منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الأبحاث و المشاركات المتميزة > أبحاث أبو سفيان رحمه الله

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #301  
قديم 04-21-2010, 04:20 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

المسلمون وإثبات كروية الأرض بقلم د. راغب السرجاني

تاريخ الإضافة:14-1-2009 بالرغم من أن "كروية الأرض" تعدُّ الآن من الحقائق العلمية البديهية التي لا يشكُّ فيها أحد من الناس على اختلاف الأعمار والثقافات.. حتى صار الصغار يدرسونها بالبراهين في مراحل تعليمهم المبكرة.. إلا أن هذه الحقيقة واجهت في عصور قديمة صعوبات بالغة حتى تستقر علميًّا في أذهان البشر.. وقد يأخذك العجب عندما تعلم أن هيئات دينية كبرى حكمت العقل الأوروبي قرونًا طويلة ضاقت بهذه الحقيقة العلمية ضيقًا حملها على تكفير من يؤمن بها من العلماء.. وربما بلغ الأمر حدَّ التعذيب أو الإعدام بأبشع الأساليب!!.. حتى جاء الإسلام بما يحمله من دعوة لتوسيع النظر في الكون، وتحرير العقل من الأوهام والخرافات، وإطلاق سراح البحث العلمي معتمدًا على التجريب والبرهان، ثم الوصول للحقائق بعد نقاش موضوعي حُرٍّ وهادئ؛ فأحيا ما كاد ينمحي من حقائق العلوم جميعًا (وكرويَّة الأرض إحداها)... وإليك التفاصيل..
كان الإغريق يعتقدون أن الأرض قرص دائري مسطح تحيط به مياه المحيطات من كل جانب، فها هو "هكتاتيوس" (سنة500 ق.م.) والذي يعتبر أبا الجغرافيا الإغريقية يرسم خرائطه على أساس القرص المستدير.. وبالرغم من أن "أفلاطون" (سنة348 ق.م.) أتى بأول نظرية عن كروية الأرض إلا إنه لم يلق التأييد الكافي ممن جاء بعده.. بل إن الدولة الرومانية رفضت هذه الفكرة، وكتب "كوزماس" (COSMAS) "أبو الجغرافيا الرومانية" في (سنة 547 م): "إن العالم يشبه العجلة، وإن مياه المحيط حوله من كل الجهات.." وبلغ الأمر ذروته حين تبنَّت الكنيسة وآباؤها الأوائل (وعلى رأسهم "لكتانشيوس") هذه النظرية بشدة، وقالوا بأن الأرض مسطحة، وأن الجانب الآخر غير مأهول؛ وإلا سقط الناس في الفضاء!.. ومما يُذكر في هذا السياق أن راهبًا مصريًّا يُدعى "قزماس" وضع في القرن السادس الميلادي نظرية فلكيَّة استمدَّها من النصوص المقدَّسة (!!) أصرَّ فيها على أن الأرض مستطيل مسطَّح، وأنها لا يمكن أن تكون كرويَّة!!..
المثير للعجب أن التعامل مع معارضي أمثال تلك النظريَّات كان يتَّسم بالضراوة البالغة؛ فكان المعارض يتعرض للتعذيب على الخازوق أو الحرق حيًّا بتهمة الهرطقة (التي تعني كنسيًّا: المروق عن الدين الصحيح)!!... بل كان علماء أوروبا حتى القرن الثالث عشر الميلادي يرسمون خريطة العالم على شكل صليب: رأسه هي الجنة، وقدماه هي النار، وذراعاه: البحر الأبيض والبحر الأحمر.. وبيت المقدس (أورشليم) في موضع القلب!!!.
من أشهر العلماء الأوروبيين الذين تبنَّوا نظريَّة كرويَّة الأرض "نيقولا كوبرينكوس" (1473م – 1543م) الذي توصَّل إلى أن الأرض ليست مركز الكون.. إلا أنه لم يتجرأ على نشر كتابه إلا وهو على فراش الموت!! وظل كتاب "كوبرنيكوس" من الكتب المحرمة، واضطهدت الكنيسة كل من يؤيد اعتقاد "كوبرنيكوس" مثل "برونو" الذي أُعدم حرقًا، و"جاليليو" الذي أودع السجن حتى أُرغم على التنكر لنظرية "كوبرنيكوس" والتخلي عن آرائه، والانصياع للفكر الكنسي!!!..

