا. عَقِبُ الأَشْرَارِ يَنْقَطِعُ.
39 أَمَّا خَلاَصُ الصِّدِّيقِينَ فَمِنْ قِبَلِ الرَّبِّ، حِصْنِهمْ فِي زَمَانِ الضِّيقِ.
40 وَيُعِينُهُمُ الرَّبُّ وَيُنَجِّيهِمْ. يُنْقِذُهُمْ مِنَ الأَشْرَارِ وَيُخَلِّصُهُمْ، لأَنَّهُمُ احْتَمَوْا بِهِ.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-17-2019, 02:45 AM
وكيل هيبة وكيل هيبة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2017
المشاركات: 53
معدل تقييم المستوى: 3
وكيل هيبة is on a distinguished road
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

و عليكم السلام
"إِنَّ فِي هَٰذَا لَبَلَاغًا لِّقَوْمٍ عَابِدِينَ (106)"
سبحان الله

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-17-2019, 07:35 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

شكرا لك الاخ. وكيل. هيبة لاكمال. المشاركة

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-17-2019, 07:44 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

منظمة. شهود. يهوه. اليهودية. يضحكون. على. المسلمين. ويقولون. القران. يسبت ان. الجنة. التى. وعد. الله. المؤمنيين. بعد. يوم. القيامة. هى. فى هذه ارض. الدنيا. وياتون. بهذه. الاية. كدليل
هذة. الاية. تتحدث. عن. من. سيرث. الارض.بصورة. عامة. والارض. المقدسة.(الارض. المباركة) يعنى. قبل. يوم. القيامة

ثَوْبَانَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: "إِنَّ اللهَ زَوَى لِي الأَرْضَ، فَرَأَيْتُ مَشَارِقَهَا وَمَغَارِبَهَا، وَإِنَّ أُمَّتِي سَيَبْلُغُ مُلْكُهَا مَا زُوِيَ لِي مِنْهَا، وَأُعْطِيتُ الْكَنْزَيْنِ الْأَحْمَرَ وَالْأَبْيَضَ، وَإِنِّي سَأَلْتُ رَبِّي لِأُمَّتِي أَنْ لَا يُهْلِكَهَا بِسَنَةٍ عَامَّةٍ، وَأَنْ لَا يُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ، فَيَسْتَبِيحَ بَيْضَتَهُمْ، وَإِنَّ رَبِّي قَالَ: يَا مُحَمَّدُ، إِنِّي إِذَا قَضَيْتُ قَضَاءً فَإِنَّهُ لَا يُرَدُّ، وَإِنِّي أَعْطَيْتُكَ لِأُمَّتِكَ أَنْ لَا أُهْلِكَهُمْ بِسَنَةٍ عَامَّةٍ، وَأَنْ لَا أُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ، يَسْتَبِيحُ بَيْضَتَهُمْ، وَلَوِ اجْتَمَعَ عَلَيْهِمْ مَنْ بِأَقْطَارِهَا - أَوْ قَالَ: مَنْ بَيْنَ أَقْطَارِهَا - حَتَّى يَكُونَ بَعْضُهُمْ يُهْلِكُ بَعْضًا، وَيَسْبِي بَعْضُهُمْ بَعْضًا".

رابط الموضوع: https://www.alukah.net/sharia/0/46795/#ixzz65YAfRun1

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-17-2019, 07:48 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

ما رواه الصحابي الجليل تميم بن أوس الداري رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ليبلغنَّ هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار، ولا يترك اللهُ بيتَ مَدَرٍ ولا وَبَرٍ، إلا أدخَله الله هذا الدين بعزِّ عزيز أو بذلِّ ذليلٍ، عزًّا يُعِزُّ الله به الإسلامَ، وذلًّا يُذِلُّ الله به الكفر)؛ رواه الإمام أحمد والطبراني والبيهقي، وصحَّحه الحاكم والعلامة الألباني.

