منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الأبحاث و المشاركات المتميزة > أبحاث أبو سفيان رحمه الله

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-10-2007, 08:05 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
المشرف العام ومؤسس المنتدى رحمه الله
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,256
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي ج2 : رد الفتنة الرابعة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل : wazzza
جوابا على ما تفضلت به أقول و الله أعلم
أولا : ليس هناك ترتيب موحد معتمد للفتن بحيث إذا قلنا الفتنة الثالثة
توجهت أنظارنا جميعا نحو ما حدث في عام كذا و كذا
أو لو قلنا الفتنة الرابعة كذلك توجهت أنظارنا إلى فترة معينة أخرى
بمعنى أنه لم يصلنا عن المعصوم نصوص تحدد الفتن بأرقامها
و إنما هي نصوص غير مرفوعة منها الضعيف و الحسن
أجتهد فيها رواة هذه الآثار بإعطاء كل فتنة رقم معين
فتجد أن الخامسة عند أحدهم هي الرابعة عند الآخر و هكذا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثانيا
البحث في مسألة الفتن و مدلولات النصوص النبوية التي تحدثت عن الفتن
يحتاج من الباحث و القارئ التجرد التام عن كل ما وصلنا من اجتهادات
و العودة مجددا إلى النصوص التي أجتهد من خلالها من سبقنا من العلماء
من أجل دراسة شاملة و أوسع
و أنا لا أقصد إقصاء كل ما كتب في علم الفتن بل أقصد
عدم اعتبار ما قيل في علم الفتن أمر مقدس لا يمكن الخروج عليه
نحن اليوم أقرب الناس زمنا من الفتن و سيكون من بعدنا أقدر على فهم الفتن لأنه سيكون أقرب منها زمنا
و ربما بعد انتهاء ما نمر به اليوم من فتن
أن يأتي أحد المسلمين ليجد أن ما مر بنا
ما هو إلا صورة طبق الأصل لما ذكر في النص الفلاني و الفلاني
الأمر الأخر
ما نملكه اليوم و لله الحمد من أدوات تمكننا من مراجعة معظم ما جاء من نصوص
و كتابات حول الفتن يجعل النظرة أكثر شمولية و وضوحا لشخص من رؤيا شخص
عاش قبل قرون و لم يصله من النصوص معشار ما بين أيدينا
فهو مضطر للاجتهاد وفق ما بين يديه من نصوص
ـــــــــــــــــــــــــــــ
نعود الآن لسؤلك حول الفتنة الرابعة
أخي الفاضل : ما يحدث في العراق اليوم و ما يحدث في فلسطين
و لبنان و أفغانستان و غيرها من ديار الإسلام
ما هي إلا فتنة واحدة و إن طال عليها الزمن و توسعت رقعتها
فبعد القضاء على الخلافة التركية
خضعت ديار الإسلام لحكم المستعمر الكافر مدة لا بأس بها
و لا يزال يخضع لذات الحكم و إن تغيرت مظاهره
نحن نعيش وفق ما يريدون بعيدا عن حكم الله
نحب ما يحبون و نحارب ما يحاربون و نطارد ما يطاردون و نسجن من ينتقون
نسمي الدعارة فنا و نسمي مروجيها نجوما عظاما
و ننعت المسلم بالإرهابي و المتزمت و المتخلف
هذا الوضع تم التخطيط له منذ عقود كثيرة و قد أثمر و أينع
و بدأ من زرع يجني ثماره
و ما تراه في العراق ما هو إلا ثمرة من ثماره
ألا ترى كيف مرت القضية الفلسطينية بمراحل من التنازلات
بدأت بعدم التنازل عن شبر و انتهت بالطالبة بشبر
لماذا ؟؟
لأنهم قضوا على عزة المسلم و استبدلوا عزته بدياثة تتقبل أكبر المنكرات
بصار يتنازل شيئا فشيئا و لا يعلم إلا الله ما ستئول إليه الأمور
أخي الفاضل قد تقول ما علاقة هذا بسؤالي
لكن لو تأملت معي هذا النص النبوي الكريم لعرفت السبب
و لعلمت حقيقة ما قد تأول إليه الأمور
ـــــــــــــــــــــــــ

--------
وعن زينب بنت جحش ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل يوما فزعا يقول:
لا إله إلا الله ، ويل للعرب من شر قد اقترب ، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه , وحلق بأصبعيه: الإبهام والتي تليها . قالت زينب: فقلت: يا رسول الله أفنهلك وفينا الصالحون ؟ قال: نعم ، إذا كثر الخبث
. متفق عليه
.
--------
ربما الكثير منا يمر على هذا النص و لا يلقي له بالا اعتقادا منه أن هذا
التحذير يخص أولئك العرب الذين سيدركون خروج يأجوج و مأجوج
لكن الصحيح و الله أعلم أن هذا الحديث يخصنا نحن أبناء هذا الزمان
بل هو أقوى صوت تحذيري من رسول هو أرحم الرسل بأمته
أليس هو القائل
ــــــــــــــــــــــــ

2865 ( الصحيحة )
إني ممسك بحجزكم عن النار ، وتقاحمون فيها تقاحم الفراش والجنادب ؛ ويوشك أن أرسل حجزكم ، وأنا فرط لكم على الحوض ، فتردون علي معا وأشتاتا ، يقول جميعا ، فأعرفكم بأسمائكم وبسيماكم كما يعرف الرجل الغريبة من الإبل في إبله ، فيذهب بكم ذات الشمال ، وأناشد فيكم رب العالمين ، فأقول: يا رب أمتي ، فيقال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك ، إنهم كانوا يمشون القهقرى بعدك . فلا أعرفن أحدكم يأتي يوم القيامة يحمل شاة لها ثغاء ينادي: يا محمد ، يا محمد ! فأقول: لا أملك لك من الله شيئا ، قد بلغت ، ولا أعرفن أحدكم يأتي يوم القيامة يحمل بعيرا له رغاء ينادي: يا محمد ، يا محمد ! فأقول: لا أملك لك من الله شيئا قد بلغت ، ولا أعرفن أحدكم يأتي يوم القيامة يحمل فرسا له حمحمة ينادي ، يا محمد ! فأقول: لا أملك لك من الله شيئا ، قد بلغت ، ولا أعرفن أحدكم يأتي يوم القيامة يحمل قشعا من أدم ينادي: يا محمد ، يا محمد ! فأقول: لا أملك لك من الله شيئا ، قد بلغت .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ما علاقة يأجوج و مأجوج بالعرب و لماذا اختصنا من بين المسلمين بل من بين الأمم
و حذرنا الويل و الثبور
فيأجوج و مأجوج إذا خرجوا على الناس فلن يكترثوا بملة و لن يفرقوا بين مسلم و كافر
هم سيأتون على من في الأرض جميع خلا من عصمهم الله منهم
و العرب و أخص المسلمين منهم هم أحرز الناس من يأجوج و مأجوج
فهم جند الخلافة و فسطاط الإيمان الذي لا نفاق فيه يومئذ و فيهم نبي الله عيسى عليه السلام حكما عدلا
طعامهم و شرابهم التسبيح و التهليل
فأي ويل و أي ثبور هذا
فإن كان المقصود غير المسلمين من العرب فهذا يرده سياق النص من جهة
و استحالة أن يطلق رسول الله صلى الله عليه و سلم كل هذا التحذير لفئة
حقت عليها كلمت العذاب بخروجها من فسطاط الإيمان و انضمامها لحزب الشيطان
بل أن خروج يأجوج و مأجوج و الله أعلم آت بعد خروج الشمس من مغربها
إذن هذه الفئة الموعودة بالويل و الثبور لن تدرك يأجوج و مأجوج
بل هي كائنة قبل ذلك
لكن حصول هذا الويل بحقها هو علامة قريبا لخروج يأجوج و مأجوج
و طالما أن الله سبحانه قد أطلع رسوله محمد صلى الله عليه و سلم
على ما فتح من سد يأجوج و مأجوج
فهذا علامة على اقتراب هذا العذاب الذي سيصيب العرب
إذن فتنة عظيمة و بلية شديدة ستصيب العرب في زمن يسبق
خروج يأجوج و مأجوج
قد يسبقه بقرن اثنان الله أعلم
لكن ما سبب هذا الويل و لماذا يسلطه الله سبحانه على العرب بخاصة
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الحديث لا يعني بتاتا أن العذاب واقعا بأمة يعرب فحسب
قد يكون رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم قد أختصها بهذا التحذير لعدة أسباب
أولها أن العرب معدن الإسلام و حماته
ثانيا : كون المصائب ستبدأ في أرض العرب حتى تعمهم و بني كفر حولهم
يضحكون و يرتعون
ثم يأتي أمر الله فيهم
جاء في الأثر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يلج البلاء بأهل الإسلام خصوصية دون الناس ، وأهل الأديان حولهم آمنون يرتعون حتى يتهود قوم ويتنصر آخرون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لكن ما هو هذا الويل الذي توعد به رسولنا محمد لأولئك الذين سيدركونه من العرب
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كما تلاحظون فقد فهمت أم المؤمنين زينب رضي الله عنها هذا الويل و سببه
فقالت : أفنهلك و فينا الصالحون
أي أن الهلاك سيكون قلت الصالحين و كثرة المفسدين
فأقرها نبي الرحمة صلى الله عليه على العقاب سببه كثرة الفساد
لكنه نبهها صلى الله عليه و سلم
إلى أن وجود القليل من الصالحين في أمة أكثرها من المفسدين
لن يعصمها من العذاب
ــــــــــــــــــــــــــ
الآن نأتي للحديث عن زمن هذه التهلكة
متى و كيف ستكون هذه التهلكة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
قد يقول قائل أن أمة الإسلام تعرضت في الماضي لغزوات التتار و الصليبيين
ثم ما يسمى الاستعمار الغربي خصوصا العالم العربي منه
ألا يمكننا إنزال هذا النص على فترة من تلك الفترات
الصحيح أيها الأخوة أنه يمكننا عمل ذالك لو تأكد لدينا أن الفساد و الانحطاط الروحي الذي تعيشه الأمة العربية المسلمة اليوم
سبق أن مرت بمثله أو أسوء منه
و لو تأكد لدينا أن القنوات الفضائية في تلك العصور كانت أسوء من التي
تبثها وزارات الإعلام العربية
أو أن نجوم تلك الفترة كانوا أكثر خناثة من نجوم عصرنا
أو أن العري و التحلل الذي يعيشه المجتمع العربي المسلم اليوم
سبق أن مرت بمثله الأمة
أو أن محاربة الله جهارا نهار في تلك الأيام كان أشد وطأة من حرب المسلمين اليوم
لله
أين شرع الله ؟؟
بعناه و استبدلناه بشرع الملاحدة و المفلسين
أين مسلمين تلك الفترة من صروح الدعارة و الربا
و التي لم تسلم منها أطهر البقاع
كذب و خداع و زندقة لا مثيل لها
فهل بقي جحر ضب لأولئك القوم
ترفع عن دخوله شباب الإسلام
لا أعتقد
فما هي العقوبة التي نستحقها ؟؟؟
سلسة الأحاديث الصحيحة المجلد الأول

