منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > الأقسام الشرعية > المنتدى الشرعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-19-2005, 05:59 PM
قوس السداد قوس السداد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 3,524
معدل تقييم المستوى: 18
قوس السداد will become famous soon enough
افتراضي تفسير سورة الطارق

ملاحظات في تفسير سورة الطارق

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على حبيبنا ورسولنا محمد بن عبد الله خاتم المرسلين وعلى آله وصحبه اجمعين
قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ
ربِّ اشرحْ لي صدري ويسِّر لي أمري واحلل عُقدةً من لساني يَفقهوا‍ قولي
واجعل لي وزيراً من أهلي

بامكان القاريئ ان يطلع على تفسير سورة الطارق في كتب التفاسير , ولن نكرر ما ورد من التفاسير , لكن بعون الله سنبين لكم بعض الملاحظات الغير واردة في اي من التفاسير
وهذا فضل من المولى عز وجل ان اصبنا , وان اخطأنا فنعوذ بالله من الشيطان الرجيم ونستغفر الله ونتوب اليه
لن نستطيع ان نورد جميع المصادر الدالة على ما نقول , فهذا تلخيص لتفسيرنا وسنركز على تفسير القرآن فقط , المصادر الاخرى قوية كانت ام ضعيفة سنوردها في الكتاب ان شاء الله ونرجوا المعذرة لذلك
نرجوا ممن يقرأ هذا ان يبين لنا ان اخطأنا , فنيتنا الاصلاح والكل يخطيء ولا ندعي العصمة من الخطأ ونرحب بآرائكم


بامكان كل من قرأ هذا ان ينقله وينشره على ان يعاهد الله ان لن يغير به شيأ وان يذكر مكان نشره وهو موقع القحطاني
www.alkahtane.com

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على حبيبنا ورسولنا محمد بن عبد الله خاتم المرسلين وعلى آله وصحبه اجمعين
ربِّ اشرحْ لي صدري ويسِّر لي أمري واحلل عُقدةً من لساني يَفقهوا‍ قولي


بسم الله الرحمن الرحيم
وَالسَّمَاء وَالطَّارِقِ 1 وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ 2 النَّجْمُ الثَّاقِبُ 3 إِن كُلُّ نَفْسٍ لَّمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ 4 فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ 5 خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ 6 يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ 7 إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ 8 يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ 9 فَمَا لَهُ مِن قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ 10 وَالسَّمَاء ذَاتِ الرَّجْعِ 11 وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ 12 إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ 13 وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ 14 إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا 15 وَأَكِيدُ كَيْدًا 16 فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا 17


القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
وَالسَّمَاء وَالطَّارِقِ 1
يقسم المولى عز وجل بالسماء والطارق
اما كلمة الطارق فمعناها الذي يطرق فجأة في الليل
وبما ان القسم موصول بالسماء فالطارق هو الذي يطرق في السماء فجأة في الليل
الليل يكون بالنسبة الى مكان نزول القرآن الكريم وذلك الجزيرة العربية وبذلك معظم بلاد العرب , اما بلاد الروم فيكون في النهار

الاستنتاج
اذن يقسم المولى عز وجل بالطارق الذي يطرق فجأة في السماء في الليل عند العرب , وفي النهار عند الروم

-------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ 2
وردت كلمات الله ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) في القران الكريم اثنى عشر مرة (1) , فاذا وضعنا ذكرها في سورة الطارق جانبا ونظرنا الى الاحدى عشر مرة التي ذكرت فيها في السور الاخرى نرى حقيقة هامة جدا, في كل سورة وردت فيها هذه العبارة كانت لها علاقة بامر ذو شأن عظيم وهام للغاية , واراد المولى عز وجل ان يبين ذلك الامر لنا ويشرحه حتى نفقهه

وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحَاقَّةُ
َمَا أَدْرَاكَ مَا سَقَرُ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الْفَصْلِ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الدِّينِ ثُمَّ مَا أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ الدِّينِ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا سِجِّينٌ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا عِلِّيُّونَ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ 2
وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْعَقَبَةُ
مَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْقَارِعَةُ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ
وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ

الاستنتاج الاول
وبما ان المولى عز وجل ذكر وما ادراك ما الطارق
اذن الطارق هي ايضا عبارة لها علاقة بامر ذو شأن عظيم وهام للغاية واراد المولى عز وجل ان يبين ذلك الامر لنا ويشرحه حتى نفقهه , وان شاء الله سنبين ذلك لاحقا