رابط الموضوع: https://www.alukah.net/sharia/0/120131/#ixzz65YBjz68U

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-19-2019, 10:56 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِّسَانُ الَّذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لِسَانٌ عَرَبِيٌّ مُّبِينٌ (103) إِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ لَا يَهْدِيهِمُ اللَّهُ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (104) إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ (105) مَن كَفَرَ بِاللَّهِ مِن بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلَّا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ وَلَكِن مَّن شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْرًا فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِّنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (106) ذَلِكَ بِأَنَّهُمُ اسْتَحَبُّوا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا عَلَى الْآخِرَةِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (107) أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ (108) لَا جَرَمَ أَنَّهُمْ فِي الْآخِرَةِ هُمُ الْخَاسِرُونَ (109) ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ هَاجَرُوا مِن بَعْدِ مَا فُتِنُوا ثُمَّ جَاهَدُوا وَصَبَرُوا إِنَّ رَبَّكَ مِن بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ (110)

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-19-2019, 10:57 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَن نَّفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (111) وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُّطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَدًا مِّن كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّهِ فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ (112) وَلَقَدْ جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْهُمْ فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَهُمُ الْعَذَابُ وَهُمْ ظَالِمُونَ (113) فَكُلُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ حَلَالًا طَيِّبًا وَاشْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ (114) إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (115) وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِب هذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ لِّتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ (116) مَتَاعٌ قَلِيلٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (117) وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا مَا قَصَصْنَا عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَكِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (118)

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-19-2019, 10:58 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

ثُمَّ إِنَّ رَبَّكَ لِلَّذِينَ عَمِلُوا السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابُوا مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُوا إِنَّ رَبَّكَ مِن بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ (119) إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتًا لِّلَّهِ حَنِيفًا وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (120) شَاكِرًا لِّأَنْعُمِهِ اجْتَبَاهُ وَهَدَاهُ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (121) وَآتَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ (122) ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنِ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (123) إِنَّمَا جُعِلَ السَّبْتُ عَلَى الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (124) ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125) وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُم بِهِ وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرِينَ (126) وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِّمَّا يَمْكُرُونَ (127) إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوا وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ (128)

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11-19-2019, 11:16 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

(إن الله يدافع عن الذين آمنوا) ومضامينها التربوية
(إن الله يدافع عن الذين آمنوا) ومضامينها التربوية
د. عبدالرحمن بن سعيد الحازمي

مقالات متعلقة

تاريخ الإضافة: 4/11/2018 ميلادي - 24/2/1440 هجري
زيارة: 10097




شارك وانشر
ï´؟ إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا ï´¾
ومضامينها التربوية



قال الله تعالى: ï´؟ إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ï´¾ [الحج: 38]؛ يقول ابن كثير رحمه الله: إن الله تعالى يخبر أنه يدفع عن عباده الذين توكَّلُوا عليه، وأنابوا إليه شرَّ الأشرار، وكيْدَ الفُجَّار، ويحفظهم، ويكلؤهم، وينصرهم؛ كما قال تعالى: ï´؟ أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ ï´¾ [الزمر: 36]، وقال: ï´؟ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا ï´¾ [الطلاق: 3]، وقال: ï´؟ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ï´¾ [الحج: 38]؛ أي: لا يحب من عباده من اتَّصف بهذا، وهي الخيانة في العهود والمواثيق[1].



ويقول السعدي رحمه الله: إن هذه الآية فيها إخبار من الله ووعد وبشارة للذين آمنوا بأن الله يدفع عنهم كل مكروه، ويدفع عنهم بسبب إيمانهم كل شرٍّ من شرور الكُفَّار وشرور وسوسة الشيطان، وشرور أنفسهم وسيئات أعمالهم، ويحمل عنهم عند نزول المكاره ما لا يتحمَّلُون، فيُخفِّف عنهم غاية التخفيف، وكل مؤمن له من هذه المدافعة والفضيلة بحسب إيمانه، فمستقل ومستكثر.



ï´؟ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ ï´¾ [الحج: 38]؛ أي: خائن في أمانته التي حمَّلَه الله إيَّاها، فيبخس حقوق الله تعالى، ويخونها ويخون الخلق، ثم هو كفور لنعم الله، يوالي الله عليه الإحسان ويتوالى منه الكفر والعصيان، فهذا لا يحبُّه الله؛ بل يبغضه ويمقته، وسيُجازيه على كفره وخيانته[2].