106 ( الصحيحة )
يا معشر المهاجرين خمس إذا ابتليتم بهن وأعوذ بالله أن تدركوهن لم تظهر الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الطاعون والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا ولم ينقصوا المكيال والميزان إلا أخذوا بالسنين وشدة المئونة وجور السلطان عليهم ولم يمنعوا زكاة أموالهم إلا منعوا القطر من السماء ولولا البهائم لم يمطروا ولم ينقضوا عهد الله وعهد رسوله إلا سلط الله عليهم عدوا من غيرهم فأخذوا بعض ما في أيديهم وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله ويتخيروا مما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم

قارنوا بين واقعنا و هذا النص النبوي الشريف
إنها سلسلة من المفاسد مرتبطة بسلسلة من النتائج
و الغريب أن هذه المفاسد تبدأ بتغير الفرد المسلم نفسه
يتغير الفرد فينقض عهد الله و عهد رسوله فيتسلط عليهم الغريب
و قد حدث و تسلطت علينا أمة الصليب عقودا أسلمتنا فيما بعد لمصيبة أكبر من المصيبة السابقة ألا و هي الحكم بغير كتاب الله و هذا قاصمة الظهر
و هي المصيبة التي جرت بقية المصائب
و هي التي ستأتي بالويل للعرب
أسمع ما قاله حبيبنا محمد صلى الله عليه و سلم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
سنن ابن ماجة 36- كِتَاب الْفِتَنِ بَاب الْكَفِّ عَمَّنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ
--------
3951 ( صحيح )
حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير وعلي بن محمد قالا حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن رجاء الأنصاري عن عبد الله بن شداد بن الهاد عن معاذ بن جبل قال صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما صلاة فأطال فيها فلما انصرف قلنا أو قالوا يا رسول الله أطلت اليوم الصلاة قال إني صليت صلاة رغبة ورهبة سألت الله عز وجل لأمتي ثلاثا فأعطاني اثنتين ورد علي واحدة سألته أن لا يسلط عليهم عدوا من غيرهم فأعطانيها وسألته أن لا يهلكهم غرقا فأعطانيها وسألته أن لا يجعل بأسهم بينهم فردها علي .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا تظن يا أخي أن رسولنا محمد صلى الله عليه و سلم كان يدعوا الله
بأن لا يكون هناك نزاع بين أبناء الأمة
لا يا أخي
رسولنا صلى الله عليه و سلم كان يحاول أن يدفع عن الأمة أسباب الهلاك
فسأل الله أن لا يهلك أمته بعدو غريب فأجابه
و سأله أن لا يهلكهم غرقا أجبه
و سأله أن لا يهلكهم بقتلهم بعضهم لبعض فلم يجبه و ردها عليه
فالبأس المقصود هنا قتل العرب بعضهم لبعض مصداقا لقوله صلى الله عليه و سلم
صحيح الجامع الصغير المجلد الأول
أتزعمون أني من آخركم وفاة ؟ ألا و إني من أولكم وفاة و تتبعوني أفنادا يقتل بعضكم بعضا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا تقوم الساعة حتى يحسر الفرات عن جبل من ذهب يقتتل الناس عليه فيقتل من كل مائة تسعة و تسعون و يقول كل رجل منهم: لعلي أكون أنا الذي أنجو
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أخي الفاضل
مهدت لك بما سبق لأعلمك أن الأمة عامة و العرب خاصة مقبلين على فتنة عظيمة
لا يعلم قدرها إلا الله سبحانه و لا ينجو منها إلا من قدر الله له ذلك
و أنا أعتقد أنها الفتنة الرابعة التي ذكرها أبو هريرة رضي الله عنه
و سأنقل لك مقاطع من بحث البداية حول هذه الفتنة
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــ

من الطبيعي أن يتمسك الإنسان بصورة و شكل المجتمع الذي يعيش فيه، رافضاً و لو في قرارة نفسه

أي تغير سيحدث خلخلة لهذه الصورة التي ألفتها النفس ، و اعتادت عليها 0فالكثير من الشباب اليوم

يتوقون لأحداث فاعلة على أرض الواقع تحدث تغير في ميزان القوة ، و ترفع الذل عن المسلمين

لكنهم مع الأسف الشديد ، يتمسكون بمظاهر مهترئة لحضارة زائفة ، كانت هي السبب الرئيسي

في إذلال المسلمين و خذلانهم 0

لقد ربطت هذه الحضارة المسلمين بروابط سحقت عندهم الأنفة و العزة ، و ربطتهم بأذناب البقر،

لست بصدد توصيف حال المسلمين اليوم، فالكل يعرفها و يعايشها ، لكن ما أردت التلميح إليه

من خلال تلك المقدمة : هو أن طلاقا غير رجعي يجب أن يحدث بين الأمم و بين هذه الحضارة ، التي

لم تحمل في طياتها سوى القهر و الإذلال 0

نعم أيها الأخوة : لأمرٍ ما لم تستطع الأمة الإسلامية و لا حتى جزء منها ،أن يتقن صناعة

هذه الحضارة ( الصناعة )،

و من المثير للدهشة أن المسلمين اليوم ينتظرون انزياح الغمة بموت الملك فلان ، أو بظهور المهدي ، و كأننا

قديسين معذبين ننتظر آيات الله في تمكيننا0

إننا نتغافل أيها الأخوة عن واقع مرير نعيشه اليوم ، واقع سيء مملوء بالنفاق ، أنظروا حولكم

و لا تنظروا إلى أنفسكم فقد تكونوا من الأخيار، لكن مع الأسف الشديد الأمة بحاجة إلى التطهير و التصفية 0

لقد فسد ت النفوس , أفسدتها الدنيا ، و نحن اليوم نعيش في فسحة من الأمن , فما ظنكم لو حاصرتنا

أمم الأرض تريد استئصالنا و الله لترون العجب العجاب 0

أيها الأخوة في فسحة الحال التي نعيشها اليوم ، تلاحظون أي انحطاط وصل إليه علماء الأمة لا عامتها ،

لأجل الدرهم و المنصب ، باعوا آخرتهم فما قولكم لو صكتهم سياط الجلادين0

الصحيح إنني أتوجس أحيانا مما أكتب ،، لكن هو أمرا عظيم لا بد من التنويه إليه، إنها فتن قادمة

لن ينجو منها إلا من عرفها 0

أيها الأخوة : أقسم بالله لكم أن الله سيتجلى على الأرض بآيات عظيمة ، يظهر منها لكل كافر جاحد

أن الدين الذي ارتضاه هو الإسلام ، و سيذل رقاب الطغاة ، و يحطم عظام الجبابرة

لكن متى ذاك ؟

هنا المصيبة!!!!

هذا الأمر لن يكون إلا لصفوة عباده الذين اصطفاهم ليكونوا أهلا لخلافة على منهاج النبوة، أما بقية الأمة

فإنه قد أحاق بها فتن كأنها وجوه البقر ، يصبح فيها الرجل مؤمنا و يمسي كافرا ، تنكس القلوب

، و يصبح الحليم فيها حيرانا 0


السنن الواردة في الفتن- ج: 1 ص: 282
جزء من حديث طويل:
قال حذيفة : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول : يميز الله أولياءه
وأصفياءه حتى يطهر الأرض من المنافقين والقتالين وأبناء القتالين ، ويتبع
الرجل يومئذ خمسون امرأة ، هذه تقول يا عبدالله الله استرني ، يا عبدالله آوني




الجميع يتساءل متى تبدأ هذه الأحداث العظام ؟؟؟


مما لا شك فيه أن لكل شيء بداية و علامات تدل على اقتراب ظهوره ، و الكل يحس اليوم باقتراب حدوث

أمر عظيم على الأرض ، حتى أصحاب الملل الأخرى يحسون بهذا الشيء ، و يعدون العدة له

، و كلا سيلاقي مصيره الذي قدره الله له0


الفتن : إسناده حسن - رقم الحديث 676
(( 676 قال محمد بن مهاجر ، وحدثني بن ميمون ، عن صفوان بن عمرو ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال: الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر ، لا يبقى بيت من العرب والعجم
إلا ملأته ذلا وخوفا 000))



إنها فتنة عامة تعم الأرض كلها ، و لا تستثني أحد على الأرض ، تملئ الأرض خوفا و ذلا تأتي ضرباتها

متلاحقة و عنيفة 0

تطيف بالشام ، وتغشى بالعراق، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم

ضرباتها على أمة محمد صلى الله عليه و سلم ، تحوم حول الشام ، و تتلبس العراق و تحيط به،

و في الجزيرة يد الفتنة و رجلها ( القوات الأمريكية و الغربية ) 0

ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول مه مه ، ولا

يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا

كدعاء الغرق في البحر

و الله أنها لطامة ، و أي طامة ! فتنة عامة تطال البشر جميعا ، و هذا لم يحصل حتى اليوم , لكنها

بدأت في أمة محمد صلى الله عليه و سلم

سينكر فيها المعروف : أي يصبح فاعل الخير منبوذا و ملاحقا ، كفاعل الشر في غير هذا الزمن

و يصبح الزنديق و المنافق من خير الناس ، و كأنه أبو بكر في الصحابة و العياذ بالله0

انقلاب في المفاهيم، و ردة غريبة0


جاء في الأثر :
قال يلج البلاء بأهل الإسلام خصوصية دون الناس ، وأهل الأديان حولهم آمنون يرتعون حتى يتهود قوم ويتنصر آخرون""

و جاء في كتاب الفتن و الحديث ضعيف لكنه يصدقه الواقع00

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 45
((61 حدثنا بقية بن الوليد ،عن صفوان، عن شريح بن عبيد ،عن كعب ، قال : ليأتين على الناس زمان
يعير المؤمن بإيمانه، كما يعير اليوم الفاجر بفجوره ، حتى يقال للرجل إنك مؤمن فقيه، و لا ينجو من
هذا البلاء إلا من يقول : لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين دعاء سيدنا يونس في بطن الحوت
ما دعا بها مسلم في شيء قط ، إلا استجاب له الله))


مدة هذه الفتنة :


إذا 00ستضرب الأمة فتنتان عامة ، و خاصة :

الأولى : و هي العامة ،و التي ستعم الأرض قاطبة بما فيها المسلمين، ستنتهي و الله أعلم خلال أثنا عشر

سنة بالنسبة للمسلمين، للتحول من الفتنة العامة إلى الخاصة ، بمعنى أن القوى المسيطرة اليوم في أرض

المسلمين ستفقد هذه السيطرة خلال هذه المدة ، أو تخسر سيطرتها بسبب الفوضى التي ستعم أرض