الاستنتاج الثاني
كلما وردت هذه الكامات ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) اتى بعدها اجابة لذلك السؤال وتفسير بغاية الدقة لذلك الامر العظيم ,
اذن هناك تفسير بغاية الدقة يلي ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ ) وذلك التفسيير يخص الطارق ولا شيء آخر وسنبين ذلك باذن الله
--------------------------------------------

اذا تدبرنا كلام الله نلاحظ التالي
1- وردت عبارة ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) في اربع ايات تذكر , الحاقة ويوم الفصل ويوم الدين والقارعة , وذلك وصف ليوم القيامة , يوم يفصل الله بين خلقه بالعدل
2- وردت عبارة ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) في ايتان تذكر الكتابين , سجين وعليون , وذلك كتابين يسجل بهما اعمالنا فكتاب للمؤمن وكتاب للكافر وذلك لتبيين الاعمال واثباتها ثم الحكم بالعدل
3-وردت عبارة ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) في اربع ايات تذكر , سقر والحطمة والعقبة وما هية نار حامية , وذلك وصف لجهنم وهي عقاب اصحاب الكتاب سجين

اذن وردت هذه العبارة في وصف امور هامة وهي
تسجيل اعمال الخلق في كتابين ,
ثم يوم الحساب وهناك الفصل والعدل ,
وثم العقاب للكافر في جهنم وذلك بعد العدل , واشارة الى ليلة القدر وهي
المكافئة للمؤمن , هي ليلة القدر فهي سلام للجميع , لكنها مكافئة اكبر في الدنيا لمن اراد الله له ذلك وهم القليل

4- ثم وردت عبارة ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) مرة واحدة تصف ليلة القدر
وهي ليلة سلام وبشرى لمن اراد له المولى عز وجل ان يرى ما لا يراه غيره
وهي ليلة تنزل فيها الملائكة الى الارض وخاصة جبريل عليه السلام

الاستنتاج الثالث
5- ثم وردت لاخر مرة عبارة ( وَمَا أَدْرَاكَ مَا ) في سورة الطارق و سنبين باذن الله ان الطارق له علاقة بالعدل والعقاب للكافر والمكافأة للمؤمن والنصر من الله لامة محمد الذي يتضمن نزول الملائكة وخاصة جبريل عليه السلام

فمن اراد المكافئة وهي نصر الله , فعليه التوبة والرجوع لله و التقرب من الله بالاعمال الصالحة لان الله يمهل ولا يهمل فالكثير يلعبون ويغنون ويقولون متى هذا الوعد ان كنتم صادقين , والقليل يصلون ويصومون ويسجدون ويبكون وهم الفائزون ان شاء الله

القرآن الكريم اعظم كتاب علم , لا ولن تنتهي معجزاته
اللهم علمنا كتابك وفقهنا فيه واجعلنا وكل من قرأ هذا ممن يتدبرون القرآن , اللهم لا حولة لنا ولا قوة الا بك , اللهم اعفو عنا واغفر لنا وارحمنا , انت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين

-------------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
النَّجْمُ الثَّاقِبُ 3

يبين المولى عز وجل ان الطارق هو نجم ثاقب ,
كلّ جرمٍ سماوي مضيئًا في السماء من غير الشمس والقمر يُسمّى نجمًا وإن كان من الكواكب
والثاقب هو المضيء المتوهج المرتفع في السماء عن باقي الكواكب
الذي يثقب نوره، فيخرق السماوات فينفذ حتى يرى في الأرض
الذي ياتي من مكان بعيد ويخترق الظلمات في السماوات فيثقب نوره حتى يرى في الارض (2)

------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
إِن كُلُّ نَفْسٍ لَّمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ 4

واضح ان المعنى الظاهر هو يحفظ عليها أعمالها الصالحة والسيئة، وستجازى بعملها المحفوظ عليها

لكن ما علاقة ذلك بالطارق
حينما ياتي الطارق يتغير كل شيء في الارض كما سنبين باذن الله , فهذه الاية فيها طمأنينة للمؤمن بان التغيير لفترة وجيزة من الزمن وان الله يرجع الامور كما كانت وسنبين ذلك في الايات التالية والله اعلم

--------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ 5

معجزات القرآن لا تنتهي
يذكر المولى عز وجل الطارق ثم يذكر لمن يشاء ان يعرف ما هو الطارق النجم الثاقب , فعليه ان ينظر الى طريقة خلق الانسان , فما علاقة هذا بذاك
هذا كلام الله سبحانه وتعالى فلا يجوز لنا ان نتجاهل الجواب من الله لمن اراد المعرفة , فعلينا ان نقرأ القرآن و نتدبره
اذا اردنا ان نتعرف على الطارق علينا ان نطيع المولى عز وجل وننظر الى الانسان مم خلق , اي من اية مادة خلق وكيف