الحضارة الإسلامية وإنقاذ العلوم!!
جاءت الحضارة الإسلامية فأحيت نظرية كروية الأرض وتبنَّتها.. وربما كان من أهم أسباب ذلك أن القرآن أشار بصور مختلفة إلى كروية الأرض.. فمن ذلك قوله تعالى: "والأرض بعد ذلك دحاها".. والدحية في اللغة هي الكرة.. كما أن هناك آيات تتحدث عن دوران هذه الكرة حول نفسها بما يُحدث الليل والنهار.. فيقول تعالى: "يكوِّر الليل على النهار ويكور النهار على الليل".. ويعلِّق الدكتور زغلول النجار على هذه الآية الكريمة بقوله: "معني: يكور الليل علي النهار ويكور النهار علي الليل.. أي: يُغشي كلَّ واحد منهما الآخرَ كأنه يَلُفُّه عليه‏,‏ وهو وصف واضح الدلالة علي كروية الأرض‏,‏ وعلي دورانها حول محورها أمام الشمس‏,‏ وذلك لأن كلا من الليل والنهار عبارة عن فترة زمنية تعتري نصف الأرض في تبادل مستمر‏,‏ ولو لم تكن الأرض مكورة لما تكور أي منهما‏,‏ ولو لم تكن الأرض تدور حول محورها أمام الشمس ما تبادل الليل والنهار وكلاهما ظرف زمان وليس جسما ماديا يمكن أن يكور‏,‏ بل يتشكل بشكل نصف الأرض الذي يعتريه.."‏
ثم يؤكد الله تعالى هذا المعنى فيقول سبحانه: "رب المشرقين ورب المغربين"، ويُقسم في موضع آخر: "..بربِّ المشارق والمغارب.." فهي آيات تشير بوضوح إلى أن الشمس عندما تشرق على مكان من الأرض فهذا يعني أن هناك غروبًا في مكان آخر، أي أن المشارق والمغارب تتعاقب بسبب دوران الكرة الأرضية حول نفسها.

علماء الشرع وكروية الأرض!
مع أن "كرويَّة الأرض" شأن علمي كوني إلا أننا سنرى في السطور القادمة نظرة علماء الشرع لهذه الحقيقة، وكيفية اعتراضهم على منكريها.. مقارنة بما أشرنا إلى طرف منه آنفًا مما كان يعانيه معتنقو المسيحية في أوروبا من آباء الكنيسة وسلطانها المطلق عندما كان أحدهم – مهما أوتي من علم – يجهر بكرويَّة الأرض؛ لندرك الفارق الضخم بين مناخين:
• صنع الإسلام أحدهما بروح مشجعة على العلم، محترِمة للعقل والنظر والتجريب والبرهان؛ فأقام حضارته العظيمة التي أحسنت الصلة – على نحو غير مسبوق – بين الدين والعلم.. حتى غدا كلاهما يدعو إلى صاحبه ويرسخ أقدامه في القلوب والعقول جميعًا..
• بينما اغتالت سُلطة الكنيسة - في المناخ الآخر – روح العلم اغتيالاً، حينما أدمنت اعتناق الأساطير، وحمْل الناس قسرًا على اعتناقها.. الأمر الذي أدى – في نهاية المطاف – إلى ما نرى عليه الغرب الآن من إقصاء كامل للكنيسة عن كل قضايا الحياة!!
ينقل "ابن حزم" (ت:456هـ - 1064م) إجماع أئمة المسلمين على كروية الأرض في كتابه (الفصل في الملل والأهواء والنحل) حيث يقول إنهم قد: "قالوا إن البراهين قد صحت بأن الأرض كروية، والعامة تقول غير ذلك.. وجوابنا وبالله تعالى التوفيق: إن أحدًا من أئمة المسلمين المستحقين لاسم الإمامة بالعلم رضي الله عنهم لم ينكروا تكوير الأرض، ولا يُحفظ لأحد منهم في دفعه كلمةٌ.. بل البراهين من القرآن والسنة قد جاءت بتكويرها.. قال الله عز وجل: "يكوِّر الليل على النهار ويكور النهار على الليل".. وهذا أوضح بيان في تكوير بعضها على بعض، مأخوذ من: (كوَّر العمامة..) وهو إدارتها، وهذا نص على تكوير الأرض..."
ولا بد أن نلاحظ هنا إلى أي مدىً وصل ابن حزم رحمه الله في اعتراضه على مخالفيه في قضية بديهية كهذه.. إنه لم يزد على صفهم بـ"العامَّة" دونما تكفير ولا أحكام بالقتل.. لا سيَّما وهو أحد فقهاء عصره.. لنقارنَ هذا بما أشرنا إليه من مصادرة الكنيسة الأوروبية لآراء الآخرين معتمدة على سطوة النفوذ الديني والروحي!!
ويقول الإمام "فخر الدين الرازي" (ت: 606هـ - 1209م تقريبًا) في "مفاتيح الغيب" في تفسير قوله تعالى: "وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ..." قال الرازي: "المدُّ هو البسط إلى ما لا يدرك منتهاه، فقوله: "وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ" يُشعر بأنه – تعالى - جعل حجم الأرض حجمًا عظيمًا لا يقع البصر على منتهاه؛ لأن الأرض لو كانت أصغر حجما مما هي الآن عليه لما كمل الانتفاع به... والكرة إذا كانت في غاية الكبر، كان كل قطعة منها تشاهد كالسطح.."