العرب خصوصا 0 بحيث يستحيل معها استمرار تواجدهم فيه ، يضاف إلى ذلك انشغال الملل الكافرة

بنفسها بفتنة تخصهم 00

إذاً00 الفتنة العامة ستنتهي قبيل انحسار ذهب الفرات، و قد مر معنا من قبل أن ظهور هذا الذهب

هو أذان بخسف أمريكا ، و هذا الحدث ليس من اليسير مروره هكذا ، فغياب قطب متسلط كأمريكا

فجأة عن الأرض ، سيخلق نزاع عالمي بين الملل الكافرة على مراكز النفوذ 0

يضاف إلى ذلك مقدار ما يمكن أن يقع بيد المسلمين من الأسلحة التي تحوزها قوات الكفر الأمريكي على أرض الإسلام
، و التي سيسهل السيطرة عليها في حال سقوط أمريكا 00و الله أعلم


***

تدوم أثنى عشر عاما تنجلي حين تنجلي ، وقد أنحسر الفرات عن جبل من ذهب ، فيقتلون عليها

حتى تقتل من كل تسعة سبعة0

إذاً00أثني عشر سنة و ينتهي تسلط الأمم، لتبدأ الفتنة الخاصة و التي تنتهي بقيام الخلافة الراشدة

لكن السؤال هنا متى تبدأ السنوات الاثنا عشر؟؟

حقيقةً لا يعلم هذا الأمر إلا الله، لكن كل ما نعلمه أنها سنوات فتنة عظيمة لا يعلم قدرها إلا الله

تنتهي بخروج الذهب في مجرى الفرات0

لكن لو عدنا إلى السطر الأول من هذا الحديث لنحلله: " تطيف بالشام، وتغشى بالعراق، وتخبط

بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم"


(تطيف بالشام ) في هذه العبارة فائدتين :-

الأولى : أن الفتنة تلوح أول ما تلوح من الشام

الثانية : أنها تطوف و لا تتغلغل ، بمعنى أنها لا تُحدث في الشام ما تحدث في بقية الأرض، و هذا مصداق

لحديث رسول الله صلى الله عليه و سلم:

(( حدثنا حيوة بن شريح الحضرمي ، ثنا بقية ، قال: حدثني بحير ، عن خالد يعني ابن معدان عن ابن أبي قتيلة عن ابن حوالة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "" سيصير الأمر إلى أن تكونوا جنودا مجندة ، جند بالشام وجند باليمن وجند بالعراق "" قال ابن حوالة: خر لي يارسول الله إن أدركت ذلك ، فقال: "" عليك بالشام فإنها خيرة الله من أرضه ، يجتبى إليها خيرته من عباده ، فأما إن أبيتم فعليكم بيمنكم ، واسقوا من غدركم ( الغدر: بضم الغين وضم الدال جمع غدير ) ، فإن الله توكل لي بالشام وأهله "


3 ( صحيح )
عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إني رأيت عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي ، فنظرت فإذا هو نور ساطع عمد به إلى الشام ، ألا إن الإيمان إذا وقعت الفتن بالشام


أما بخصوص فتن الشام فقد ورد أثرين :

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 236

665 وحدثنا بقية وأبو المغيرة ،عن صفوان بن عمرو ، عن يخلو السكسكي عن سليمان بن حاطب الحميري قال ليكونن بالشام فتنة يردد فيها كما يردد الماء في السقاء تكشف عنكم وأنتم نادمون عن جوع شديد فيكون ريح الخبز فيها أطيب من ريح المسك



الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 238
675 حدثنا عثمان بن كثير عن محمد بن مهاجر قال حدثني أبو بشر عبد الله بن عبد الرحمن عن أبي المضاء الكلاعي عن سليمان بن حاطب الحميري قال حدثني رجل منذ أربعين سنة سمع كعبا يقول إذا ثارت فتنة فلسطين فردد في الشام تردد الماء في القربة ثم تنجلي حين تنجلي وأنتم قليل نادمون



فالفتنة طافت بالشام منذ زمن ألا و هي فتنة اليهود في فلسطين ، ثم غشت العراق ، و ستضرب فيما بعد الجزيرة

إذا00 الحساب بخصوص السنوات السابق يكون من أحد توقيتين ، لاستحالة التوقيت الثالث 0

الأول : أن تكون بداية السنوات من بداية غزو العراق ، أي أنها تنتهي و الله أعلم عام 2015 ميلادي

و الثاني : أن تكون بداية السنوات من بداية الفتنة في الجزيرة العربية ، و أنا و الله أعلم00 أرجح الأول


صحيح مسلم - ج: 4 ص: 2231
(( 157 حدثنا عبد الله بن عمر بن محمد بن أبان بن صالح ، ومحمد بن يزيد الرفاعي ، واللفظ لابن أبان
، قالا: حدثنا بن فضيل ، عن أبي إسماعيل ، عن أبي حازم، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم : ثم والذي نفسي بيده لا تذهب الدنيا حتى يمر الرجل على القبر ، فيتمرغ عليه ويقول
: يا ليتني كنت مكان صاحب هذا القبر ، وليس به الديّن إلا البلاء
))

***

هذا البلاء سيصيب المؤمن في دينه ، و قد نوه لذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم ، فقال: ليس به الديّن 0

أي أنه يخشى على دينه ، فيتمنى أكبر مصائب الدنيا ( الموت ) ليسلم له دينه ، و هذا لا يكون إلا في

زمن فتنة لا نظير لها ، و لم تكن في أمة محمد صلى الله عليه و سلم حتى اليوم 0

فهذه العلامة خاصة بعصرنا و زمننا، زمن الحضارة و التكنلوجيا ، حيث المسلم محاصر لا يستطيع الفرار

بدينه00 أين يذهب ؟ و إلى أين يفر ؟ أرض الله الواسعة ضاقت عليه!

اللهم فرج على المسلمين كربتهم يا قوي 0


المستدرك على الصحيحين - ج: 4 ص: 541
(( 8518 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا عبد الله بن وهب ، حدثني أبو شريح عبد الرحمن بن شريح ، عن أبي الأسود ، عن أبي فروة مولى أبي جهل ،عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: ثم نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا" فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ليخرجن منه أفواجا كما دخلوا فيه أفواجا "
هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه


***

الفتن لنعيم بن حماد - ج: 1 ص: 238 رقم 676
(( قال محمد بن مهاجر، وحدثني بن ميمون ،عن صفوان بن عمرو، عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: الفتنة الرابعة عمياء مظلمة، تمور مور البحر، لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا ، تطيف بالشام، وتغشى بالعراق ، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم ، ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول مه مه ، ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر، تدوم أثنى عشر عاما ، تنجلي حين تنجلي وقد أحسرت الفرات عن جبل من ذهب ، فيقتلون عليها حتى يقتل
من كل تسعة سبعة ))



****

و لو سارت الأمور وفق الترتيب الذي يذكره النص السابق ، فإن القادم سيكون في الجزيرة العربية

، فتنة عمياء فيها هلاك الملوك و هلاك أعداد لا يعلم تعدادها إلا الله، و هذا ما تؤكده النصوص الصحيحة التي

تتحدث عن خراب المدينة في هذه الفترة ، و التي سنتحدث عنها إن شاء الله في فصل قادم0

كما تلاحظون من النص السابق و النص التالي ، أن الفرات سيحسر بفعل فاعل 00و الله أعلم

و قد أحسرت الفرات

و سواء كان هذا الحسر من عمل البشر أو بسبب أمر طبيعي يُحدثه الله على الأرض ، فإن حسر الفرات

و تقاتل الناس عليه أمر لا بد منه، كما جاء في الأحاديث الصحيحة :


الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 336 رقم 971 -إسناده قوي
(( حدثنا عبد الله بن مروان عن أرطاة عن تبيع عن كعب قال تكون ناحية الفرات في ناحية الشام أو بعدها بقليل مجتمع عظيم فيقتتلون على الأموال فيقتل من كل تسعة سبعة وذاك بعد الهدة والواهية في شهر رمضان وبعد افتراق ثلاث رايات يطلب كل واحد منهم الملك لنفسه فيهم رجل اسمه عبد الله))


النص السابق يبين لنا أمران :

الأول : كما أسلفت و هو تحديد مكان انحسار الفرات ، و قد يعضد هذا الشيء النص الضعيف التالي :

الفتنة الرابعة بدئها من الرقة

الثاني : هو موافقة النص السابق قوي الإسناد للنص الذي يرويه أبو هريرة ،و ذلك في تقسيم الفتنة

الرابعة إلى مرحلتين :

المرحلة الأولى : ما قبل كنز الفرات

المرحلة الثانية : ما بعد كنز الفرات

حيث بين الحديث السابق ، أن مجمع عظيم على المال سيكون ناحية الفرات ، أي بعد انحسار الفرات

ثم ينوه الحديث السابق إلى أن هذا المجمع سيكون بعد فتن تسبقه ، و أحداث جسام ، ما هي هذه الأحداث ؟؟

**إنها هدة و واهية في رمضان

**و افتراق ثلاث رايات كلا منها يطلب الملك لنفسه فيهم رجل اسمه عبد الله

و النص التالي( ضعيف ) لكنه يبين و يضيف لنا أشياء هامة:



الفتن لنعيم بن حماد- ج: 1 ص: 206 رقم 560 - ضعيف
(( حدثنا الوليد بن مسلم ، عن عبد الجبار بن رشد الأزدي، عن أبيه ، عن ربيعة القصير، عن تبيع ، عن كعب ،
قال: يكون بعد فتنة الشامية ، الشرقية هلاك الملوك ، وذل العرب ، حتى يخرج أهل المغرب
))


أن هذه الفتنة ستنتهي بهلاك الملوك ،و طالما أنه بدأ بالغربية ( الشامية ) فالشرقية هنا هي فتنة العراق و

الجزيرة ، و التي ستنتهي بهلاك ملكهم ، هذه الفتنة سيكون فيها العرب أذل من شاة

و لا ينتهي ذل العرب ، حتى يخرج أهل الصليب و اليهود أهل المغرب


***

حاولت خلال المقطع السابق أن أضع بعض التفاصيل حول ماهية و زمن الفتنة التي نحن في بدايتها 0

استخدمت خلال ذلك بعض الآثار الضعيفة للإيضاح (فقط) دون الاعتماد عليه في التقرير 0



نستطيع أن نجمل الأحداث التي تسبق المهدي بما يلي:


أولاً : فوضى تعم العالم الإسلامي نتيجة سقوط الأنظمة الحاكمة و انتشار الفتنة 0

ثانياً : تعرض المسلمين لضربات جرثومية و كيماوية شديدة تأتي على أعداد هائلة منهم 0

ثالثاً : زوال الطاغوت الأكبر أمريكا

رابعاً : زوال مدن و دول كثيرة في أوربا و أسيا 0

خامساً : بدأ الفتنة الخاصة بالمسلمين يقودها دعاة الفتنة و الضلالة و هي طبقة جديدة