------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
5 خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ 6 يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ 7

واضح ان المعنى الظاهر هو ان الانسان يخلق من ماء يخرج من صلب الرجل ومن ترائب المرأة , وهو صدرها

لكن ما علاقة ذلك بالطارق

جزاك الله خيرا ايها الحبيب الذي على يديك الهمنا الله ان نفقه هذه الاية وجمعنا معك ومع الاحبة عن قريب

يقارن المولى عز وجل بين النجم الثاقب وبين الماء الدافق الذي يخلق منه الانسان
الماء الدافق هو الحيوان المنوي واوصافه كما ذكر العلماء ان له ذنب
هو ماء وهو دافق ، سبحان الخالق يقر العلماء ان للحيوان المنوي طاقة ذاتية تدفعه الى الامام
يخرج الماء من بين الصلب و الترائب ومعناها واضح لكن المهم ذكره ان هذا المكان مظلم

الاستنتاج
يبين المولى عز وجل ان الطارق له قوة ذاتية يتحرك بها كيف يشاء الله وله ذنب ويخرج من مكان مظلم و بعيد عنا من الظلمات
وذلك وصف دقيق لكوكب اكس كما ورد في تقارير ناسا الامريكية تحت اسم جديد وهو الكوكب الافتراضي وسنورد هذه التقارير في كتابنا ان شاء الله

اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا , اللهم انت العالم ونحن الجهلاء , اللهم علمنا كتابك وفقهنا فيه واجعلنا وكل من قرأ هذا ممن يتدبرون القرآن

------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ 8

واضح ان المعنى الظاهر هو احياء الانسان بعد الموت

لكن معجزات القرآن الكريم لا تنتهي , فما علاقة احياء الانسان بعد الموت بالطارق , يجب ان نتدبر كلام الله سبحانه

بتلخيص مختصر , ظهر الكوكب المذنب في زمن موسى عليه السلام وفي زمن فرعون وكان اثره العدل والعقاب , فغرق فرعون وجيشه
المعنى هنا والعلم عند الله ان الله سبحانه وتعالى قادر على ان يرجع النجم الثاقب مرة اخرى
سنبين باذن الله في الكتاب تفصيل اكثر لهذا الحدث ونكتفي الان بتلخيص بسيط
فكان موسى عليه السلام يطلب العدل من فرعون الاول ولم يعطى ما طلب وحينما اتى نصر الله ورد في بعض المصادر ان موت فرعون تاخر عن قومه واراد ان يعطي موسى عليه السلام ما كان يطلب ولم يستطع
اما الطارق فسياتي عندما يطلب العدل من فرعون الثاني ولا يعطيه لطالبه فيعاقب فرعون الثاني وقومه وانصاره بالطارق , نحن نقتدي بالقرآن الكريم والاحاديث اولا ومن ثم ننظر الى ما لا يتعارض مع ذلك من مصادر اخرى , لدينا اكثر من دليل يبين صلة فرعون الثاني بالعقاب الذي ذكرناه , بل لدينا دليل قاطع يبين من هو فرعون الثاني وهذا من فضل ربي وسنبين تلك الادلة في الوقت المناسب في كتبنا ونرجوا من الاحبة ان يعذرونا ويقدروا موقفنا

الله سبحانه وتعالى قادر على كل شيء , فموسى عليه السلام لم يستسلم فنصره الله
كما هو قادر على احياء امة محمد عليه افضل الصلاة والسلام من نومها العميق وكذلك قادر على ارسال النجم الثاقب المذنب بعد غيبة طويلة

فهل ننتظر المذنب ولا نفعل شيأ

كلا هي بشرى اذا غيرنا ما بانفسنا , يبين لنا الله ذلك في الاية القادمة والله اعلم

-------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ 9 فَمَا لَهُ مِن قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ 10

واضح ان المعنى الظاهر هو ان الله سبحانه قادر على ان يحيي الانسان يوم القيامة فلا ينصره احد

لكن معجزات القرآن الكريم لا تنتهي , فما علاقة السرائر بتوقيت ظهور الطارق , يجب ان نتدبر كلام الله سبحانه

اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا

متى يظهر المذنب النجم الثاقب
متى تُبْلَى السَّرَائِرُ وما معنى ذلك

اولا لننظر الى تفسير احد العلماء , فلنأخذ الطبري
حدثت عن عبد الله بن صالح، عن يحيى بن أيوب، عن ابن جريج، عن عطاء بن أبي رباح، في قوله يوم تبلى السرائر ) قال: ذلك الصوم والصلاة وغسل الجنابة، وهو السرائر، ولو شاء أن يقول: قد صمت، وليس بصائم، وقد صليت، ولم يصل، وقد اغتسلت، ولم يغتسل
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة( يوم تبلى السرائر ) إن هذه السرائر مختبرة، فأسروا خيرا وأعلنوه إن استطعتم، ولا قوة إلا بالله
حدثنا ابن حميد، قال: ثنا مهران، عن سفيان( يوم تبلى السرائر ) قال: تختبر

نقول , هناك احاديث صحيحة عديدة تصف الظلم والجور الذي ينتشر قبل الخلافة الاتية ولا داعي لذكرها هنا
فماذا يفعل المؤمن في هذه الظروف , هل ينتظر , كلا
الكلمة المهمة هنا هي تبلى اي تختبر ولا يتم الاختبار الا في امر صعب ولا ينجح المختبر الا اذا هيأ نفسه للاختبار , ثم اذا فشل المختبر هل يكافأ ؟ كلا - واذا نجح المختبر قطعا يكافأ
فما هو الاختبار هنا

تمتحن السرائر فتنجح عند القليل , اما الاكثرية فلا تنجح لقلة الدين ومحبة الشهوات , فالمؤمن لكثرة الجور والظلم لا يجد مكان يمارس فيه ايمانه الا اتهم بالارهاب فحين اذن حقا تبتلى السرائر , فيخفي المؤمن صيامه وصلاته وتمسكة بالسنة , فلا يكون للمؤمن من قوة الا بالايمان ولا ناصر الا الله سبحانه وتعالى فينصره كما ينصره يوم القيامة ،
ومن معجزات هذا الكتاب المبارك تفسير آخر للكافر الظالم المتكبر الذي يقول اني اصوم كما يصوم المسلمين ، وليس بصائم ، ويقول اني اصلي ، ولم يصل، وقد اغتسلت، ولم يغتسل والاخر الذي لا يصلي ولا يصوم ويفتك ويقتل علانية , فليس له حين اذن لا من قوة ولا من ناصر كحالته يوم الحساب ،

والسؤال هنا , هل نمر الان في زمن وصفه المولى عز وجل بوقت تبلى فيه السرائر , ووصفه الرسول عليه افضل الصلاة والسلام بوقت تمتليء فيه الارض ظلما وجورا

في ذلك الزمان لمن فشل في ذلك الاختبار , ياتي الطارق و يذهب الله بقوته وناصره من الاسلحة الحديثة التي يقتل بها المؤمنين لان الطارق ينهي عصر التكنولوجيا كما يؤكد علماء الغرب ولو قرأوا القران لادركوا انه كتاب العلم الاعلى . فالطارق ينهي عصر الاسلحة المتقدمة وياتي بعصر السلاح الابيض والخيل فلا تنصر الظالم طائراته ولا صواريخه ، ولدينا اكثر من دليل قاطع يبين بطلان التكنولوجيا , وتكون هناك عدالة في العتاد , اما العدة فالاحاديث الصحيحة تدل على كثرة الروم ,لكن هناك ايضا عدالة في العدة لان الله يدافع عن الذين امنو وسنبين ذلك ان شاء الله ولكن ليس هنا المكان المناسب لذلك .
كم من من نسى ان الله يدافع عن المؤمنين وينصرهم ونسى ان الله وعد المستضعفين في الارض النصر والخلافة ولم يتمسك بكتاب الله وسنة رسوله فاين يكون وامثاله يوم يكون ,
فانه على رجعه لقادر يوم تبلى السرائر فما له من قوة ولا ناصر

الاستنتاج الاول
يأتي الطارق في زمن جور وظلم تختبر فيه السرائر , حينئذ لا يكون للظالم من قوة يفتك بها ولا ناصر من الله ولا من الاسلحة المتقدمة

لكن معجزات القران لا تنتهي , لنتدبر كلام الله
ما هي السرائر , كما قال العلماء هي الصوم والصلاة وغسل الجنابة
نحن نصلي ونغتسل من الجنابة في كل شهر من الاثنى عشر شهرا
لكن متى فرض علينا الصيام , فرض علينا في شهر رمضان
اذا حتى تمتحن السرائر بمعنى الكلمة الواردة , وجب حضور الشهر المبارك , شهر ليلة القدر وشهر الصيام
شهر رمضان هو الشهر الوحيد الذي تبتلى فيه السرائر
هناك اشارة واضحة الى الشهر الذي يظهر فيه الطارق وهو شهر رمضان المبارك ولدينا اكثر من دليل في الكتاب يشير الى ذلك