علماء الجغرافيا المسلمون وكروية الأرض:
سنقف الآن أمام بعض التأكيدات الواضحة لدى طائفة من علماء الجغرافيا المسلمين تجزم بكروية الأرض.. تلك الحقيقة العلمية التي لم يكتفوا بنفض ما علاها من أتربة الجهل والتعصب.. وإنما أيدوها بالمزيد من الأدلة والبراهين القاطعة التي يسَّرها الله لهم:
• يقول "ابن خرداذبة" (ت: 272هـ - 885م) في كتابه (المسالك والممالك): "إن الأرض مُدَوَّرَةٌ كدوران الكرة.. موضحة كالمحة في جوف البيضة" (والمحة هي: صفار البيض).
• وكتب "ابن رُستة" (ت: 290هـ - 903م) في كتابه (الأعلاق النفيسة): "إن الله جل وعز وضع الفلك مستديرًا كاستدارة الكرة أجوف دوَّارًا.. والأرض مستديرة أيضًا ومصمتة في جوف الفلك".
• وكتب "المسعودي" (ت: 346هـ - 956م) في كتابه (التنبيه والإشراف) : "جعل الله عز وجل الفلك الأعلى وهو فلك الاستواء وما يشمل عليه من طبائع التدوير، فأولها كرة الأرض يحيط بها فلك القمر...."
• وقد ذكر "الشريف الإدريسي" (ت: 560هـ - 1166م) في كتابه (نزهة المشتاق) ما نصه: "..وإن الأرض مدورة كتدوير الكرة، والماء لاصق بها، وراكد عليها ركودًا طبيعيًّا لا يفارقها، والأرض والماء مستقرَّان في جوف الفلك كالمحة في جوف البيضة.. ووضعهما وضع متوسط، والنسيم يحيط بها (يقصد الغلاف الجوي) من جميع جهاتها..." ويُذكَر أن الإدريسيَّ لما أراد صُنع نموذج للأرض كان على شكل كرة المجسمة..
• ويقول "القزويني" (ت: 682هـ - 1283م) في كتابه (عجائب المخلوقات): "الأرض كرة.. والدليل على ذلك أن خسوف القمر إذا كان يُرى من بلدان مختلفة فإنه لا يُرى فيها كلها في وقت واحد بل في أوقات متعاقبة لأن طلوع القمر وغروبه يكونان في أوقات مختلفة في الأماكن المختلفة. والأرض واقفة في وسط الأفلاك كلها بإذن الله تعالى..". ثم يفنِّد القزويني آراء علماء القرون الوسطى في أوروبا ورجال الكنيسة الذين يقولون: إن الأرض لو كانت كرة لسقط الناس في الجانب الآخر منها، أو كانت رءوسهم مقلوبة.. فيقول: "إن الإنسان في أي موضع يقف على سطح الأرض فرأسه أبدًا مما يلي السماء، ورجله أبدًا مما يلي الأرض، وهو يرى من السماء نصفها.. وإذا انتقل إلى موضع آخر ظهر له من جانب السماء الذي أمامه بقدر ما كان قد خفي عنه من الجانب الآخر.."
العجيب – بعد كل ما سبق - أن بعض الكتب والمراجع العربية ما زالت تنقل عن المراجع الأجنبية أن المسلمين لم يعرفوا نظرية كروية الأرض.. وأن هذه النظرية لم تعلن إلا بفضل "كوبرنيكوس" (1473م – 1543م)!!!.. وحسبك الآن مقارنة تاريخ وفاة كوبرنيكوس بأعوام وفيَّات علماء المسلمين الذين سبق ذكرهم؛ ليتبيَّن لك: مَن أخذ ممَّن؟؟!..
رأينا في السطور السابقة كيف سبق المسلمون – بتحفيز من كتاب ربهم وسنَّة نبيِّهم - إلى إثبات حقيقة جغرافية عظيمة الأهميَّة، بعدما عدت عليها – أو كادت – جهالات العصور المظلمة.. وكيف اتَّسم البحث العلمي في عصور حضارتنا الإسلامية بالحرِّيَّة الكاملة ونزاهة الحوار وتحكيم التجربة.
ونسأل الله أن يُعِزَّ الإسلام والمسلمين.