من أمراء الدنيا 0

سادساً : بدأ ظهور معالم انكفاء الحضارة الصناعية ، بسبب ذهاب النفط و دمار المدن

و انتشار الجوع و توقف كل مرافق الحياة الحديثة 0

سابعا : تبلور قيادة إسلامية جديدة تمثل نواة الخلافة الإسلامية و التي ستأخذ على عاتقها مهمة

إخماد الفتن و تشكيل الخلافة الإسلامية في بيت المقدس 0
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــ
ــــــــ
أخي الفاضل
بخصوص النص الذي يحلو للبعض أن يسميه حديث الحصار
ــــــــــــــــــــــــ
منعت العراق درهمها و قفيزها و منعت الشام مدها و دينارها و منعت مصر أردبها و دينارها وعدتم من حيث بدأتم وعدتم من حيث بدأتم وعدتم من حيث بدأتم

ــــــــــــــــــــــــ
فلا علاقة له بالحصار لا من قريب و لا من بعيد
إنما المقصود به خروج الولايات التابعة للحكومات المسلمة عن سيطرتها و امتناعها عن دفع الخراج
و هذا حصل و ربما يحصل مرتا أخرى
لأن قوله صلى الله عليه و سلم
وعدتم من حيث بدأتم وعدتم من حيث بدأتم
له دلائل على أن المقصود هو زمن أخرى لا مكان للحديث عنه الآن
و الله أعلم
أرجو أن أكون قد أفدت بما سبق
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

__________________
يَا أَيُّهَا الَّذِين َآمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَ النَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَيَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَىاللَّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَاأَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ (52)

التعديل الأخير تم بواسطة أبو ذر الشمالي ; 01-11-2010 الساعة 02:52 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-05-2007, 08:31 PM
ابوسارة ابوسارة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 1,558
معدل تقييم المستوى: 12
ابوسارة has a spectacular aura aboutابوسارة has a spectacular aura about
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

السلا م عليكم ورحمة الله وبركاته
اخي ابو سفيان جزاك الله خير الجزاء ولكن لي تعقيب بسيط وهو عن حديث الحصار كما قلت ( كما يحلو للبعض ان يسميه )
هناك حديثان
الاول حديث ابو هريره رضي الله عنه وهو
7459 - حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ يَعِيشَ، وَاِسْحَاقُ بْنُ اِبْرَاهِيمَ، - وَاللَّفْظُ لِعُبَيْدٍ - قَالاَ حَدَّثَنَا يَحْيَى، بْنُ ادَمَ بْنِ سُلَيْمَانَ مَوْلَى خَالِدِ بْنِ خَالِدٍ حَدَّثَنَا زُهَيْرٌ، عَنْ سُهَيْلِ بْنِ اَبِي صَالِحٍ، عَنْ اَبِيهِ، عَنْ اَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ‏"‏ مَنَعَتِ الْعِرَاقُ دِرْهَمَهَا وَقَفِيزَهَا وَمَنَعَتِ الشَّاْمُ مُدْيَهَا وَدِينَارَهَا وَمَنَعَتْ مِصْرُ اِرْدَبَّهَا وَدِينَارَهَا وَعُدْتُمْ مِنْ حَيْثُ بَدَاْتُمْ وَعُدْتُمْ مِنْ حَيْثُ بَدَاْتُمْ وَعُدْتُمْ مِنْ حَيْثُ بَدَاْتُمْ ‏"‏ ‏.‏ شَهِدَ عَلَى ذَلِكَ لَحْمُ اَبِي هُرَيْرَةَ وَدَمُهُ
هنا في الحديث الاول زيادة حصار مصر وعدتم من حيث بدئتم
معنى ( وعدتم من حيث بدأتم) أي عودة الإسلام غريباً وهو كما حدث في الاستعمار للدول العربيه
أما المرة الثانيه فهو ما يحصل وقتنا الحاضر وتحقق مع عودة الفكر الإستعماري للمنطقة على يدي الأمريكان والبريطانيين (الروم) وبعد غزوهم لأفغانستان والعراق وهم لا زالوا ماضيين لتوسيع رقعة الغزو….وغزو المسلمين في عقر دارهم والعوده بمعنى عودة الاسلام غريبا كما كان وعودة العرب الى التناحر والفرقه والاختلاف والله اعلم
الحديث الثاني
7499- حَدَّثَنَا زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، وَعَلِيُّ بْنُ حُجْرٍ، - وَاللَّفْظُ لِزُهَيْرٍ - قَالاَ حَدَّثَنَا اِسْمَاعِيلُ، بْنُ اِبْرَاهِيمَ عَنِ الْجُرَيْرِيِّ، عَنْ اَبِي نَضْرَةَ، قَالَ كُنَّا عِنْدَ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ فَقَالَ يُوشِكُ اَهْلُ الْعِرَاقِ اَنْ لاَ يُجْبَى اِلَيْهِمْ قَفِيزٌ وَلاَ دِرْهَمٌ ‏.‏ قُلْنَا مِنْ اَيْنَ ذَاكَ قَالَ مِنْ قِبَلِ الْعَجَمِ يَمْنَعُونَ ذَاكَ ‏.‏ ثُمَّ قَالَ يُوشِكَ اَهْلُ الشَّاْمِ اَنْ لاَ يُجْبَى اِلَيْهِمْ دِينَارٌ وَلاَ مُدْىٌ ‏.‏ قُلْنَا مِنْ اَيْنَ ذَاكَ قَالَ مِنْ قِبَلِ الرُّومِ ‏.‏ ثُمَّ سَكَتَ هُنَيَّةً ثُمَّ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ‏"‏ يَكُونُ فِي اخِرِ اُمَّتِي خَلِيفَةٌ يَحْثِي الْمَالَ حَثْيًا لاَ يَعُدُّهُ عَدَدًا ‏"‏ ‏.‏ قَالَ قُلْتُ لاَبِي نَضْرَةَ وَاَبِي الْعَلاَءِ اَتَرَيَانِ اَنَّهُ عُمَرُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ فَقَالاَ لاَ ‏.‏
الا تلاحظ اخي ابو سفيان والكلام للجميع ان جابر بن عبدالله اشار الى حصار العراق الى شيئين
الاول قال يمنعون القفيز والدرهم والقفيز هو المكيال اما الدرهم فهو معروف
الثاني قال من قبل العجم
طيب
الشام قال
الاول قال المدي والدينار
الثاني من قبل الروم
تعال نربط بينهم
اولا في العراق حدد العجم اي بمعنى العالم كله اي كل من لا يتكلم العربيه فهو من العجم وقد حصل ذلك اما الشام فقد حدد بالروم والروم معروفين عند العرب انهم اوربا وامريكا
ثانيا قال عن العراق الدرهم وعن الشام الدينار
وكما هو معروف ان الدرهم اقل بكثير من الدينار
اذن العراق حوصرت فعلا والله اعلم انه هذا هو ما تحدث عنه جابر رضي الله عنه ومنع عنها الطعام وليس هذا مجال البسط فكلنا يعلم ذلك اما المال فمنعت الدرهم ولو قارنته بالدينار فهذا يعني ان حصار العراق اقل واخف بكثير من الشام (ومن مصر كذلك في الحديث الاول ) انظر الان الى غزه في فلسطين حصار لم يسبق له مثيل طبعا هذي والله اعلم اول الشراره
اذن الخلاصه
انا لا ارى تعارض في الحديثين الا زيادة مصر
اما زيادة وعدتم من حيث اتيتم فكما قلت سابقا
والله اعلى واحكم ان اصبت فمن الله وانا اخطات فمن نفسي
استغفر الله واتوب اليه

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-11-2010, 07:37 AM
yusef2603 yusef2603 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 2,558
معدل تقييم المستوى: 11
yusef2603 is on a distinguished road
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abo sfyan مشاهدة المشاركة
بس الله الرحمن الرحيم

--------
وعن زينب بنت جحش ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل يوما فزعا يقول:
لا إله إلا الله ، ويل للعرب من شر قد اقترب ، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه , وحلق بأصبعيه: الإبهام والتي تليها . قالت زينب: فقلت: يا رسول الله أفنهلك وفينا الصالحون ؟ قال: نعم ، إذا كثر الخبث
. متفق عليه
.
--------

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يلج البلاء بأهل الإسلام خصوصية دون الناس ، وأهل الأديان حولهم آمنون يرتعون حتى يتهود قوم ويتنصر آخرون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لكن ما هو هذا الويل الذي توعد به رسولنا محمد لأولئك الذين سيدركونه من العرب
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كما تلاحظون فقد فهمت أم المؤمنين زينب رضي الله عنها هذا الويل و سببه
فقالت : أفنهلك و فينا الصالحون
أي أن الهلاك سيكون قلت الصالحين و كثرة المفسدين
فأقرها نبي الرحمة صلى الله عليه على العقاب سببه كثرة الفساد
لكنه نبهها صلى الله عليه و سلم
إلى أن وجود القليل من الصالحين في أمة أكثرها من المفسدين
لن يعصمها من العذاب
ــــــــــــــــــــــــــ
أيها الأخوة في فسحة الحال التي نعيشها اليوم ، تلاحظون أي انحطاط وصل إليه علماء الأمة لا عامتها ،

لأجل الدرهم و المنصب ، باعوا آخرتهم فما قولكم لو صكتهم سياط الجلادين0

الصحيح إنني أتوجس أحيانا مما أكتب ،، لكن هو أمرا عظيم لا بد من التنويه إليه، إنها فتن قادمة

لن ينجو منها إلا من عرفها 0



الفتن : إسناده حسن - رقم الحديث 676
(( 676 قال محمد بن مهاجر ، وحدثني بن ميمون ، عن صفوان بن عمرو ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال: الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر ، لا يبقى بيت من العرب والعجم
إلا ملأته ذلا وخوفا 000))





تطيف بالشام ، وتغشى بالعراق، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم

ضرباتها على أمة محمد صلى الله عليه و سلم ، تحوم حول الشام ، و تتلبس العراق و تحيط به،

و في الجزيرة يد الفتنة و رجلها ( القوات الأمريكية و الغربية ) 0

ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول مه مه ، ولا

يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا

كدعاء الغرق في البحر

و الله أنها لطامة ، و أي طامة ! فتنة عامة تطال البشر جميعا ، و هذا لم يحصل حتى اليوم , لكنها

بدأت في أمة محمد صلى الله عليه و سلم

سينكر فيها المعروف : أي يصبح فاعل الخير منبوذا و ملاحقا ، كفاعل الشر في غير هذا الزمن

و يصبح الزنديق و المنافق من خير الناس ، و كأنه أبو بكر في الصحابة و العياذ بالله0

