منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > الأقسام الشرعية > المنتدى الشرعي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-03-2006, 10:17 AM
ن م ع ن م ع غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,642
معدل تقييم المستوى: 16
ن م ع is on a distinguished road
افتراضي أعداء الإسلام ماذا قالوا


"يجب أن نزيل القرآن العربي من وجودهم ونقتلع اللسان العربي من ألسنتهم، حتى ننتصر عليهم"
الحاكم الفرنسي في الجزائر بعد مرور مائة عام على احتلالها


"لكننا وجدنا أن الخطر الحقيقي علينا موجود في الإسلام وفي قدرته على التوسع والإخضاع وفي حيويته المدهشة"
لورانس بروان

"من يدري؟ ربما يعود اليوم الذي تصبح فيه بلاد الغرب مهددة بالمسلمين يهبطون إليها من السماء لغزو العالم مرة ثانية، وفي الوقت المناسب"
ألبر مشادور


"المسلمون يمكنهم أن ينشروا حضارتهم في العالم الآن بنفس السرعة التي نشروها بها سابقاً، بشرط أن يرجعوا إلى الأخلاق التي كانوا عليها حين قاموا بدورهم الأول، لأن هذا العالم الخاوي لا يستطيع الصمود أمام روح حضارتهم"
مرماديوك باكتول


"إذا بقوا متفرقين فإنهم يظلون حينئذ بلا وزن ولا تأثير"
المنصر لورانس بروان


"إن الوحدة الإسلامية نائمة، لكن يجب أن نضع في حسابنا أن النائم قد يستيقظ"
أرنولد توينبي


"إذا أعطي المسلمون الحرية في العالم الإسلامي وعاشوا في ظل أنظمة ديمقراطية فإن الإسلام ينتصر في هذه البلاد، وبالديكتاتوريات وحدها يمكن الحيلولة بين الشعوب الإسلامية ودينها"
المستشرق الأمريكي "و ك سميث" (الخبير بشؤون الباكستان)


"و ماذا أصنع إذا كان القرآن أقوى من فرنسا"
لاكوست (وزير المستعمرات الفرنسي عام 1962)

"لا يوجد مكان على سطح الأرض إلا واجتاز الإسلام حدوده وانتشر فيه؛ فهو الدين الوحيد الذي يميل الناس إلى اعتناقه بشدة تفوق أي دين آخر"
هانوتو (وزير خارجية فرنسا سابقاً)

"إن الخطر الحقيقي على حضارتنا هو الذي يمكن أن يحدثه المسلمون حين يغيرون نظام العالم"
سالازار


"إن الخطر الحقيقي الذي يهددنا مباشراً وعنيفاً هو الخطر الإسلامي، فالمسلمون عالم مستقل كل الاستقلال عن عالمنا الغربي؛ فهم يملكون تراثهم الروحي الخاص بهم، ويتمتعون بحضارة تاريخية ذات أصالة فهم جديرون أن يقيموا قواعد عالم جديد دون الحاجة إلى إذابة شخصيتهم الحضارية والروحية في الحضارة الغربية"

"إن الإسلام يفزعنا عندما نراه ينتشر بيسر في القارة الإفريقية"
مورو بيرجر

"إذا وجد القائد المناسب الذي يتكلم الكلام المناسب عن الإسلام، فإن من الممكن لهذا الدين أن يظهر كإحدى القوى السياسية العظمى في العالم مرة أخرى"
المستشرق البريطاني مونتجومري وات

"إن أخشى ما نخشاه أن يظهر في العالم العربي محمد جديد"
بن جوريون

منقول

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-03-2006, 02:30 PM
الفاروق الفاروق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2006
الدولة: ماما أمريكا "وليه الامر"
المشاركات: 300
معدل تقييم المستوى: 14
الفاروق is on a distinguished road
افتراضي