http://www.islamstory.com/%D8%A7%D9%...A3%D8%B1%D8%B6

__________________
قال شيخ الإسلام : " أسرع الدعاء إجابة دعاء غائب لغائب ". [مجموع الفتاوى: 27/ 96].

لا تنسوني من صالح دعائكم ان ييسر الله أمري وييسر يرزقني زوجة صالحة و مالاً حلال ،،،
  #302  
قديم 04-21-2010, 04:34 PM
عبدالحكيم عبدالحكيم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 217
معدل تقييم المستوى: 11
عبدالحكيم is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

شكرا لك اخي ابو العيد مشاركاتك دائما في المستوئ

__________________
مادعوة ٌ أنفعُ ياصاحبـي :: من دعوةِ الغائبِ للغـائبِ

ناشدتُكَ الرحمن ياقارئـًا :: أنْ تسئلَ الغفرانَ للكاتـبِ
  #303  
قديم 04-21-2010, 04:53 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالحكيم مشاهدة المشاركة
شكرا لك اخي ابو العيد مشاركاتك دائما في المستوئ


أخجلتني يا أخي

حفظك الله

  #304  
قديم 04-21-2010, 05:02 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

رقـم الفتوى : 12870 عنوان الفتوى : كتاب الله لا ينفي دوران الأرض تاريخ الفتوى : 06 ذو القعدة 1422 / 20-01-2002 السؤال 1-السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.أنا أعمل مدرس اجتماعيات وحصلت معي حادثة مع أحد الطلاب عندما كنت أشرح درس دوران الأرض, فقد اعترض هذا الطالب على أن الأرض تدور مستندا الى الآية الكريمة الواردة في سورة يس (والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم) .صدق الله العظيم,فأرجوا من حضرتكم أن ترسلوا لي معنى هذه الآية الكريمة , وماذا يقول الدين الإسلامي بخصوص دوران الأرض ,وجزاكم الله كل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الفتوى الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقبل الجواب نذكر بقاعدة عظيمة لأهل العلم وهي: أن قطعي الوحي وقطعي العقل لا يتعارضان، فقطعي العقل يؤيد قطعي الوحي، ولذا ألف شيخ الإسلام ابن تيمية كتابه العظيم (درء تعارض العقل والنقل) في (11) مجلداً فإن حدث تعارض بين العقل والنقل فالقطعي منهما يقضي على الظني، وإن حدث تعارض بين ظني الوحي وظني العقل فظني الوحي مقدم، حتى يثبت العقلي أو ينهار.
ودوران الأرض حول نفسها، ثم حول المجموعة الشمسية، والمجموعة الشمسية بأكملها حول المجرة، كل ذلك أضحى حقيقة علمية، فدوران الأرض حول نفسها ينتج منه الليل والنهار، ودوران القمر حولها ينتج منه الشهر القمري، ودوران الأرض حول الشمس ينتج عنه الفصول الأربعة، فهل هذه الحقيقة العلمية تعارض نصوص القرآن أم تؤيدها.