انقلاب في المفاهيم، و ردة غريبة0


جاء في الأثر :
قال يلج البلاء بأهل الإسلام خصوصية دون الناس ، وأهل الأديان حولهم آمنون يرتعون حتى يتهود قوم ويتنصر آخرون""

و جاء في كتاب الفتن و الحديث ضعيف لكنه يصدقه الواقع00

الفتن لنعيم بن حماد ج: 1 ص: 45
((61 حدثنا بقية بن الوليد ،عن صفوان، عن شريح بن عبيد ،عن كعب ، قال : ليأتين على الناس زمان
يعير المؤمن بإيمانه، كما يعير اليوم الفاجر بفجوره ، حتى يقال للرجل إنك مؤمن فقيه، و لا ينجو من
هذا البلاء إلا من يقول : لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين دعاء سيدنا يونس في بطن الحوت
ما دعا بها مسلم في شيء قط ، إلا استجاب له الله))



، قالا: حدثنا بن فضيل ، عن أبي إسماعيل ، عن أبي حازم، عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم : ثم والذي نفسي بيده لا تذهب الدنيا حتى يمر الرجل على القبر ، فيتمرغ عليه ويقول
: يا ليتني كنت مكان صاحب هذا القبر ، وليس به الديّن إلا البلاء
))

***

هذا البلاء سيصيب المؤمن في دينه ، و قد نوه لذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم ، فقال: ليس به الديّن 0

أي أنه يخشى على دينه ، فيتمنى أكبر مصائب الدنيا ( الموت ) ليسلم له دينه ، و هذا لا يكون إلا في

زمن فتنة لا نظير لها ، و لم تكن في أمة محمد صلى الله عليه و سلم حتى اليوم 0

فهذه العلامة خاصة بعصرنا و زمننا، زمن الحضارة و التكنلوجيا ، حيث المسلم محاصر لا يستطيع الفرار

بدينه00 أين يذهب ؟ و إلى أين يفر ؟ أرض الله الواسعة ضاقت عليه!

اللهم فرج على المسلمين كربتهم يا قوي 0


المستدرك على الصحيحين - ج: 4 ص: 541
(( 8518 حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا عبد الله بن وهب ، حدثني أبو شريح عبد الرحمن بن شريح ، عن أبي الأسود ، عن أبي فروة مولى أبي جهل ،عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: ثم نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا" فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ليخرجن منه أفواجا كما دخلوا فيه أفواجا "
هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه


***

الفتن لنعيم بن حماد - ج: 1 ص: 238 رقم 676
(( قال محمد بن مهاجر، وحدثني بن ميمون ،عن صفوان بن عمرو، عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: الفتنة الرابعة عمياء مظلمة، تمور مور البحر، لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا ، تطيف بالشام، وتغشى بالعراق ، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم ، ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول مه مه ، ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر، تدوم أثنى عشر عاما ، تنجلي حين تنجلي وقد أحسرت الفرات عن جبل من ذهب ، فيقتلون عليها حتى يقتل
من كل تسعة سبعة ))


****

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته [/COLOR]



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اعذرني اخي على اقتطاع اجزاء كثيره من موضوعك ولكن

ما اريد قوله اذا كانت هذه فتنة الجزيرة فـ اقول وبالله التوفيق

هي حدثت بالفعل وتحديدا بعد ضرب الابراج فعندما قال بوش اللعين من ليس معنا فهو ضدنا

وهنا بداءت هلاك الملوك حيث اتبعوا عباد الصليبن وسجنوا المصلحين وقتلوهم وسلموهم للكفار

وهذا يعتبر عمل يخرجهم من الاسلام ومن ثم بعد ذلك دخل العلماء في الفتنه وبداوؤ يتساقطون واحدا

تلوا الاخير الامن رحم ربي واخرهم وزير العدل ومحاولته تبرير الاختلاط اخي الكريم ان الاحاديث التي ذكرتها

تتكلم عن الفتن في الدين وليس القتال بين المسلمين في الجزيرة العربيه

ويؤيد قولي قول ابي هريرة رضي الله عنه (..وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم ، ويشتد

فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول مه مه ، ولا يرقعونها من ناحية

إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر..)


وهذا ما حدث بالضبط في الجزيرة العربيه حيث بداء بضرب الابراج وسجن المصلحين وقتلهم وتحجيم دور هيئات

الامر بالمعروف والنهي عن المنكر واقاله كثير من خطباء الجمع وفي السنوات الاربع الماضيه بداء التعري والفجور

في الجزيرة العربيه وزادو على ذلك البعثات للخارج فـ امريكا لوحدها تم ارسال لهااكثر 56الف طالب وطالبه في

تخصصات موجودة في المملكه ولا تحتاج الابتعاث واعتقد والله اعلم سبب هذه البعثات ابعاد الشباب عن دينهم

وقد بدانا نرى نتائج البعثات في السنتين الاخيرتين والا نحلال الاخلاقي في شباب الجزيرة الامن رحم ربي

وفي حديث ابي هريرة لا يستطيع احد ان يقول مه مه وهذا حدث فبمجرد ان تكلم الشثري كلام اعتبره رقيق حتى

حورب وقيل عنه من مخلفات تورا بورا وبداء يعير ويتهم بالرجعيه والتشدد

خلاصه ما اردت قوله ان الفتنه الرابعه والله اعلم فتنه في الدين وليس الاقتتال

30989- إن ناقدت الناس ناقدوك وإن تركتهم لم يتركوك وإن هربت منهم أدركوك، قيل‏:‏ فما أصنع‏؟‏ قال‏:‏ هب عرضك ليوم فقرك‏

30998- أتتكم الفتن كقطع الليل المظلم، يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع أحدكم دينه بعرض من الدنيا قليل، قيل‏:‏ فكيف نصنع يا رسول الله‏؟‏ قال تكسر يدك، قال‏:‏ فإن انجبرت‏؟‏ قال‏:‏ تكسر الأخرى، قال‏:‏ حتى متى‏؟‏ قال‏:‏ حتى تأتيك يد خاطئة أو منية قاضية‏.‏

30995- ستغربلون حتى تصيروا مثل حثالة من الناس قد مرجت عهودهم، وخربت أماناتهم، قال قائل‏:‏ فكيف بنا يا رسول الله‏؟‏ قال‏:‏ تعملون بما تعرفون وتنكرون ما تنكرون بقلوبكم‏.‏

‏(‏حل عن عمر‏)‏ ‏(‏أخرجه أحمد في مسنده عن ابن عمر ‏(‏2/162 و 220‏)‏ ص‏)‏‏


هذا والله اعلم

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-11-2010, 10:58 AM
أبو جهاد أبو جهاد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 3,149
معدل تقييم المستوى: 12
أبو جهاد will become famous soon enough
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

بارك الله فيك أخي ابو سفيان وزادك الله علماً

اقتباس:
الصحيح إنني أتوجس أحيانا مما أكتب
اسأل الله جلت قدرته أن يحميك ويحمي جميع إخواننا وأخواتنا في هذا المنتدى المبارك

__________________
((كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة))
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-11-2010, 12:54 PM
محمد علي رضوان محمد علي رضوان غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 762
معدل تقييم المستوى: 0
محمد علي رضوان is an unknown quantity at this point
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

ماشاء الله اخي ابا سفيان

احبكم في الله

وجزاكم الله خيرا يا اخوة على االافادات الرائعة

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-19-2010, 10:20 AM
التطواني التطواني غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 50
معدل تقييم المستوى: 0
التطواني is on a distinguished road
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

جزاك الله خيرا اخي الفاضل ابو سفيان

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08-28-2013, 08:38 AM
سيف الحق سيف الحق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 1,666
معدل تقييم المستوى: 13
سيف الحق has a spectacular aura aboutسيف الحق has a spectacular aura about
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

859 حدثنا الوليد بن مسلم ، عن أبي حبيب ، عن الوضين بن عطاء ، قال : " الفتنة الرابعة بدؤها من الرقة " *

الرقة توجد بالجزيرة شمال سوريا بحدود تركيا وهناك خطأ شائع عن الفتنة الرابعة بأنها تخبط جزيرة العرب والصواب انها تخبط بالجزيرة التي هي شمال كل من العراق وسوريا وبها عرب وعجم وهي معظمها من كردستان اليوم


وهذه بعض من احاديث الفتنة الرابعة وتذكروا كلمة الرابعة واشارتها كي يفهم الناس أننا في الفتنة الرابعة وان الله ينبهنا باننا نعيش في زمن الرابعة

وهذه الاثار والاحاديث للاستئناس والاستفادة من أثر الأولين لفقه معنى الفتنة التي تموج موج البحر وهي الدهيماء او الرابعة او العمياء المظلمة


664 قال محمد بن مهاجر ، وحدثني الجنيد بن ميمون ، عن صفوان بن عمرو ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : " الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر ، لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا ، تطيف بالشام ، وتغشى بالعراق ، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم ، ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول : مه مه ، ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر ، تدوم اثني عشر عاما ، تنجلي حين تنجلي وقد انحسرت الفرات عن جبل من ذهب ، فيقتتلون عليها حتى يقتل من كل تسعة سبعة " *

فقد طافت بالشام اي تنقلت بين بلدانها ومدنها واحدة تلو الاخرى من فلسطين الى لبنان ثم سورية وغشيت العراق وستخبط الجزيرة قريبا حيث ان منطقة كردستان كانت آمنة ولم تصلها الفتنة بعد نسأل الله أن يحفظ كل المسلمين

حدثنا ضمرة ، عن يحيى بن أبي عمرو السيباني ، قال : قال : أبو هريرة رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر الفتنة الرابعة : " لا ينجو من شرها إلا من دعا كدعاء الغرق ، أسعد أهلها كل تقي خفي ، إذا ظهر لم يعرف ، وإن جلس لم يفتقد ، وأشقى أهلها كل خطيب مسقع ، أو راكب موضع " *

حدثنا الحكم بن نافع ، عن جراح ، عن أرطاة بن المنذر ، قال : بلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الفتنة الرابعة : " تصيرون فيها إلى الكفر ، فالمؤمن يومئذ من يجلس في بيته ، والكافر من سل سيفه ، وأهراق دم أخيه ودم جاره " *


1953 قال حدثنا نعيم قال : ثنا يحيى بن سعيد العطار ، عن ضرار بن عمرو ، عن إسحاق بن أبي فروة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الفتنة الرابعة تقيم ثمانية عشر ، ثم تحسر الفرات عن جبل من ذهب فيقتتلوا عليه ، حتى يقتل من كل تسعة سبعة " *

حدثنا عثمان بن كثير ، عن محمد بن مهاجر ، قال : حدثني أبو بشر عبد الله بن عبد الرحمن ، عن أبي المضاء الكلاعي ، عن سليمان بن حاطب الحميري ، قال : حدثني رجل ، منذ أربعين سنة سمع كعبا ، يقول : " إذا ثارت فتنة فلسطين تردد في الشام تردد الماء في القربة ، ثم تنجلي حين تنجلي وأنتم قليل نادمون " *

