منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > المنتديات العامة > المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-09-2014, 02:25 AM
ايهاب احمد اسماعيل ايهاب احمد اسماعيل غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 7,713
معدل تقييم المستوى: 0
ايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura aboutايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura aboutايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura about
افتراضي الإسلام السياسي والمعركة القادمة

الاسلام السياسى هو صناعة رأى عام اسلامى قوى ومؤثر وليس صناعة انقلابات .. وهدفه أن يصبح الرأى العام الاسلامى من القوة بحيث يصبح ملزما للحاكم وموجها له فى جميع قراراته.

واليهود يفعلون هذا فى أمريكا فهم لا يحاولون خلع أحد من الحكام وإنما يكتفون بتشكيل جماعات ضغط (لوبى ) فى الكونجرس وفى الصحافة وفى الإذاعة وفى التلفزيون ليكون لهم تأثير على الرأى العام وبالتالى على الحاكم أيا كان ذلك الحاكم ..
ولا يوجد حاكم لا يحسب للرأى العام ألف حساب .
وكان خطأ الحركات الاسلامية فى الماضى أنها حاولت ضرب الحاكم وقلب نظامه فدخلوا السجون بدلا من أن يدخلوا البرلمان وقد أخطأوا بذلك مرتين .. أخطأوا فى حق الحاكم وأخطأوا فى حق الإسلام فالاسلام سلاحه الاقناع وليس الأرهاب ...أما الذى يقع فى خانة الارهاب فهو شىء آخر غير الاسلام .. شىء اسمه الجريمة .
------------------------

د. مصطفى محمود
http://www.alkottob.com/kotob/%D8%A7...%85%D8%A9.aspx

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-09-2014, 02:46 AM
محمد التناني محمد التناني غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 238
معدل تقييم المستوى: 6
محمد التناني will become famous soon enough
افتراضي رد: الإسلام السياسي والمعركة القادمة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا على النقل

أما بخصوص ما قاله الدكتور محمود الله يرحمه

فهو ربما يعكس توجهه الإنبطاحي للغرب والتملق له ولو على حساب الدين والعقيدة


ولنتأمل في قول محمد قطب رحمه الله أخو سيد قطب

ومن ثم فالجماعات الإسلامية – الداخلة في التنظيمات السياسية لأعداء الإسلام – هي الخاسرة في لعبة الدبلوماسية، والأعداء هم الكاسبون! سواء بتنظيف سمعتهم أمام الجماهير، بتعاون الجماعات الإسلامية معهم، أو تحالفها معهم، أو اشتراكها معهم في أي أمر من الأمور؛ أو بتمييع قضية الإسلاميين في نظر الجماهير، وزوال تفردهم وتميزهم الذي كان لهم يوم أن كانوا يقفون متميزين في الساحة، لا يشاركون في جاهلية الساسة من حولهم، ويعرف الناس عنهم أنهم أصحاب قضية أعلى وأشرف وأعظم من كل التشكيلات السياسية الأخرى، التي تريد الحياة الدنيا وحدها، وتتصارع وتتكالب على متاع الأرض، ولا تعرف في سياستها الأخلاق الإسلامية ولا المعاني الإسلامية. فضلاً عن مناداتها بالشعارات الجاهلية، وإعراضها عن تحكيم شريعة الله.

ولم يحدث مرة واحدة في لعبة الدبلوماسية أن استطاع المستضعفون أن يديروا دفة الأمور من داخل التنظيمات السياسية التي يديرها أعداؤهم، لأن "الترس" الواحد لا يتحكم في دوران العجلة، ولكن العجلة الدائرة هي التي تتحكم في "التروس"! وما حدث من "إصلاحات" جزئة عارضة في بعض نواحي الحياة على يد "الإسلاميين" لا تطيقه الجاهلية ولا تصبر عليه، وسرعان ما تمحوه محواً وتبطل آثاره. وتظل الآثار السيئة التي ينشئها تمييع القضية باقية لا تزول، وشرها أكبر بكثير من النفع الجزئي الذي يتحقق بهذه المشاركة، حتى لكأنما ينطبق عليه قوله تعالى تعالى:
(فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا)

أما توهم من يتصور أن الجاهلية تظل غافلة حتى يتسلل الإسلاميون إلى مراكز السلطة، ثم – على حين غفلة من أهلها – ينتزعون السلطة ويقيمون الحكم الإسلامي، فوصفه بالسذاجة قد لا يكفي لتصويره! وتجربة الجزائر تكفي – فيما اعتقد – لإبطال هذا الوهم – إن كان له وجود حقيقي في ذهن من الأذهان....)