إذا نظرنا إلى قوله تعالى ( والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم) [يس:38] وقوله تعالى ( وهو الذي خلق الليل والنهار والشمس والقمر كل في فلك يسبحون ) [الأنبياء:33] وقوله تعالى ( وسخر الشمس والقمر كل يجري إلى أجل مسمى ) [لقمان:29] فهذه الآيات تدل على جريان الشمس والقمر وبقية الأفلاك، أما ما يدعيه بعض الناس من أن القول بدوران الأرض لا يتفق مع القرآن فليس مع أصحاب هذه الدعوى حجة ولا دليل، أما قوله تعالى: (اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ قَرَاراً وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَتَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ) [غافر:64]
(أَمَّنْ جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَاراً وَجَعَلَ خِلالَهَا أَنْهَاراً وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزاً أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ) [النمل:61] (وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجاً سُبُلاً لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ) [الأنبياء:31]
فهذه الآية تدل على أن الأرض قرار بالنسبة لنا وهذا ما نشعر به، ولكنها في ذاتها تدور وتسبح، ولا تعارض بين هذا وذاك.
وكون الأرض تدور لا يفيد أنها تضطرب، فاضطراب الأرض منفي بكتاب الله حيث وصفها بالقرار وثبتها بالجبال الرواسي حتى لا تميد وتضطرب بمن عليها، وخذ على ذلك مثلاً مشاهداً: فالسفينة التي تسير في البحر إن كانت خفيفة لعب بها الموج واضطربت يمنة ويسرة، فإذا وضعت فيها الأثقال امتنعت عن الميلان والاضطراب فثبتت ورسخت مع أنها متحركة.
ثم إذا كانت الشمس تجري والأرض قابعة مكانها لا تدركها ولا تدور معها لبقينا بلا شمس، وإذا كان القمر الذي أثبت الله سباحته في كتابه يسير والأرض باقية لبقينا بلا قمر…
فالثابت -فعلاً- أن الكون يسبح ويتحرك، هذا ما أثبته العلم، وليس في القرآن ما ينفيه أبداً.
والله أعلم.

  #305  
قديم 04-21-2010, 05:03 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

رقـم الفتوى : 59419
عنوان الفتوى : ابن باز وابن عثيمين ودوران الأرض والشمس
تاريخ الفتوى : 18 محرم 1426 / 27-02-2005
السؤال

أصحيح أن الشيخين ابن باز وابن العثيمين رحمة الله عليهما أفتيا بعدم دوران الأرض وأن الشمس التي تدور حول الأرض ومن قال غير ذلك فقد كفر؟ وإن كان صحيحا كيف يمكن أن يسمح علماء أجلاء كابن باز وابن العثيمين المسموعين في العالم أن يجعلون شبهة كهذه على القرآن الذي لا يتضارب مع العلم؟