المضامين التربوية:

تتضمن الآية الكريمة جملةً من التوجيهات التربوية التي تُكسب الإنسانَ المسلم الاستقرارَ والاطمئنان النفسي في خضمِّ هذه الحياة التي أصبحت تموج بالكثير من الفتن والمنغِّصات والعياذ بالله تعالى.



وقبل التطرق إلى هذه المضامين تَحسُنُ الإشارة إلى الإجابة عن السؤال الذي يطرَح نفسه هنا؛ وهو: ما الإيمان؟ والإيمان في اللغة يعني: التصديق[3]، وفي الاصطلاح: هو قولٌ وعمل، أو قول وعملٌ ونيَّة، أو قولٌ وعمل ونية، واتِّباع السنة، أو قول باللسان، واعتقاد بالقلب، وعمل بالجوارح، ويقول ابن تيمية رحمه الله: كل هذا صحيح[4].



ومن المضامين التربوية في الآية الكريمة، ما يلي:

أولًا: رتَّب الله تعالى على الإيمان الخير الوافر، والنعيم العظيم، ومن لم يتَّصف به فاته خيرٌ كثيرٌ، وحُرِمَ نعمًا عظيمة، وقد ذكر ابن القيم رحمه الله مجموعةً من خصال الخير التي أعدَّها الله تعالى للمؤمنين، فمن هذه الخصال، ما يلي:

1- حصول الأجر العظيم؛ قال تعالى: ï´؟ وَسَوْفَ يُؤْتِ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ أَجْرًا عَظِيمًا ï´¾ [النساء: 146].



2- استغفار حملة العرش لهم؛ قال تعالى: ï´؟ الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا ï´¾ [غافر: 7].



3- موالاة الله تعالى لهم، ولا يُذَلُّ مَنْ والاه الله؛ قال الله تعالى: ï´؟ اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ ï´¾ [البقرة: 257].


4- أمر الله تعالى ملائكته بتثبيتهم؛ قال تعالى: ï´؟ إِذْ يُوحِي رَبُّكَ إِلَى الْمَلَائِكَةِ أَنِّي مَعَكُمْ فَثَبِّتُوا الَّذِينَ آمَنُوا ï´¾ [الأنفال: 12].



5- إن لهم الدرجات عند ربِّهم والمغفرة والرزق الكريم؛ قال تعالى: ï´؟ أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَهُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ï´¾ [الأنفال: 4].



6- حصول العزة؛ قال تعالى: ï´؟ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ ï´¾ [المنافقون: 8].



7- حصول الرِّفعة في الدنيا والآخرة؛ قال تعالى: ï´؟ يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ï´¾ [المجادلة: 11].



8- إعطاؤهم كفلين من رحمته، وإعطاؤهم نورًا يمشون به ومغفرة ذنوبهم؛ قال تعالى: ï´؟ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ï´¾ [الحديد: 28].



9- الود الذي يجعله سبحانه لهم وهو أنه يُحبهم؛ قال تعالى: ï´؟ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ ï´¾ [المائدة: 54].



10- أمانهم من الخوف يوم يشتدُّ الخوف؛ قال تعالى: ï´؟ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ï´¾ [المائدة: 69].



11- إن القرآن الكريم هدى لهم وشفاءٌ؛ قال تعالى: ï´؟ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ ï´¾ [فصلت: 44].



والمقصود أن الإيمان سببٌ رئيسٌ لجلب كلِّ خيرٍ؛ بل إن كل خيرٍ في الدنيا والآخرة سببه الإيمان، فكيف يهون على العبد أن يرتكب شيئًا يُخرجه من دائرة الإيمان ويحول بينه وبينه؟ ولكن لا يَخرج من دائرة عموم المسلمين، فإن استمرَّ على الذنوب، وأصرَّ عليها، خيف عليه أن يرين على قلبه، فيُخرجه عن الإسلام بالكلية[5].