الاستنتاج الثاني
يأتي الطارق في شهر رمضان في زمن جور وظلم تختبر فيه السرائر


هذا القليل من معجزات القرآن ولا نعلم اكثرها
اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا , اللهم انت العالم ونحن الجهلاء , اللهم علمنا كتابك وفقهنا فيه واجعلنا وكل من قرأ هذا ممن يتدبرون القرآن
اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن , اللهم لا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ولا أقل من ذلك أنت مولانا ونعم الوكيل
اللهم اغفر لمن قرأ هذا, اللهم اغفر لهم ولآبائهم ولأرحامهم
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب


نود ان نبين لكم ما يسهل لكم فهم القرآن الكريم
كي تفهم وتفقه كلام الله لا بد ان يريد لك الله ذلك وان كنت قريب من المولى ربما يريد لك ذلك
قبل ان تتقرب من الله يجب ان لا تكون ممن هم في حرب مع الله ورسولة , لا تتعامل بالربا , لا تتعامل بالربا
قم بما فرض الله عليك ثم تقرب من المولى عز وجل فما المانع من انسان قوي من الصيام يومين في الاسبوع ,كل اثنين وخميس
لا يكلف الله نفسا الا وسعها
نتكلم الى الشباب , الى امة محمد عليه افضل الصلاة والسلام , كيف يتغير حالنا ونحن لا نغير شيء في انفسنا
اذا كان صيام يومين في الاسبوع كثير فلما لا تصم ثلاثة ايام في الشهر , اتستطيع ان تنظر في المرأة وتجيب ذلك
كيف نطلب من الله الكثير ولا نفعل شيء للتقرب منه
والله لو ذقت طعم التقرب من الحي القيوم لن ترغب في البعد عنه

----------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
وَالسَّمَاء ذَاتِ الرَّجْعِ 11

واضح ان المعنى الظاهر هو ان الله سبحانه قادر على يعيد السماء كما كانت

نقول ما علاقة ذلك بالطارق
لا يعود شيء الى حالته الاولى الا اذا تغير , فلماذا تتغير السماء فيعيدها الله بقدرته الى ما كانت عليه ومتى تتغير
يقول المولى عز وجل انه على رجعه( الطارق) لقادر - (متى) يوم تبلى السرائر - (فماذا يحصل بعد ذلك) فما له من قوة ولا ناصر , ثم والسماء ذات الرجع ,

اذا- كانت السماء بحالة نعرفها , ثم حصل حدث ما فغير حالتها , وان الله سبحانه وتعالى سيعيدها الى حالتها الاولى , فما هو الحدث , هو الطارق
اذا يأثر الطارق على السماء ولذلك ذكر المولى عز وجل في هذه السورة وفي هذا المكان بالذات انه قادر على ان يعيد السماء كما كانت عليه وكما نعرفها الان وقبل ظهور الطارق

عندما يأتي الطارق يغير قوانين الفلك وتحصل تغيرات هائلة في الفلك لا يقدر عليها الا الله ، اما السماء فتمتلئ بدخان احمر وهو الغازات المحترقة التي تكون ذنب الكوكب و تبقى في السماء اربعة ايام وذلك تقدير بعض العلماء , كما ان هناك دلائل عل ذلك في الاحاديث والاثار ومصادر اخرى سنبينها في الكتاب ان شاء الله
جميع علماء الغرب يأكدون ان من تأثير الكوكب اكس سيكون دمار مخيف سيلحق في الفلك والارض , منه سقوط بعض الاجزاء من الذنب الى الارض و تسمم الهواء ومصادر الماء وموت اكثر من ثلث سكان الارض والعجيب انهم يذكرون ان النهار والليل يفقد كلاهما الثلث فيكون النهار ثمان ساعات والليل ثمان ساعات وتكون ثمان ساعات اخري في ظلام تام دون ضوء للقمر ودون نجوم مما سيأثر اكثر على مصادر الماء والطعام في الارض ويسبب الزلازل والفيضانات , وهناك دلائل اخرى مثل الكسوف والخسوف في شهر رمضان , فمن يظن ان ذلك قد حدث فهو مخطيء و سنبين كل هذه الامور بالتفصيل والدلائل في الكتاب ان شاء الله , لكن الان نريد ان نشير الى التغير في السماء بعد ظهور الطارق ,فكما اشرنا تتغير قوانين الفلك كما نعرفها
فيؤكد المولى عز وجل للمؤمن الذي يرى هذه الامور ان الله قادر على اعادة السماء كما كانت ولا خوف للمؤمنين فتكون السماء ذات الرجع والمطر الطاهر والرزق وترى فيها الشمس والقمر والنجوم و تعود كما كانت عليه وهذه هي والله اعلم المرحلة الثانية بعد زوال الاحمرار من السماء