__________________
لا تظلمن إذا ما كنت مقتدرا ... فالظلم يرجع بعقباه إلى الندم

تنام عينك و المظلوم منتبه ... يدعو عليك و عين الله لم تنم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-09-2014, 04:39 AM
ايهاب احمد اسماعيل ايهاب احمد اسماعيل غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 7,713
معدل تقييم المستوى: 0
ايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura aboutايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura aboutايهاب احمد اسماعيل has a spectacular aura about
افتراضي رد: الإسلام السياسي والمعركة القادمة

ايها الكريم محمد التناني
لقد مارست السياسة وعمري عشر سنوات
واعي ما تقولة جيدا
ولكني لا أحب اراقة الدماء
ومن شروط تولي المهدي ان تمتلئ الارض ظلما
وليس معني ذلك ان نسكت ونكظم علي ظلم الناس
الناس في حاجة الي حاكم عادل
يطبق شريعة الله
هناك رموز ظن الناس بهم ..........
ولكن حكموا ولا يطبقوا شرع الله
ومن يساندهم ويتكلم باسم الدين
ويظن الناس به الخير ايضا
قالها صريحة ام الشرعية او نحولها ثورة اسلامية
سبحان الله يتكلم باسم الدين ويتكلم عن الشرعية
ولا يطالب بالشريعة الا عند عزل ذلك الشرعي
وهل توجد شرعية من غير شريعة
----------------
قريبا ينزل الجراد بين البحرين
وعندها سيعرف الصالح من الطالح

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-09-2014, 05:16 AM
The Golden Eagle The Golden Eagle غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
الدولة: Alexandria , Egypt
المشاركات: 228
معدل تقييم المستوى: 8
The Golden Eagle is on a distinguished road
افتراضي رد: الإسلام السياسي والمعركة القادمة

السلام عليكم و رحمة الله اخي الكريم العدل ,
بداية الدكتر مصطفي محمود رجل علّامة كلامه يوضع علي رأس كل من يقدّر معني العلم و العلماء فإن اكثر الناس الذين يخشون الله هم العلماء لتبحرهم في آياته في الكون و معرفة اسرار و خواص تلك الآيات فيشهدوا ان لا اله الا الله حقا و يعلموا انهم امام خالق قادر وهم عاجزون أمامه وهنا تكون قمة التوحيد و الخشية من الله,

بالنسبة لما قال عن الاسلام السياسي هو بالمختصر قوله في جماعة الاخوان وهو والله اعلم يقصدهم و يقصد بالارهاب هي الجماعة الاسلامية لما فعلوه في عصره و لكنه كان مخدوع في الاخوان مثله مثل الشيخ الشعراوي رحمه الله فالاخوان كانوا يعلنون ان هدفهم هو كما قال الدكتور مصطفي محمود و لكنهم كانوا يوارون نيتهم الحقيقية في اخذ السلطة و الحكم في مصر و رأيي و الله اعلم ان الدكتور مصطفي او الشيخ الشعراوي لو كانوا موجودين الان و رأوا ما رأوا من ظهور الاخوان علي حقيقتهم لكانوا تبرأوا منهم في التو . والله أعلم

اما بالنسبة لقولك الاخير : (قريبا ينزل الجراد بين البحرين و عندها سيعرف الصالح من الطالح) فهل كان مقصدك بما بين البحرين هي مصر و الجراد هي امريكا و اوروبا.

__________________
أنا و لست الأخير زمانه ::: لآت بما سار عليه الأوائل
نهج محمد بن عبد الله ::: وخيرة سلفي و متبعوه
ليس فخرا مني ولا رياء ::: ولكن سعيا و جهدا متواصل
والله الموفق و المستعان ::: ومنه الجزاء وعليه التوكل
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.