وعلى المسلم الفطن أن يحرصَ كلَّ الحرص على أن يكون من المؤمنين الصادقين؛ حتى يفوز بكل هذه الفضائل السابقة وغيرها؛ بل من حاز واحدةً منها حصل له خيرٌ كثيرٌ، وأن يعمل على مجاهدة نفسه وقَمْع شهواته ونزواته؛ ليحصل له شرفُ الإيمان، وما أعظمه من شرف! كما يجب أن يعمل جاهدًا في كل ما يُنمِّي إيمانه ويُقوِّيه بالإكثار من الأعمال الصالحة وخصوصًا قراءة القرآن الكريم وتدبُّر آياته والتفكُّر في خلق الله تعالى، ودراسة أسمائه وصفاته.



ثانيًا: لا بد أن يقترن الإيمان بالعمل الصالح، وقد جاءت آيات قرآنية عديدة مؤكدة إيَّاه؛ منها: قوله تعالى: ï´؟ مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ï´¾ [النحل: 97]، وقوله سبحانه: ï´؟ وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ ï´¾ [غافر: 40].



إن اقتران العمل الصالح بالإيمان ينتج عنه فوائدُ عظيمة أشار إليها القرآن الكريم في العديد من الآيات الكريمات تصل إلى أكثر من خمسين آية، ومن تلك الآيات:

قوله تعالى: ï´؟ وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُوا هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ ï´¾ [البقرة: 25]، وقوله تعالى: ï´؟ وَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ï´¾ [آل عمران: 57]، وقوله سبحانه: ï´؟ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيمٌ ï´¾ [المائدة: 9]، وقوله تعالى: ï´؟ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ ï´¾ [البينة: 7].



وبهذا تتَّضح أهمية العمل الصالح المقرون بالإيمان في حياة المسلم، وما يجنيه صاحبه من ثمار يانعة وخير عظيم في الدنيا والآخرة.



ثالثًا: إن عَرَضَ الدنيا بكل ما فيها زائل مهما كثُرت إغراءاتُه، وتنوَّعت مشاربُه، فهو لا يساوي عند الله تعالى شيئًا، ولا مقدار جناح بعوضة، أما الإيمان فما أدراك ما الإيمان! فبه ترتفع مقادير الرجال، فهو الأهم، وهو عند الله تعالى الأعظم، ومن أكرمه الله سبحانه بالإيمان، فهو في خير عظيم؛ لأن الله تعالى لا يعطي الإيمان إلَّا لمن يحبُّه؛ قال صلى الله عليه وسلم: ((إن الله عز وجل قَسم بينكم أخلاقكم كما قُسمت بينكم أرزاقكم، وإن الله يعطي المال مَنْ يحبُّ ومَـنْ لا يحبُّ، ولا يُعطي الإيمان إلَّا مَنْ يحبُّ، فإذا أحبَّ اللهُ عبدًا أعطاه الإيمان"[6].



إن حب الله تعالى يأتي بكثرة الأعمال الصالحة التي هي أعظم ثمار الإيمان؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إن الله قال: مَنْ عادى لي وليًّا، فقد آذنتُه بالحرب، وما تقرَّب إليَّ عبدي بشيء أحب إليَّ ممَّا افترضْتُ عليه، وما يزال عبدي يتقرَّبُ إليَّ بالنوافل حتى أُحِبُّه، فإذا أحبَبْتُه كنتُ سَمْعَه الذي يسمع به، وبَصَرَه الذي يُبصِر به، ويدَه التي يبطش بها، ورجلَه التي يمشي بها، وإن سألني لأعطينَّه، ولئن استعاذني لأُعيذنَّه، وما ترددتُ عن شيء أنا فاعله تردُّدي عن قبض نفس المؤمن يكره الموت وأنا أكره مساءته[7]".



رابعًا: كم هي حاجة أمَّتنا اليوم إلى الإيمان الصادق المقرون بالعمل الصالح بعد أن رأينا رأي العين ما حلَّ ببعض مجتمعاتنا مِن نكبات وأزمات وتشتُّت وفُرقة، كلُّ ذلك أدَّى بها إلى الضعف والتأخُّر عن ركب الحضارة واللحاق بالدول المتقدمة.