كانت البداية من فلسطين 2007 ثم لبنان بعد مقتل الحريري ثم الربيع العربي

حدثنا موسى بن إسماعيل ، حدثنا جرير ، حدثنا حميد بن هلال ، عن أبي الدهماء ، قال : سمعت عمران بن حصين ، يحدث قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من سمع بالدجال فلينأ عنه ، فوالله إن الرجل ليأتيه وهو يحسب أنه مؤمن فيتبعه ، مما يبعث به من الشبهات " ، أو " لما يبعث به من الشبهات " هكذا قال *


حدثنا يحيى بن عثمان بن سعيد الحمصي ، حدثنا أبو المغيرة ، حدثني عبد الله بن سالم ، حدثني العلاء بن عتبة ، عن عمير بن هانئ العنسي ، قال : سمعت عبد الله بن عمر ، يقول : كنا قعودا عند رسول الله ، فذكر الفتن فأكثر في ذكرها حتى ذكر فتنة الأحلاس ، فقال قائل : يا رسول الله وما فتنة الأحلاس ؟ قال : " هي هرب وحرب ، ثم فتنة السراء ، دخنها من تحت قدمي رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني ، وليس مني ، وإنما أوليائي المتقون ، ثم يصطلح الناس على رجل كورك على ضلع ، ثم فتنة الدهيماء ، لا تدع أحدا من هذه الأمة إلا لطمته لطمة ، فإذا قيل : انقضت ، تمادت يصبح الرجل فيها مؤمنا ، ويمسي كافرا ، حتى يصير الناس إلى فسطاطين ، فسطاط إيمان لا نفاق فيه ، وفسطاط نفاق لا إيمان فيه ، فإذا كان ذاكم فانتظروا الدجال ، من يومه ، أو من غده " *

554 عن أبي المغيرة ، عن أرطاة بن المنذر ، عمن حدثه ، عن ابن العباس ، رضي الله عنهما أنه أتاه رجل وعنده حذيفة فقال : يا ابن عباس ، قوله تعالى : { حم عسق } ؟ فأطرق ساعة وأعرض عنه ، ثم كررها فلم يجبه بشيء ، فقال حذيفة : " أنا أنبئك ، قد عرفت لم كرهها ، إنما نزلت في رجل من أهل بيته يقال له عبد الإله ، أو عبد الله ، ينزل على نهر من أنهار المشرق يبني عليه مدينتين ، يشق النهر بينهما شقا ، جمع فيها كل جبار عنيد " قال أرطاة : إذا بنيت مدينة على شاطئ الفرات ، ثم أتتكم الفواصل والقواصم ، وانفرجتم عن دينكم كما تنفرج المرأة عن قبلها حتى لا تمتنعوا عن ذل ينزل بكم ، وإذا بنيت مدينة بين النهرين بأرض منقطعة من أرض العراق أتتكم الدهيماء *

285 أنا القاضي أبو عمر القاسم بن جعفر الهاشمي نا محمد بن أحمد اللؤلؤي نا أبو داود نا يحيى بن عثمان بن سعيد الحمصي نا أبو المغيرة قال : حدثني عبد الله بن سالم حدثني العلاء بن عتبة عن عمير بن هانئ العنسي قال : سمعت عبد الله بن عمر يقول : كنا قعودا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر الفتن فأكثر في ذكرها حتى ذكر فتنة الأحلاس فقال قائل : يا رسول الله : وما فتنة الأحلاس ؟ قال : " هي هرب وحرب ثم فتنة السراء دخنها من تحت قدمي رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني وليس مني وإنما أوليائي المتقون ثم يصطلح الناس على رجل كورك على ضلع ثم فتنة الدهيماء لا تدع أحدا من هذه الأمة إلا لطمته لطمة فإذا قيل انقبضت تمادت يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا حتى يصير الناس إلى فسطاطين : فسطاط إيمان لا نفاق فيه وفسطاط نفاق لا إيمان فيه فإذا كان ذلكم فانتظروا الدجال من يومه أو غده قوله صلى الله عليه وسلم : " فتنة الأحلاس " والأحلاس : جمع حلس وإنما شبهها بالحلس لظلمتها والتباسها أو لأنها تركد وتدوم فلا تقلع يقال : فلان حلس بيته إذا كان يلازم قعر بيته لا يبرح ويقال : هم أحلاس الخيل : إذا كانوا يلزمون ظهورها والدخن : الدخان يريد أنه سبب إثارتها وهيجها وقوله : كورك على ضلع يريد - والله أعلم - أنهم يجتمعون على رجل غير خليق للملك ولا مستقل به لأن الورك لا يستقل على الضلع ولا يلائمها وإنما يقال في باب المشاكلة هو كرأس على جسد أو كف في ذراع ونحوهما من الكلام والدهيماء : تصغير الدهماء ولعله صغرها على طريق المذمة والله أعلم وحديث آخر *


85 حدثنا يحيى بن سعيد العطار ، عن ضرار بن عمرو ، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة ، عمن حدثه ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تأتيكم بعدي أربع فتن ، الأولى يستحل فيها الدماء ، والثانية يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والثالثة يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والفروج ، والرابعة صماء عمياء مطبقة ، تمور مور الموج في البحر ، حتى لا يجد أحد من الناس منها ملجأ ، تطيف بالشام ، وتغشى العراق ، وتخبط الجزيرة بيدها ورجلها ، وتعرك الأمة فيها بالبلاء عرك الأديم ، ثم لا يستطيع أحد من الناس يقول فيها : مه مه ، ثم لا يعرفونها من ناحية إلا انفتقت من ناحية أخرى " *

كلما عرفوها او كشفوا انها فتنة او اخمدوا نارها انبثقت من جانب آخر وخدع فيها الناس مرة اخرى وفتنوا

86 حدثنا عثمان بن كثير بن دينار ، عن محمد بن مهاجر ، أخي عمرو بن مهاجر قال : حدثني جنيد بن ميمون ، عن ضرار بن عمرو ، قال : قال أبو هريرة : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى : { أو يلبسكم شيعا } قال : " أربع فتن تأتي الفتنة الأولى فيستحل فيها الدماء ، والثانية يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والثالثة يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والفروج ، والرابعة عمياء مظلمة ، تمور مور البحر ، تنتشر حتى لا يبقى بيت من العرب إلا دخلته " *



239 حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير ، حدثنا أبو خالد ، يعني سليمان بن حيان ، عن سعد بن طارق ، عن ربعي ، عن حذيفة ، قال : كنا عند عمر ، فقال : أيكم سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الفتن ؟ فقال قوم : نحن سمعناه ، فقال : لعلكم تعنون فتنة الرجل في أهله وجاره ؟ قالوا : أجل ، قال : تلك تكفرها الصلاة والصيام والصدقة ، ولكن أيكم سمع النبي صلى الله عليه وسلم يذكر التي تموج موج البحر ؟ قال حذيفة : فأسكت القوم ، فقلت : أنا ، قال : أنت لله أبوك قال حذيفة : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " تعرض الفتن على القلوب كالحصير عودا عودا ، فأي قلب أشربها ، نكت فيه نكتة سوداء ، وأي قلب أنكرها ، نكت فيه نكتة بيضاء ، حتى تصير على قلبين ، على أبيض مثل الصفا فلا تضره فتنة ما دامت السماوات والأرض ، والآخر أسود مربادا كالكوز ، مجخيا لا يعرف معروفا ، ولا ينكر منكرا ، إلا ما أشرب من هواه " ، قال حذيفة : وحدثته ، " أن بينك وبينها بابا مغلقا يوشك أن يكسر " ، قال عمر : أكسرا لا أبا لك ؟ فلو أنه فتح لعله كان يعاد ، قلت : " لا بل يكسر " ، وحدثته " أن ذلك الباب رجل يقتل أو يموت حديثا ليس بالأغاليط " قال أبو خالد : فقلت لسعد : يا أبا مالك ، ما أسود مرباد ؟ قال : " شدة البياض في سواد " ، قال : قلت : فما الكوز مجخيا ؟ قال : " منكوسا " ، وحدثني ابن أبي عمر ، حدثنا مروان الفزاري ، حدثنا أبو مالك الأشجعي ، عن ربعي ، قال : لما قدم حذيفة من عند عمر جلس ، فحدثنا ، فقال : إن أمير المؤمنين أمس لما جلست إليه سأل أصحابه ، أيكم يحفظ قول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الفتن ؟ وساق الحديث بمثل حديث أبي خالد ، ولم يذكر تفسير أبي مالك لقوله : " مربادا مجخيا " ، وحدثني محمد بن المثنى ، وعمرو بن علي ، وعقبة بن مكرم العمي ، قالوا : حدثنا محمد بن أبي عدي ، عن سليمان التيمي ، عن نعيم بن أبي هند ، عن ربعي بن حراش ، عن حذيفة ، أن عمر ، قال : من يحدثنا أو قال : أيكم يحدثنا - وفيهم حذيفة - ما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الفتنة ؟ قال حذيفة : أنا ، وساق الحديث كنحو حديث أبي مالك ، عن ربعي ، وقال في الحديث : قال حذيفة : حدثته حديثا ليس بالأغاليط ، وقال : يعني أنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم *



88 حدثنا مروان بن معاوية ، حدثنا الوليد بن عبد الله بن جميع ، حدثنا أبو الطفيل ، قال : سمعت حذيفة ، يقول : " الفتن ثلاث ، تسوقهم الرابعة إلى الدجال التي ترمي بالرضف ، والتي ترمي بالنشف ، والسوداء المظلمة ، والتي تموج موج البحر " *