ما علاقة ذلك في طريقة خلق الانسان كما ذكر الله في فلينظر الانسان مما خلق
سنبين ذلك لاحقا
--------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ 12

وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ عندما يأتي الطارق تحصل ايضا تغيرات هائلة في الارض ، فاجزاء من الغازات و المادات الحجرية التي تكون الذنب تسقط على الارض وتحرق كثير من بلدان المتكبرين وتسبب فياضانات هائله تغرق كثير من بلدان الظالمين ، كذلك تسمم كثير من المياه وتسبب القحط وتسبب زلازل هائلة وهي المذكورة قبيل خروج المهدي (4) ، وحين اذن يرسل المولى عز وجل امطار غزيرة فتنبت الارض وتثمر من جديد ، وهذه الامطار المذكورة (5) ايضا قبيل خروج المهدي ، فذات الصدع (6) اي تصدع وتخرج الخير من نبات وثمار وماء طيب بعد ما منعت من ذلك بقدرة الله سبحانه وتعالى

ما علاقة ذلك في طريقة خلق الانسان كما ذكر الله في فلينظر الانسان مما خلق

انظروا الى معجزات القرآن الكريم وتتدبروا - هنيئا لكم

معجزات القرأن لا تنتهي

المرحلة الاولى في كيفية خلق الانسان
تلقح البويضة ثم تنقصم ستة عشر مرة ثم تتجه الى الرحم وتستغرق هذه المرحلة اربعة ايام
سبحان الله , هذه المرحلة الاولى بعد ظهور الطارق , فمن اراد ان يتفقه في الطارق , عليه ان ينظر الى طريقة خلق الانسان

المرحلة الثانية في كيفية خلق الانسان
يمر الجنين في بطن أمه بأربعة أطوار , النطفة -العلقة - المضغة - نفخ الروح
اربعة اشهر وهي منذ التلقيح حتى تنفخ الروح فيه
فمن نطفة الى علقة الى مضغة الى نفخ الروح في الشهر الرابع
سبحان الله الذي يعلمنا ما لا نعلم , هذه هيه التطورات التي تمر بها الارض منذ ظهور الكوكب في رمضان الى بيعة المهدي في محرم وهي نفخ الروح في الامة
هذه الامة العظيمة الذي هي نائمة تحيا من جديد ويبث الله الروح فيها كما يبث الروح في الجنين في بطن امه

هذه هي العلاقة بين الطارق و لينظر الانسان مما خلق
يرسل المولى عز وجل النجم الثاقب المذنب في رمضان فيصدع الارض وتمر الارض في فترة يتم فيها عمليات تغيير هائلة لا يقدر عليها الا الله سبحانه وتعالى خلال اربعة اشهر ومنها
الزلازل والفيضانات والامطار والتغيير في السماء والارض والقوانين الفلكية وان شاء الله سيكون تحليل كامل لهذا في الكتاب والوقت المناسب
ففي نهاية ذي الحجة وبداية محرم يبايع المهدي ويبث الله الروح في هذه الامة كما يبث الروح في الجنين في بطن امه وذلك بعد اربعة اشهر من ظهور المذنب في رمضان والله اعلم

سنبين امور اخرى في الكتاب بالتفصيل ان شاء الله , لكن الان سنبين مختصراتها منها الضعيف وسنذكره للاستئناس ومنها القوي
خلال رمضان يظهر رجل مع ظهور المذنب وتكون مدة حكمه تسعة اشهر (حمل امرأة) وهو احد السفيانيين ولن ندخل في تفسير ذلك الان وسبب ظهوره في رمضان والله اعلم هو تاثير الطارق المذنب على موازين القوى , ويجبر خاطر المسلمين بانتصاراته كما يجبر الله خاطر الزوجين حينما يبشرا بالحمل , في بداية ظهوره يهزم الروم ويدخل القدس ثم يخسف بجيشه ويبايع المهدي بعد الخسف وربما هذا خلال مرحلة العلقة والمضغة وهذا ضعيف لا يسنده حديث صحيح ما عدى خسف البيداء

