منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > الأقسام الشرعية > المنتدى الشرعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-06-2006, 08:08 PM
عين1 عين1 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 291
معدل تقييم المستوى: 16
عين1 is on a distinguished road
Arrow ( ولا تجادلوا اهل الكتاب الا بالتي هي احسن )

الرد على اهل الكتاب ؛
نحن المسلمون نقول في عيسى عليه السلام انه رسول من الله واية من اياته , نؤمن به كما نؤمن بموسى وابراهيم ونوح وادريس واسماعيل واسحق ويعقوب وشعيب وجميع الانبياء والمرسلين كافة فنقول عليهم السلام والنصارى يقولون ان عيسى هو الله وهو ابن الله وهو ثالث ثلاثة ويلعنونه ! كيف تجتمع هذه الثلاثة معا لا ندري ؟ هذا مستحيل
قلت : كيف يؤمنون به كل هذا الايمان ويلعنونه ؟ قال : من اجل ذلك اقول لكم يجب ان تقرءوا الكتاب المقدس ( العهد القديم والجديد ) , حيث يقولون في كتابهم ان عيسى " افتدانا من لعنة الناموس اذ صار لعنة لأجلنا لأنه مكتوب ملعون كل من عُلّق على خشبة " ( الرسالة الى اهل غلاطية 13:3 ) فانظر كيف يقولون ، فانهم يعتقدون ان عيسى صلب على الخشبة وهم حزينون عليه ويضعون الصليب في رقابهم حزنا عليه فلماذا هذا الحزن اذن ما دام انه قد افتدى البشرية كما يقولون ؟ قال : اتدرون ما هو الناموس الذي افتدى عيسى البشرية من اجله ؟ قلنا : لا , قال : كتابهم المقدس يقول إن آدم عليه السلام عندما خلقه الله خلقه ابلها لا يعرف شيئا وانه في الجنة يعيش بدون هدى ولا معرفة يعني انه ( هبيلة ) فدخل الشيطان عليه في الجنة وكان الشيطان ممنوعا من دخولها ولكنه دخل في فم الأفعى وادخل الى الجنة فجلس ونادى على آدم وحواء وعندما سألوه لماذا تنادي ؟ قال : انادي عليكما. قالوا : لماذا ؟ قال : اذا اكلتم من التفاحة ــ وهم يعتقدون ان التفاحة هي التي اكلها آدم وحواء ــ فانكم سوف تكونون خالدين , ولما اكلوا بانت عورتهم فاخذوا يغطونها بورق الشجر وجعل الله ينادي على آدم وآدم صامت لا يجيب وهو مختبىء في الجنة فوجده الله وقال له : ألا تسمعني أُناديك فلماذا لا تجيب ؟ فقال : حياءا منك يا رب , فقال له الله : وكيف عرفت ان هذه عورة وتستحي منها ؟ هل اكلت من شجرة الحكمة ؟ ــ يعني ان آدم لم يكن يعلم شيئا الا عندما اكل من الشجرة ــ قال : فجمع ابناءه ــ ويعنون بذلك الملائكة وهم يقولون ان الملائكة ابناء الله ــ وقال لهم الله : إن هذا الانسان الذي خلقناه بيدنا قد اكل من شجرة الحكمة فاصبح حكيما مثلنا فنخشى ان ياكل من شجرة الخلود فيخلد الى الابد مثلنا ــ يعني ان الله اكل في السابق من شجرة الحكمة وشجرة الخلود ، قال فجعل على شجرة الخلود حرسا هو سيفا ناريا متقلبا حتى لا يقربه آدم وحواء . ( هذه الاعتقادات موجودة في سفر التكوين 3 ) ( والرسالة الى اهل غلاطية 13:3 ) وغيرها .
هذه هي اعتقاداتهم بانها لعنة الناموس التي ضحى عيسى عليه السلام من اجلها , والله سبحانه وتعالى قال في كتابه العزيز الذي لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ولا يستطيع اي بشر ان يحرف به ولو حرفا واحدا وقد حاولوا وفشلوا ، قال سبحانه وتعالى : " وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلاَئِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَـؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ *قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ *قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَآئِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَآئِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ * ", وعلمهم آدم الاسماء كلها وذلك بعد اكتمال خلقه مباشرة فكيف يكون آدم لا علم عنده حتى ياكل من شجرة الحكمة ؟ والفحص الذي فحصه الله اياه عندما خلق له حواء! ما هذا يا آدم ؟ قال له يا رب هذه حواء ، قال: وكيف عرفت ؟ قال: لأنها خلقت من حي ، وهي فعلا خلقت من ضلع آدم عليه السلام .
*** النصارى واليهود يقولون : إن داود(عليه السلام) زنى بامرأة اوريا الحثي وبعد ذلك أرسل زوجها الى الحرب ثم جعله في وجه المعركة حتى مات فلما مات تزوجها داود , يعني جعلوا داود(عليه السلام) زانيا ثم قاتِل ( صموئيل الثاني 11 ) . حتى يبيحوا لأنفسهم الزنا والقتل ، ثم قالوا : إن لوطا(عليه السلام) زنى ببناته ( التكوين – 30-37 :19 صفحة 23 من الكتاب المقدس 1996 ) . فانظر أي كفر وأي افتراء على رسل الله يفترون.
ثم قالوا : إن يوسف وهو صغير ذهب مع إخوته الى السوق فمروا برجل يبيع أصناما فسرق يوسف صنما وأتى أباه ولم يعنف عليهم ( سفر التكوين 31 – 17- 31 ) . الم يكن يوسف عليه السلام ابن رسول ومن طاهر اسمه يعقوب ! وكذلك قالوا : إن يعقوب تصارع مع الرب حتى انه صرع الرب فقال له الرب : ماذا تريد ؟ قال يعقوب : اريد ان تباركني , فقال له الرب : انهض عني حتى اباركك , وضرب يعقوب على خده الايمن وقال له : ما هو اسمك ؟ قال : اسمي اسرائيل , قال له الرب : انت من اليوم اسمك يعقوب لأنك تصارعت مع الرب ونجيت نفسك . فماذا يريد يعقوب وكيف يطلب البركة وهو صارع ربه ؟ ( سفر التكوين 32: 24- 30 ) هذه حال الكتب المحرفة .... واوصافها وهناك الكثير الكثير والعجب العجاب .
والحمد لله على نعمة الاسلام الحمد لله