22762 حدثنا بهز ، وأبو النضر ، قالا : حدثنا سليمان بن المغيرة ، حدثنا حميد هو ابن هلال ، قال : أبو النضر في حديثه ، حدثني حميد يعني ابن هلال ، حدثنا نصر بن عاصم الليثي ، قال : أتيت اليشكري في رهط من بني ليث ، قال : فقال : من القوم ؟ قال : قلنا : بنو ليث ، قال : فسألناه وسألنا ، ثم قلنا : أتيناك نسألك عن حديث حذيفة ، قال : أقبلنا مع أبي موسى قافلين ، وغلت الدواب بالكوفة ، فاستأذنت أنا وصاحب لي أبا موسى فأذن لنا ، فقدمنا الكوفة باكرا من النهار ، فقلت لصاحبي : إني داخل المسجد فإذا قامت السوق خرجت إليك ، قال : فدخلت المسجد فإذا فيه حلقة كأنما قطعت رءوسهم يستمعون إلى حديث رجل ، قال : فقمت عليهم ، قال : فجاء رجل فقام إلى جنبي ، قال : قلت من هذا ؟ قال : أبصري أنت ، قال : قلت : نعم ، قال : قد عرفت لو كنت كوفيا لم تسأل عن هذا ، هذا حذيفة بن اليمان ، قال : فدنوت منه فسمعته يقول : كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير ، وأسأله عن الشر ، وعرفت أن الخير لن يسبقني ، قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الخير شر ؟ قال : " يا حذيفة ، تعلم كتاب الله ، واتبع ما فيه " ، ـ ثلاث مرار ـ قال : قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الخير شر ؟ قال : " فتنة وشر " قال : قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الشر خير ؟ قال : يا حذيفة ، تعلم كتاب الله واتبع ما فيه " ثلاث مرار ، قال : قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الشر خير ؟ قال : " هدنة على دخن ، وجماعة على أقذاء " ، قال : قلت : يا رسول الله ، الهدنة على دخن ، ما هي ؟ قال : " لا ترجع قلوب أقوام على الذي كانت عليه " ، قال : قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الخير شر ؟ قال : يا حذيفة ، تعلم كتاب الله واتبع ما فيه " ثلاث مرار قال : قلت : يا رسول الله ، أبعد هذا الخير شر ؟ قال : " فتنة عمياء صماء ، عليها دعاة على أبواب النار ، وأنت أن تموت يا حذيفة ، وأنت عاض على جذل ، خير لك من أن تتبع أحدا منهم " *


22902 حدثنا محمد بن جعفر ، حدثنا شعبة ، عن أبي التياح قال : سمعت صخرا يحدث ، عن سبيع قال : أرسلوني من ماه إلى الكوفة أشتري الدواب ، فأتينا الكناسة فإذا رجل عليه جمع ، قال : فأما صاحبي فانطلق إلى الدواب وأما أنا فأتيته ، فإذا هو حذيفة ، فسمعته يقول : كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يسألونه عن الخير وأسأله عن الشر ، فقلت : يا رسول الله ، هل بعد هذا الخير شر كما كان قبله شر ؟ قال : " نعم " ، قلت : فما العصمة منه ؟ قال : " السيف " ـ أحسب أبو التياح يقول : السيف ، أحسب ـ قال : قلت : ثم ماذا ؟ قال : " ثم تكون هدنة على دخن " ، قال : قلت : ثم ماذا ؟ قال : " ثم تكون دعاة الضلالة ، فإن رأيت يومئذ خليفة الله في الأرض فالزمه ، وإن نهك جسمك وأخذ مالك ، فإن لم تره فاهرب في الأرض ، ولو أن تموت وأنت عاض بجذل شجرة " ، قال : قلت : ثم ماذا ؟ قال : " ثم يخرج الدجال " ، قال : قلت : فبم يجيء به معه ؟ قال : " بنهر ـ أو قال : ماء ـ ونار ، فمن دخل نهره حط أجره ، ووجب وزره ، ومن دخل ناره وجب أجره وحط وزره " ، قال : قلت : ثم ماذا ؟ قال : " لو أنتجت فرسا لم تركب ، فلوها حتى تقوم الساعة " ، قال شعبة : وحدثني أبو بشر في إسناد له ، عن حذيفة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : قلت : يا رسول الله ، ما هدنة على دخن ؟ قال : " قلوب لا تعود على ما كانت " ، حدثنا عبد الصمد ، حدثني أبي ، حدثنا أبو التياح ، حدثني صخر بن بدر العجلي ، عن سبيع بن خالد الضبعي ، فذكر مثل معناه ، وقال : " وحط أجره وحط وزره " ، قال : " وإن نهك ظهرك وأخذ مالك " ، حدثنا يونس ، حدثنا حماد ، عن أبي التياح ، عن صخر ، عن سبيع بن خالد الضبعي ، فذكره ، وقال : " وإن نهك ظهرك وأكل مالك " ، وقال : " وحط أجره ، وحط وزره " *



430 حدثنا عبد الله بن عمرو المكتب ، قال : حدثنا عتاب بن هارون ، قال : حدثنا الفضل بن عبيد الله بن الفضل ، قال : حدثنا أحمد بن عمير ، قال : حدثنا الهيثم بن مروان ، قال : حدثنا أبو اليمان الحكم بن نافع ، قال : حدثنا صفوان بن عمرو ، عن عبد الرحمن بن جبير ، عن أبيه ، عن عوف بن مالك ، قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في بناء له فسلمت عليه فقال لي : " عوف " ؟ قلت : نعم فقال : " ادخل فقلت : كلي أو بعضي ؟ قال : " بل كلك " فقال لي : " يا عوف اعدد ستا بين يدي الساعة : أولهن موتى " فاستبكيت حتى جعل يسكتني ثم قال : " قل إحدى " قلت : إحدى " والثانية فتح بيت المقدس قل : اثنتين " قلت : اثنتين " والثالثة موت يكون في أمتي يأخذهم مثل قعاص الغنم قل : ثلاثا " قلت : ثلاثا " والرابعة فتنة تكون في أمتي - يعظمها - قل : أربعا " قلت : أربعا " والخامسة : يفيض فيكم المال فيعطى الرجل المائة الدينار فيسخطها قل : خمسا " فقلت : خمسا " والسادسة : هدنة تكون بينكم وبين بني الأصفر يسيرون إليكم على ثمانية غاية تحت كل غاية اثنا عشر ألفا فسطاط المسلمين يومئذ بأرض يقال لها الغوطة في مدينة يقال لها دمشق " *


العجيب أن هذا الحديث أيضا وردت فيه الفتنة بترتيب رقم 4 اي الرابعة

فهل شعارنا اليوم في كل مكان هو الرابعة علامة اننا نعيش الفتنة الرابعة

__________________
وَإِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَحْدَهُ اشْمَأَزَّتْ قُلُوبُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ وَإِذَا ذُكِرَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08-28-2013, 07:17 PM
أشراط الساعة أشراط الساعة غير متصل
حارس الحدود
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 10,495
معدل تقييم المستوى: 18
أشراط الساعة has a spectacular aura aboutأشراط الساعة has a spectacular aura aboutأشراط الساعة has a spectacular aura about
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

السلام عليكم

http://alfetn.com/vb3/showpost.php?p...9&postcount=11
http://alfetn.com/vb3/showpost.php?p...2&postcount=71
http://alfetn.com/vb3/showpost.php?p...1&postcount=15
http://alfetn.com/vb3/showpost.php?p=696152&postcount=3

،،

أخي/ سيف الحق

اقتباس:
859 حدثنا الوليد بن مسلم ، عن أبي حبيب ، عن الوضين بن عطاء ، قال : " الفتنة الرابعة بدؤها من الرقة " *
حديث الوليد بن مُسلم ضعيف لأنه مُدلّس وقد عنعن.

اقتباس:
664 قال محمد بن مهاجر ، وحدثني الجنيد بن ميمون ، عن صفوان بن عمرو ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : " الفتنة الرابعة عمياء مظلمة تمور مور البحر ، لا يبقى بيت من العرب والعجم إلا ملأته ذلا وخوفا ، تطيف بالشام ، وتغشى بالعراق ، وتخبط بالجزيرة بيدها ورجلها ، تعرك الأمة فيها عرك الأديم ، ويشتد فيها البلاء حتى ينكر فيها المعروف ، ويعرف فيها المنكر ، لا يستطيع أحد يقول : مه مه ، ولا يرقعونها من ناحية إلا تفتقت من ناحية ، يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ، ولا ينجو منها إلا من دعا كدعاء الغرق في البحر ، تدوم اثني عشر عاما ، تنجلي حين تنجلي وقد انحسرت الفرات عن جبل من ذهب ، فيقتتلون عليها حتى يقتل من كل تسعة سبعة " *
حديث أبي هريرة الأول عند نُعيم بإسناده: قَالَ مُحَمَّدُ بْنُ مُهَاجِرٍ : وَحَدَّثَنِي الْجُنَيْدُ بْنُ مَيْمُونٍ ، عَنْ صَفْوَانَ بْنِ عَمْرٍو ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ. شديد الضعف، ففيه الجنيد بن ميمون وهو مجهول الحال، وفيه صفوان أو ضرار بن عمرو وهو منكر الحديث، وهو موقوف عن أبي هريرة رضي الله عنه ولا يأخذ حكم الرفع لضعفه، ولا شواهد له من المرفوع.

اقتباس:
حدثنا ضمرة ، عن يحيى بن أبي عمرو السيباني ، قال : قال : أبو هريرة رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر الفتنة الرابعة : " لا ينجو من شرها إلا من دعا كدعاء الغرق ، أسعد أهلها كل تقي خفي ، إذا ظهر لم يعرف ، وإن جلس لم يفتقد ، وأشقى أهلها كل خطيب مسقع ، أو راكب موضع " *
حديث أبي هريرة الثاني منقطع. قال نُعيم: حَدَّثَنَا ضَمْرَةُ ، عَنْ يَحْيَى بْنِ أَبِي عَمْرٍو السَّيْبَانِيِّ ، قَالَ : قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. يحيى بن أبي عمرو السّيباني روايته عن الصحابة مُرسلة، قال الحافظ في التقريب عنه: ثقة وروايته عن الصحابة مرسلة.

اقتباس:
حدثنا الحكم بن نافع ، عن جراح ، عن أرطاة بن المنذر ، قال : بلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في الفتنة الرابعة : " تصيرون فيها إلى الكفر ، فالمؤمن يومئذ من يجلس في بيته ، والكافر من سل سيفه ، وأهراق دم أخيه ودم جاره " *
حديث أرطأة بن المُنذر منقطع. قال نُعيم: حَدَّثَنَا الْحَكَمُ بْنُ نَافِعٍ ، عَنْ جَرَّاحٍ ، عَنْ أَرْطَاةَ بْنِ الْمُنْذِرِ ، قَالَ : بَلَغَنِي أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ. فالانقطاع فيه ظاهر وهو من بلاغات أرطأة.

اقتباس:
1953 قال حدثنا نعيم قال : ثنا يحيى بن سعيد العطار ، عن ضرار بن عمرو ، عن إسحاق بن أبي فروة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الفتنة الرابعة تقيم ثمانية عشر ، ثم تحسر الفرات عن جبل من ذهب فيقتتلوا عليه ، حتى يقتل من كل تسعة سبعة " *
حديث أبي هريرة الثالث شديد الضعف، يحيى بن سعيد العطار ضعيف الحديث، ضرار بن عمرو الملطي منكر الحديث، إسحاق بن أبي فروة متروك ولم يروِ عن أبي هريرة، فالإسناد ساقط! .. ولا شواهد له من الصحيح المرفوع.