المرحلة الثالثة في كيفية خلق الانسان
بعد ثمانية الى تسعة اشهر من الحمل يرى الناس المولود باعينهم حين تحصل عملية الولادة فهذه المعجزة الالهية تبرهن ولادة المولود لمن كان يشك في الامر، تحصل الولادة وبها يكون البرهان واضحا لمن كان احمق وشك في امر الحمل ، فهنا يرى المولود بام عينه ،
وبعد تسعة اشهر من ظهور المذنب والعلم عند الله يحدث خسف البيداء ، يرى الناس البرهان بان الذي بويع في موسم الحاج هو المهدي حين يحصل خسف البيداء فهذه المعجزة الالهية تبرهن ولادة المهدي اي تبرهن ان هذا الشخص هو المهدي المقصود لمن كان يشك في الامر كما تبرهن عملية الولادة ان حمل المرأة كان حقيقة

------------------------------------

القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ 13 وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ 14

لماذا يذكر الله ذلك
هذا الكلام صعب الفهم والاستوعاب , له علاقة واضحة بالطارق , لذلك يؤكد المولى عز وجل انه قول حق وما هو باطل والله اعلم
فهذا امر الله وليس فيه شك لمن يفقه

-------------------------------------------


القول في تأويل قوله تعالى جل ثناؤه وتقدست أسماؤه
إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا 15 وَأَكِيدُ كَيْدًا 16 فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا 17

هذه الايات تؤكد ان هناك تدبير من الكافرين يضر ويؤذي المؤمنين وهناك تدبير اكبر واعظم من المولى عز وجل سيبطل به تدبير الكافرين وكل ذلك اجابة الى وما ادراك ما الطارق
الكافرون المتكبرون الذين يدعون الالوهيه ، هم يخططون كما خطط فرعون من قبلهم ولكن المولى عز وجل يؤكد انه خير الماكرين , وكيده اقوى ولا بد لوصل ذلك بالطارق
واما التحذير فيأكد النصر للمؤمنين وهذا تلخيص والله اعلم


اللهم ان اصبت فهو منك والحمد لك وان اخطأت فهو من الشيطان والعفو والمغفرة منك

اللهم لا علم لنا الا ما علمتنا , اللهم انت العالم ونحن الجهلاء , اللهم علمنا كتابك وفقهنا فيه واجعلنا وكل من قرأ هذا ممن يتدبرون القرآن
اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن , اللهم لا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ولا أقل من ذلك أنت مولانا ونعم الوكيل
اللهم اغفر لمن قرأ هذا, اللهم اغفر لهم ولآبائهم ولأرحامهم
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب


بامكان كل من قرأ هذا ان ينقله وينشره على ان يعاهد الله ان لن يغير به شيأ وان يذكر مكان نشره وهو موقع القحطاني

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-20-2005, 09:42 AM
alwarwar alwarwar غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1
معدل تقييم المستوى: 0
alwarwar is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
هدا الكلام يذكرني باية من كتاب الله الكريم قيلت لي منذ زمن وكنت دائما اتفكر بها
بسم الله الرحمن الرحيم ٌٌٌٌُُُُ
قل سيروا في الارض فانظروا كيف بدا الخلق

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-21-2005, 09:27 AM
عين1 عين1 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 291
معدل تقييم المستوى: 16
عين1 is on a distinguished road
افتراضي

الاخ الفاضل soull-1
اولا : جزاك الله خيرا على المعلومات الجديدة
ثانيا : في مقالك شيء من التكرار غير المرغوب به نوعا ما
ثالثا والاهم هناك استباق لاحداث غيبية يصعب التكهن بها مثل قولك (يرسل المولى عز وجل النجم الثاقب المذنب في رمضان فيصدع الارض وتمر الارض في فترة يتم فيها عمليات تغيير هائلة لا يقدر عليها الا الله سبحانه وتعالى خلال اربعة اشهر ومنها
الزلازل والفيضانات والامطار والتغيير في السماء والارض والقوانين الفلكية وان شاء الله سيكون
)
والافضل ان نكل علم هذا الى الله تبارك وتعالى .
اخوكم

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-22-2005, 12:28 PM
حقيق الحق حقيق الحق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 6
معدل تقييم المستوى: 0
حقيق الحق is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-22-2005, 04:04 PM
قوس السداد قوس السداد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 3,524
معدل تقييم المستوى: 18
قوس السداد will become famous soon enough
افتراضي