أفيدونا جزاكم الله خيرا.
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالعلامتان ابن باز وابن عثيمين رحمة الله عليهما عالمان شامخان من علماء العصر الأجلاء الحريصين على نصرة الحق وقمع الباطل والبدعة والضلال ونشر عقيدة السلف الصالح. وأما ما نسب إليهما من تكفيرمن قال بدوران الأرض فإنه من التلفيق والكذب والطعن فيهما، وقد رد العلامة ابن باز على من ادعى ذلك فقال: أما ما نشرته عني مجلة السياسة من إنكاري هبوط الإنسان على سطح القمر وتكفير من قال بذلك أو قال إن الأرض كروية أو تدور فهو كذب بحت لا أساس له من الصحة، كما أني قد أثبت في المقال فيما نقلته عن العلامة ابن القيم ما يدل على إثبات كروية الأرض أما دورانها فقد أنكرته.. ولكني لم أكفر من قال به وإنما كفرت من قال إن الشمس ثابتة غير جارية لأن هذا القول مصادم لصريح القرآن والسنة المطهرة. اهـ. وكذلك نفى العلامة ابن عثيمين دوران الأرض ولم يكفر من قال به كما في فتاواه. والسبب في عدم قولهم بدوران الأرض هو عدم صحة الدليل النقلي عندهما في ذلك بالإضافة إلى ظنهم أن إثبات دوران الأرض مجرد نظريات قابلة للنقض. ولا شك أن دوران الأرض حول نفسها ثم حول المجموعة الشمسية بأكملها حول المجرة أصبح حقيقة علمية ثابتة، وراجع الفتاوى ذات الأرقام: 12870، 26538، 22383. واعلم رحمك الله أنه ليس من شرط العالم أن لا يخطئ والكمال عزيز فلا نغلوا فيهما وندعي لهما العصمة ولا نجفوا عنهما بتتبع زلاتهما التي لم يسلم منها بشر وكفى بالمرأ نبلا أن تعد معايبه، وكل يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكل مجتهد مأجور كما بين النبي صلى الله عليه وسلم في حديث عمرو بن العاص في الصحيحين: إذا حكم الحاكم فاجتهد ثم أصاب فله أجران وإذا حكم فاجتهد ثم أخطأ فله أجر. قال أبو محمد ابن حزم: عموم لكل مجتهد لأن كل من اعتقد في مسألة ما حكما فهو حاكم فيها لما يعتقد هذا هو اسمه نصا لا تأويلا لأن الطلب غير الإصابة وقد يطلب من لا يصيب على ما قدمنا ويصيب من لا يطلب فإذا طلب أجر فإذا أصاب فقد فعل فعلا ثانيا يؤجر عليه أجراً ثانيا أيضا. اهـ. من الإحكام.

  #306  
قديم 04-21-2010, 05:06 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

رقـم الفتوى : 60279
عنوان الفتوى : دوران الأرض وتوقف الحديد ونزول المهدي
تاريخ الفتوى : 15 صفر 1426 / 26-03-2005
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على نبيّه الكريم... بعد التحيّة والسّلام: أوجه إليكم الأسئلة التالية أطال الله بقاءكم وأمدّكم بفضله وجوده وكرمه

- لقد طال الجدال وكثر البحث في مسألة روّج لها المفكرون الغربيون وآمن بها بعض المسلمين وأنكرها البعض وأصبحنا في حيرة منها وهي׃ تحرك الأرض أو دورانها، أرجو توضيح الأمر ودلالة ذلك من الكتاب أوالسنة.

- يقال إن في آخر الزمان سيتوقف الحديد هل هناك شيء يفيد ذلك أو ينفيه، وهل مجيء المهدي صحيح، أتوجه بالسؤالين إلى فضيلة الدكتور يوسف القرضاوي حفظه الله، وأرجو أن يكون الرد في أسرع وقت ممكن فهذه ثاني مرة أرسل السؤالين؟
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا ينبغي لطلبة العلم ولا للمسلمين عموما أن يضيعوا وقتهم في الجدال والمماحكة.. وخاصة في مسألة لا علاقة لها بالإيمان ولا يترتب عليها حكم شرعي ولا ينبني عليها عمل تكليفي، ومسألة حركة الأرض ودورانها ليست من الممنوع الشرعي أو المستحيل العقلي حتى ننكرها... بل إن القول بحركتها ودورانها هو الذي يوافق سنن الله تعالى في هذه الحياة وفي الكون كله.

وهذه المسألة كغيرها نردها إلى هل الاختصاص، وكلمة الفصل فيها لعلماء الفلك وقد تواتر هؤلاء العلماء -من المسلمين وغيرهم- وأجمعوا على كروية الأرض أو بيضويتها وأنها تدور، ولم يكن في كتاب الله تعالى ولا سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ما ينافي ذلك.

ومن المسلم به عند كل مسلم أن نصوص الوحي قطعية الثبوت قطعية الدلالة لا تتعارض -ولن تتعارض- مع حقيقة علمية ثابتة، وقد ثبتت هذه الحقيقة بالتواتر والأدلة التي يعرفها أهل الاختصاص، ومن المعلوم كما هو مقرر في علم الأصول أن خبر التواتر يقطع به ولا يشترط فيه أن يكون من المسلمين بل يجوز أن يكون من المسلمين ومن غيرهم.

فإذا أثبت أهل الاختصاص من المسلمين وغيرهم هذه الحقيقة فعلينا أن نسلم بها ، وقد أرشدنا القرآن الكريم إلى أن نسأل أهل الاختصاص والخبرة، فقال سبحانه وتعالى: فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيرًا {الفرقان:59}، وقال تعالى: وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ {فاطر:14}.