وأعلم حفظك الله أن أعداء الإسلام ليس حكرا على الغرب
بل (وللأسف الشديد) من العرب الخونة ممن يقبلون بالتنازل عن الثوابت الإسلامية وقيم العروبة الأصيلة
قبيل و بعيد أنهيار الأمبراطورية الإسلامية العثمانية 1916م تم تعيين هؤلاء على دويلات على أن يكونوا تبعا لهم
وتحت أمرتهم وأن تكون مقدرات أوطانهم بيدهم
هؤلاء الذين يشربون من دم الامة ويحاولون جهدا تغييب شمسها بكل الوسائل
حتى يبقوا على الكراسي أطول وقت ممكن ولو كان الثمن هو المروق من الإسلام والإنسلاخ من قيم العروبة

والتاريخ يشهد والعاقل يرى الحقائق و يعلم من يصدق ومن هو العدو المتربص الذي لم يوفر وسيلة إلا وأستعملها حتى أستمال عدد كبير من غثاء الأمة

تدبر هذا الحديث:

- بعث إلى النبي صلى الله عليه وسلم بذهبية فقسمها بين أربعة . وحدثني إسحق بن نصر : حدثنا عبد الرزاق : أخبرنا سفيان ، عن أبيه ، عن ابن أبي نعم ، عن أبي سعيد الخدري قال : بعث علي ، وهو في اليمن ، إلى النبي صلى الله عليه وسلم بذهبية في تربتها ، فقسمها بين الأقرع بن حابس الحنظلي ، ثم أحد بني مجاشع ، وبين عيينة بن بدر الفزاري ، وبين علقمة بن علاثة العامري ، ثم أحد بني كلاب ، وبين زيد الخيل الطائي ، ثم أحد بني نبهان ، فتغيظت قريش والأنصار ، فقالوا : يعطيه صناديد أهل نجد ويدعنا ، قال : ( إنما أتألفهم ) . فأقبل رجل غائر العينين ، ناتئ الجبين ، كث اللحية ، مشرف الوجنتين ، محلوق الرأس ، فقال : يا محمد اتق الله ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( فمن يطيع الله إذا عصيته ، فيأمنني على أهل الأرض ، ولا تأمنوني ) . فسأل رجل من القوم قتله - أراه خالد بن الوليد - فمنعه النبي صلى الله عليه وسلم ، فلما ولى قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن من ضئضئ هذا قوما يقرؤون القرآن ، لا يجاوز حناجرهم ، يمرقون من الإسلام مروق السهم من الرمية ، يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان ، لئن أدركتهم لأقتلنهم قتل عاد ) .
الراوي: أبو سعيد الخدري - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 7432
هناك أكثر من مائة حديث مثل هذا
والحقائق صادمة
ومن يرد الله به خيرا يفقه في الدين

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-03-2006, 03:45 PM
ن م ع ن م ع غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,642
معدل تقييم المستوى: 16
ن م ع is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وتدبر انت ايضا هذا الحديث اخي الفاروق

عن أبي موسى - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " إن بين يدي الساعة فتناً كقطع الليل المظلم،يصبح الرجل فيها مؤمناً ويمسي كافراً،ويمسي مؤمناً ويصبح كافرا ً، القاعد فيها خير من القائم ، والماشي فيها خير من الساعي،فكسروا فيها قسيكم، وقطعوا فيها أوتاركم، واضربوا سيوفكم بالحجارة،فإن دخل على أحدٍ منكم فليكن كخير
"ابني آدم

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-03-2006, 06:51 PM
الفاروق الفاروق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2006
الدولة: ماما أمريكا "وليه الامر"
المشاركات: 300
معدل تقييم المستوى: 14
الفاروق is on a distinguished road
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

من يرد الله به خيرا يفقه بالدين


لو قاتلناهم الأن (خونة العرب) لكانت فتنة ومقتلة عظيمة لأن كثير من الناس لا تعرف حقيقتهم خدعو بالأعلام

فمتى ما عرف معظم الناس حقيقتهم تعين خلعهم

لهذا نرى كثرة الطوائف التي خرجت تنسب نفسها لأهل السنه والجماعة وهم مبتدعين ضالين ومحاربين لأهل السنة والجماعة

مثل فرقة الجامية وفراخها

حتى لا يكون للصحوة الإسلامية قيام ويبقون على جسد الأمة يبثون فيها السموم

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:31 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.