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-06-2006, 08:48 PM
المنتظر للنداء المنتظر للنداء غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 211
معدل تقييم المستوى: 15
المنتظر للنداء is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاةُ والسلامُ علي الرسولِ الكريمِ محمدً بن عبد اللهِ خاتم الأنبياءِ وعلي آلهِ وصحبهِ ومن تبِعهم بإحسانٍ إلي يوم الدين.

أما بعد..


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أخي الكريم / عين1 "بارك الله فيك"


إن من جاء ذكرهم في مقالتك، ليسوا من أهل الكتاب..

بل إن من يقول هذا الكلام عن أنبياء الله ويتخذه ديناً له وكتاباً، لهو كافرٌ.. كافر..!

لذا فإن حدثت مجادلةً بيننا وبين هؤلاء القوم، فلا يشترط فيها الحسنى لإنتفاء صفة أهل الكتاب عنهم.

والبراهين الكثيرة الدالة علي ما أقول، قد جاء ذكرها في مقالة الأخت الفاضلة / أم يوسف "بارك الله فيها"، تحت عنوان:

يــا أهــــــل الكـتــــاب

كما أنكم تعلمون "بارك الله فيكم" الفرق بين الدعوة والبلاغ والمجادلة.


فإن جاء من يقول لي يوماً مثل هذا القول:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماهان قائد الروم

" قد علمنا أنه لم يخرجكم من بلادكم إلا الجوع والجهد..فان شئتم، أعطيت كل واحد منكم عشرة دنانير، وكسوة، وطعاما، وترجعون إلى بلادكم، وفي العام القادم أبعث إليكم بمثلها "
فلن أرد عليه إلا بمثل هذا القول:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد بن الوليد - رضي الله عنه

" انه لم يخرجنا من بلادنا الجوع كما ذكرت، ولكننا قوم نشرب الدماء..
وقد علمنا أنه لا دم أشهى وأطيب من دم الروم، فجئنا لذلك.. "
والله من وراء القصد..


ولا حول ولا قوة إلا بالله..

وآخر دعوانا أن الحمدُ للهِ رب العالمين والصلاةُ والسلامُ علي رسولهِ الكريم وآلهِ وصحبهِ ومن تبِعهم بإحسانٍ إلي يوم الدين..

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.