اقتباس:
حدثنا عثمان بن كثير ، عن محمد بن مهاجر ، قال : حدثني أبو بشر عبد الله بن عبد الرحمن ، عن أبي المضاء الكلاعي ، عن سليمان بن حاطب الحميري ، قال : حدثني رجل ، منذ أربعين سنة سمع كعبا ، يقول : " إذا ثارت فتنة فلسطين تردد في الشام تردد الماء في القربة ، ثم تنجلي حين تنجلي وأنتم قليل نادمون " *
فيه جهالة ظاهرة، حيث يقول سليمان: حدثني رجل منذ أربعين سنة!! ولم يُسمّه، وهو مقطوع من كلام كعب الأحبار وكلامه لا يأخذ حكم الرفع، ومما يُوهيه أن لا شواهد له من المرفوع.

اقتباس:
554 عن أبي المغيرة ، عن أرطاة بن المنذر ، عمن حدثه ، عن ابن العباس ، رضي الله عنهما أنه أتاه رجل وعنده حذيفة فقال : يا ابن عباس ، قوله تعالى : { حم عسق } ؟ فأطرق ساعة وأعرض عنه ، ثم كررها فلم يجبه بشيء ، فقال حذيفة : " أنا أنبئك ، قد عرفت لم كرهها ، إنما نزلت في رجل من أهل بيته يقال له عبد الإله ، أو عبد الله ، ينزل على نهر من أنهار المشرق يبني عليه مدينتين ، يشق النهر بينهما شقا ، جمع فيها كل جبار عنيد " قال أرطاة : إذا بنيت مدينة على شاطئ الفرات ، ثم أتتكم الفواصل والقواصم ، وانفرجتم عن دينكم كما تنفرج المرأة عن قبلها حتى لا تمتنعوا عن ذل ينزل بكم ، وإذا بنيت مدينة بين النهرين بأرض منقطعة من أرض العراق أتتكم الدهيماء *
فيه جهالة صريحة يقول "عمّن حدثه" ولم يُسمّ! .. والحديث بيّن النكارة لا شواهد له.

اقتباس:
85 حدثنا يحيى بن سعيد العطار ، عن ضرار بن عمرو ، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة ، عمن حدثه ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " تأتيكم بعدي أربع فتن ، الأولى يستحل فيها الدماء ، والثانية يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والثالثة يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والفروج ، والرابعة صماء عمياء مطبقة ، تمور مور الموج في البحر ، حتى لا يجد أحد من الناس منها ملجأ ، تطيف بالشام ، وتغشى العراق ، وتخبط الجزيرة بيدها ورجلها ، وتعرك الأمة فيها بالبلاء عرك الأديم ، ثم لا يستطيع أحد من الناس يقول فيها : مه مه ، ثم لا يعرفونها من ناحية إلا انفتقت من ناحية أخرى " *
كحديث أبي هريرة الثالث، يحيى بن سعيد العطار ضعيف الحديث، ضرار بن عمرو الملطي منكر الحديث، إسحاق بن أبي فروة متروك ولم يروِ عن أبي هريرة، وفيه جهالة فإسحاق لم يُسم من حدثه "عمّن حدثه"، فالإسناد ساقط هو الآخر! .. ولا شواهد له من الصحيح المرفوع.

اقتباس:
86 حدثنا عثمان بن كثير بن دينار ، عن محمد بن مهاجر ، أخي عمرو بن مهاجر قال : حدثني جنيد بن ميمون ، عن ضرار بن عمرو ، قال : قال أبو هريرة : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى : { أو يلبسكم شيعا } قال : " أربع فتن تأتي الفتنة الأولى فيستحل فيها الدماء ، والثانية يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والثالثة يستحل فيها الدماء ، والأموال ، والفروج ، والرابعة عمياء مظلمة ، تمور مور البحر ، تنتشر حتى لا يبقى بيت من العرب إلا دخلته " *
شديد الضعف، الجنيد بن ميمون مجهول، وضرار بن عمرو حديثه منكر، وفيه انقطاع؛ فضرار لم يروِ عن أبي هريرة! .. ولا شواهد له.

اقتباس:
العجيب أن هذا الحديث أيضا وردت فيه الفتنة بترتيب رقم 4 اي الرابعة

فهل شعارنا اليوم في كل مكان هو الرابعة علامة اننا نعيش الفتنة الرابعة
لا عجب طالما تستند على مثل هذه الأخبار المردودة! .. أما هذا التأويل فالتكلّف فيه بيّن تُغني حكايته عن رده.

والله المستعان.

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08-28-2013, 07:56 PM
سيف الحق سيف الحق غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 1,666
معدل تقييم المستوى: 13
سيف الحق has a spectacular aura aboutسيف الحق has a spectacular aura about
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

أخي الكريم أشراط الساعة السلام عليكم

الفتنة الرابعة ذكرت في أحاديث صحيحة ولكن تفصيل بعض اخبارها ورد في الضعيف وفي الأثر لذلك نحن لا نعتمد على تلك الاخبار الضعيفة لنقول لكم أن تأخذوا بها وكأنها صحيحة

لكن أليس من الأحوط تجنب الفتن ولو وجدنا في الاثر ما يخبر عن أمور تشبه واقعنا اليوم أليس من الاحوط التنبه حتى لو لم تكن أحاديث فلنعتبرها تحذيرات من الأولين وأخبار متناثرة وأحاديث مبعثرة منطلقة من حقيقة لكن كثرة تناقلها جعلها مبعثرة وضعيفة وغير واضحة أما اليوم فالواقع يجعلنا نراجع تلك الاقاويل ونمحصها لعلنا نجد شيئا نستفيد منه للاستئناس والفهم الاوسع


أما كلامي عن شعار رابعة فهو ليس تأويلا كما قلت أنت بل هي اشارة لنا كي نبحث عن اخبار الفتنة الرابعة فلعلنا فعلا نعيشها منذ سنوات وهي التي تموج كموج البحر

فكلما انظر لشعار رابعة اتذكر اننا نعيش الفتنة الرابعة مجرد تذكر لها بسبب ذلك الشعار وليس تأويلا أو تفسيرا لمعناه

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 08-28-2013, 11:53 PM
فن الممكن فن الممكن غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 4,663
معدل تقييم المستوى: 12
فن الممكن is on a distinguished road
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abo sfyan مشاهدة المشاركة
[COLOR="Navy"


أن هذه الفتنة ستنتهي بهلاك الملوك ،و طالما أنه بدأ بالغربية ( الشامية ) فالشرقية هنا هي فتنة العراق و

الجزيرة ، و التي ستنتهي بهلاك ملكهم ، هذه الفتنة سيكون فيها العرب أذل من شاة

و لا ينتهي ذل العرب ، حتى يخرج أهل الصليب و اليهود أهل المغرب


[/COLOR]
المالكي من شيعه العرب وبتصريح له خائف من تداعيات ضربه على نظام السورى ,نظرا لكون العراق سيتأثر من بعد سقوط الاسدي .
وهذا يذكرنى بكلام المفسر قبارى قطب عندما قال سقوط النظام في العراق معناه احتلال ايران للعراق وللكويت .
وسيكون سبب سقوط المالكي إن لم يكن من توابع إيران فان الحجه غزو الكويت من جديد هو الفوضى في العراق مابعد سقوط نظام المالكي فحينهالن يستطيع الخليج فعل شيء لانهم لايعلمون من سيخاطبون في هذه الفوضي .

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 08-29-2013, 05:19 AM
أشراط الساعة أشراط الساعة غير متصل
حارس الحدود
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الدولة: مصر
المشاركات: 10,495
معدل تقييم المستوى: 18
أشراط الساعة has a spectacular aura aboutأشراط الساعة has a spectacular aura aboutأشراط الساعة has a spectacular aura about
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيف الحق مشاهدة المشاركة
أخي الكريم أشراط الساعة السلام عليكم

الفتنة الرابعة ذكرت في أحاديث صحيحة ولكن تفصيل بعض اخبارها ورد في الضعيف وفي الأثر لذلك نحن لا نعتمد على تلك الاخبار الضعيفة لنقول لكم أن تأخذوا بها وكأنها صحيحة

لكن أليس من الأحوط تجنب الفتن ولو وجدنا في الاثر ما يخبر عن أمور تشبه واقعنا اليوم أليس من الاحوط التنبه حتى لو لم تكن أحاديث فلنعتبرها تحذيرات من الأولين وأخبار متناثرة وأحاديث مبعثرة منطلقة من حقيقة لكن كثرة تناقلها جعلها مبعثرة وضعيفة وغير واضحة أما اليوم فالواقع يجعلنا نراجع تلك الاقاويل ونمحصها لعلنا نجد شيئا نستفيد منه للاستئناس والفهم الاوسع


أما كلامي عن شعار رابعة فهو ليس تأويلا كما قلت أنت بل هي اشارة لنا كي نبحث عن اخبار الفتنة الرابعة فلعلنا فعلا نعيشها منذ سنوات وهي التي تموج كموج البحر

فكلما انظر لشعار رابعة اتذكر اننا نعيش الفتنة الرابعة مجرد تذكر لها بسبب ذلك الشعار وليس تأويلا أو تفسيرا لمعناه
وعليكم السلام

"الفتنة الرابعة" ذلك المُسمّى أصلًا لم يثبت فيه خبر صحيح! .. وإنما الصواب "فتنة الدهيماء"، وطالما تلك التفاصيل التي أتيتم بها لا تصح فالأولى ((والأحوط)) تجنّبها حتى لا تُعكّر الفهم السليم للنصوص الصحيحة الثابتة، والواقع لا يدعونا أبدًا بحال من الأحوال للعروج على مثل تلك الأخبار التالفة.
أما شعار "رابعة" -سواء ظنتتَه تأويلًا أو إشارة!- فصدّقني هو محض وهم لا أصل له.


والله أعلم.

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 10-09-2013, 04:36 AM
رجل منكم رجل منكم متصل الآن
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 2,159
معدل تقييم المستوى: 8
رجل منكم will become famous soon enoughرجل منكم will become famous soon enough
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

و لكنني اظنها بدأت في اواخر 2001 و الله اعلم

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12-30-2016, 10:07 PM
المرتقب 40 المرتقب 40 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
الدولة: اللهم اغفر لي وارحمني
المشاركات: 241
معدل تقييم المستوى: 1
المرتقب 40 is on a distinguished road
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

يرفع بسبب ما يحدث من احداث في هذا الوقت

سبحان الله وبحمده

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 01-28-2017, 10:03 PM
أحد الغرباء أحد الغرباء غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Dec 2016
المشاركات: 167
معدل تقييم المستوى: 1
أحد الغرباء is on a distinguished road
افتراضي رد: ج2 : رد الفتنة الرابعة

السلام عليكم
يرفع بسبب التطورات المتسارعة
أتمنى من الاخوة الأعضاء اعادة قراءة أبحاث الشيخ أبو سفيان رحمه الله لنثري مناقشاتنا

__________________
قال الله عز و جل: " وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ " الأنعام 116
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:"بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ، فطوبى للغرباء" رواه مسلم و أحمد و ابن ماجة و أبو يعلى
موسوعة أحاديث الفتن https://ia800501.us.archive.org/12/items/WAQ114200_201402/114200.pdf
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.