الى الأخوة و الأخوات السلام عليكم و رحمة الله و بركاته هذا التفسير قد نقلته كما هو فقد قرأت في هذا الموقع لأحدهم يسأل عن تفسير لسورة الطارق و قد قرأته في موقع القحطاني فأحببت يقرأه الجميع للأستفادة.مع ملاحظة من موقع القحطاني وهي :

بامكان كل من قرأ هذا ان ينقله وينشره على ان يعاهد الله ان لن يغير به شيأ وان يذكر مكان نشره وهو موقع القحطاني
www.alkahtane.com

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-23-2005, 02:25 PM
أبو إحسان أبو إحسان غير متصل
نائب المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 4,423
معدل تقييم المستوى: 10
أبو إحسان تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اريد فقط ان اشير الى ان هنالك ما يسمى بابعاد الكون فقد اشارة نظرية الاوتار الى و جود 10 ابعاد وقد اقرت هذه النظرية على وجود العوالم المتوازية (اي عندنا نحن المسلمين الامر معروف ..علم الجن و الانس ) اي انك يمكن ان تحس بتأثير الاشياء عليك ولكن لا يمكنك رؤيتها وربما هذا ما يفسر كون هذا المذنب او الكويكب لا يرى في هذه الفترة و ربما عند اقترابه في المكان و الزمان المحدد فأنه سيطهر للعيان.........
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أخوكم أبو إحسان

__________________
قال الله تعالى : {مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } سورة ق الآية 18

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-24-2005, 12:53 AM
المنصور المنصور غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 15
معدل تقييم المستوى: 0
المنصور is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

اخواني الاعضاء والأخ الكريم الذي نقل التفسير من موقع القحطاني احببت ان اقول لك وللأخوة الاعضاء انني قلت في منتدى تفسير الاحلام انني ساأكتب لكم تفسير سورة الطارق ولانشغالي في بعض الامور لم اعد ادخل كما كنت في السابق والله المستعان بالنسبة للتفسير ان النجم الثاقب هو نجم فهذا خطأ لان النجم الثاقب هو اسم من أسماء سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا والدليل ان الله سبحانه وتعالى قال في الآية التي تلي النجم الثاقب (((ان كل نفس لما عليها حافظ))فالمذنب هذا لانفس فيه ولاروح حتى تقوم الملائكة على حفظة وامرنا الرب تبارك وتعالى ان نتفكر في خلق الانسان وهذا دليل على ان الطارق انسان وليس كوكب وانه يطرق اي يسلك طريق محمدصلى الله عليه وسلم اذن هو رجل من رجال الانس واكمل معكم التقسير ان شاالله تعالى فيما بعد ان ادركتني رحمة الله

أسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان ينور قلوبنا بنور الايمان اللهم علمنا ماينفعنا وانفعنا بما علمتنا انك انت علام الغيوب
اخوكم بوناصر المنصورباذن الله

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-31-2005, 10:16 AM
قواك الخفية قواك الخفية غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 97
معدل تقييم المستوى: 15
قواك الخفية is on a distinguished road
Post

جزاك الله الف خير

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08-02-2005, 05:07 AM
حارس المهدي حارس المهدي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 829
معدل تقييم المستوى: 15
حارس المهدي is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خيرا
ولي تعقيب مهم سوف ارد عليك به ان شاءالله قريبا وهو في صلب الموضوع

__________________


جَيْشَ (الموالي) منْ (خُراسانَ) انْطَلِقْ ** ولْتعلُ راياتٌ لديكمْ سودُ
وَلْتمضِ في (سنةٍ ونصفٍ) فاتحاً** للقدس،هذا ما الحديث يفيد
وَلْتضْرُبِ استعلاءَ (عادٍ) )بعدما** عادتْ هناك وليسَ ثمَّةَ (هُود)
سِرْ يا أسامةُ باسمِ رَبِّ مُحَمَّدٍ **فالنصرُ في راياتِكُمْ موعودُ

يسمى بيحيى الازد ازد شنؤة
فيحيي به الدين الحنيفي والهدى
ولا تلتفت اذ ذاك فحل جداله
فان الكلاب السود تولغن في الدما
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 08-02-2005, 11:56 AM
almuslmh
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

بوركت أخي soull-1 على هذا النقل المبارك وجزاك الله خيراً
وأرى أن التفسير لا يتعارض مع تفسير أخينا المنصور بارك الله فيه .. فكلاهما يتحدثان عن ظهور المهدي . والله وأعلم .
اللهم علمنا كتابك وفقهنا فيه .. واجعلنا ممن يتدبرون آياته ويعملون بأوامره .

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.