إنه لكي يحصل لنا دفاعُ الله تعالى عنا وتغيير حالنا إلى حال أفضل مما نحن فيه، فلا بد من الإيمان الصادق؛ الإيمان الذي يجعل المسلم شُعْلةً من النشاط، ولا همَّ له إلَّا العمل الجاد المثمر ابتغاء مرضاة الله والدار الآخرة، ولا يسأل ولا يستعين إلا بالله سبحانه، ويعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه، وما أخطأه لم يكن ليُصيبه.



إن هذه المضامين الإيمانية وردت ضمن وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم لعبدالله بن عباس رضي الله عنهما، فقال: "كنت خلفت رسـول الله صلى الله عليه وسلم يومًا، فقال: ((يا غلام، إني أُعلِّمُكَ كلماتٍ، احفظِ الله يحفظْكَ، احفظِ الله تجِدْهُ تجاهك، إذا سألتَ فاسألِ الله، وإذا استعنْتَ فاستعِنْ بالله، واعلم أن الأُمَّة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيءٍ لم ينفعوك إلَّا بشيءٍ قد كتبَه الله لكَ، ولو اجتمعوا على أن يضرُّوكَ بشيءٍ لم يضرُّوكَ إلا بشيءٍ قد كتبَه اللهُ عليكَ، رُفِعَتِ الأقلامُ وجفَّتِ الصُّحُف"[8].



خامسًا: الخيانة سلوك مذموم ممقوت منهيٌّ عنه شرعًا، وتَمجُّه العقول والفطر الصحيحة؛ لما يترتَّب عليها من مفاسد وشرور عظيمة على الفرد والمجتمع، فيكفي أنها صفة المنافق، وما أقبحها من صفة! فعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((آية المنافق ثلاث: إذا حدَّثَ كـذب، وإذا وَعَـدَ أخْلَفَ، وإذا ائتُمِنَ خان))[9].



وهذه الخصلة من عِظَمِ خطرها وشدة مفاسدها، أنها تؤدِّي إلى عدم محبَّة الله تعالى، ويكفي ذلك خطورة؛ لأن المتصف بها قد ينال بسببها عقوبة من الله تعالى تجعله شقيًّا في الدنيا والآخرة والعياذ بالله، فما على الإنسان المسلم العاقل الموفَّق إلا الابتعاد عن هذه الصفة الشنيعة الممقوتة، والحرص على الالتزام بالأخلاق الإسلامية الفاضلة من محبَّةٍ وصدق وأمانة، ووئام وصفاء قلبٍ.



سادسًا: إن كفر النعمة وجحودها صفة مذمومة؛ لأنها تقابل الإحسان بالإساءة، والخير بالشر، ويعظُم خطرها إذا كانت في حق الله تعالى الذي أكرم وخلق ورزق وأنعـم، فنِعَمُه على الإنسان لا تُعَدُّ ولا تُحصى؛ كما قال تعالى: ï´؟ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا ï´¾ [النحل: 18]؛ ولذلك فإن الله تعالى لا يحبُّ من اتَّصَف بكفران النعمة؛ قال تعالى: ï´؟ قُتِلَ الْإِنْسَانُ مَا أَكْفَرَهُ ï´¾ [عبس: 17]، والمعنى: اعجبوا من كفر الإنسان لجميع ما ذكرنا بعد هذا، وقيل: ما أكفره بالله ونعمِه مع معرفته بكثرةِ إحسانه إليه![10].


إن الواجب على المسلم حينئذٍ بذل أقصى الجهد في شكر الله تعالى أولًا على نِعَمِه وآلائه العديدة التي يسرح ويمرح وينعم بها ليلًا ونهارًا، ولن يُوفي حق شكر الله تعالى مهما بلغ، ثم تقديم الشكر للناس على أفضالهم وخدماتهم التي أسدوها له، وفي الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((مَنْ لا يشكُر الناسَ لا يشكُر الله))[11]، وجاء في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((من صنع إليكم معروفًا فكافئوه، فإن لم تجدوا ما تكافئونه، فادعوا له حتى تروا أنكم قد كافأتموه" [12]،[13].



ولا شك أن من وفَّقه الله تعالى لشكره قولًا وفعلًا نال وعد الله تعالى بالزيادة؛ إذ قال سبحانه: ï´؟ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ ï´¾ [إبراهيم: 7]، ï´؟ وَعْدَ اللَّهِ حَقًّا وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلًا ï´¾ [النساء: 122].



سابعًا: من أهم ما ينبغي على المربِّين التركيز عليه اليوم بيان وتوضيح العوامل التي تقوِّي الإيمان وتنمِّيه في نفس الإنسان المسلم، وأبرز هذه العوامل الحرص على أداء الطاعات واجتناب المعاصي، وغرس ذلك في الناشئة منذ نعومة أظفارهم؛ أي: ابتداءً من الأسرة المحضن الأول للإنسان، ثم مرورًا بالمدرسة والمجتمع بكافة مؤسساته التربوية.



ومن العوامل أيضًا المقوية للإيمان: التفكُّر والنظر الدائم في ملكوت السماوات والأرض، ومجالسة ومصاحبة الأخيار، والتفقُّه في الدين، ومعرفة أحوال السلف الصالح، وما كانوا فيه من صلاح ووَرَع وزُهْد، وجهاد في الله تعالى.



وإذا تمكَّن الإيمانُ من قلب المؤمن كان الإيمان له بمثابة الحصن والسياج الواقي ضد المعاصي والنوازل والفتن.



كل ذلك وغيره من العوامل المقوِّية للإيمان نحن في مَسيس الحاجة إليه اليوم، لعل الله تعالى بفضله ومنِّه، يقوِّي به إيماننا ويدافع عنا؛ لتصلح بعد ذلك أحوالُنا، ويُعاد للأمة الإسلامية هيبتُها وعِزُّها ومجدُها.



وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

رابط الموضوع: https://www.alukah.net/social/0/130421/#ixzz65hnabEFc

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11-19-2019, 11:20 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

لدى. مشكلة. فى. جهاز. الحاسوب. يتم. افساد. كتابة. الايات.القرانية ما. هو. الحل. افادكم الله؟؟

هل. حاسوبى. يحتاج. الى. رقية. شرعية!!!

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 11-19-2019, 04:30 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

https://www.youtube.com/watch?v=8Kr7pGu4s2w
ردود أفعال غير متوقعة من اليهود حول قصة المغربي شموئيل الذي رأى رؤيا كانت سببا في إسلامه

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 11-20-2019, 06:03 PM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

حاسوبى. يحتاج الى. رقية. الكترونية. توقف. العبس وافساد. كتابة. الايات. ماهى. افضل. رقية. الكترونية. لذلك

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-04-2019, 12:05 AM
النجم الهاوي النجم الهاوي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 1,578
معدل تقييم المستوى: 13
النجم الهاوي will become famous soon enough
افتراضي رد: عباد الله الصالحين يرثون الارض. والارض المقدسة

الشبهة. القوية. الاخرى. لشهود. يهوه. اليهود. يقولون للمسلمين. قرانكم. يثبت. ان جنة. ادم. كانت. فى. السماء بينما. جنة. ادم فى. الارض والدليل. هو. ان. الله. اهبط. ادم. وزوجه. منها. .اذن. القران. يخالف. الكتاب. المقدس
اولا. القران. لم. يقل. يوما. جنة. ادم. كانت. فى. السماء
اهبط. اهبطوا
https://www.youtube.com/watch?v=GhymnG9ayeQ
كيف كان يعيش ادم وما هي الجنه التي سكنها

https://www.youtube.com/watch?v=zA85lsiAnR0
هل الجنة التي سكنها آدم عليه السلام هي جنة الخُلد؟ - الشيخ صالح المغامسي

https://www.youtube.com/watch?v=4tlgUN4qOAM&t=2s
هل الجنة التي كان فيها آدم و حواء هي ذاتها جنة الخلد؟!! د. زغلول النجار

https://www.youtube.com/watch?v=lUCAsyoLLLA
جنة آدم في السماء أم على الأرض ؟

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:37 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.