والبحث في هذه المسألة ليس جديداً على المسلمين ولم يأت به مفكروا الغرب بل تحدث عنه المسلمون قديماً وخاصة الفخر الرازي في تفسيره كما تحدث عنه غيره، ولو افترضنا جدلاً أن مفكري الغرب أو الشرق هم الذين جاءوا بها أو أثبتوها فلا يصح أن يقول مسلم عاقل برفضها لهذا السبب، فقد علمنا الإسلام العظيم أن الحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق الناس بها، وللمزيد من الفائدة وأقوال أهل العلم من المسلمين عن هذا الموضوع نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 12870، والفتوى رقم: 56931.

وأما عن توقف الحديد في آخر الزمان فلم نقف له على دليل فيما اطلعنا عليه، وقد استدل بعض أهل العلم على تطور المواصلات ووسائل النقل في آخر الزمان، بقول الله تعالى: وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ {النحل:8}، وقد جاءت الآية في سياق حديث القرآن الكريم عن نعم الله تعالى على عباده بالخيل والبغال والحمير... كوسائل للنقل والمواصلات ثم عقب على ذلك بالآية المذكورة، فقال تعالى: وَتَحْمِلُ أَثْقَالَكُمْ إِلَى بَلَدٍ لَّمْ تَكُونُواْ بَالِغِيهِ إِلاَّ بِشِقِّ الأَنفُسِ إِنَّ رَبَّكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ* وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ {النحل:7-8}

والذين نبهوا على هذا الإعجاز للقرآن الكريم لم يذكروا أن هذه الوسائل ستتوقف في آخر الزمان، وأما خروج المهدي في آخر الزمان فإنه ثابت بالأحاديث الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، واعتقاد ذلك من جملة اعتقاد أهل السنة، ولتفاصيله وأدلته نرجو الاطلاع على الفتوى رقم: 6573.

وفي الختام نشكر السائل الكريم وننبه إلى أن هذا الموقع الذي يخاطبه هو موقع الشبكة الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدولة قطر، وبإمكانه أن يخاطب فضيلة العلامة القرضاوي عبر موقعه الخاص أو موقع إسلام أون لاين.

والله أعلم

  #307  
قديم 04-21-2010, 05:07 PM
abuleid abuleid غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 2,378
معدل تقييم المستوى: 13
abuleid is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

ابن باز رحمه الله وكروية الأرض
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

فقد تكلم كثيرون عن الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله وقوله في كروية الأرض ، فهذا قوله في فتاواه ، ودع عنك قول الكذابين .

قال الشيخ عاصم القريوتي حفظه الله :
يثبت الشيخ – أي : ابن باز – رحمه الله ويقرر كروية الأرض ، كغيره من علماء الإسلام ، وقد نقل شيخ الإسلام ابن تيمية الإجماع على ذلك في عدة كتب منها " العرشية " و " درء تعارض النقل والعقل " ( 6 / 339 ) ، وانظر " رسالة في الهلال " من " مجموع الفتاوى " ( 25 / 195 ) ، ونقل الإجماع ابن كثير في " البداية والنهاية " كما في " آفاق الهداية " ( 1 / 173 ) .

ومن العجب أنه افتُري على الشيخ ابن باز – رحمه الله – في حياته بأنه ينكر كروية الأرض.

والشيخ موافق لعلماء الإسلام في هذه المسألة .

ولقد سألته عام 1395 هـ تقريباً أو 1394 هـ عن هذه المسألة وأن له كتاباً زعموا أنه له باسم " الباز المنقض على من قال بكروية الأرض " : فعجب من ذلك ، وسخر من هذا الافتراء . أ. هـ

" كوكبة من أئمة الهدى ومصابيح الدجى " ( ص 167 )

قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :
… أما ما نشرته عني مجلة " السياسة " نقلاً عن البيان الذي كتبه كتَّاب وأدباء التجمع التقدمي في مصر من : إنكاري هبوط الإنسان على سطح القمر وتكفير من قال بذلك ! أو قال إن الأرض كروية ، أو تدور : فهو كذب بحت !! لا أساس له من الصحة ، وقد يكون الناقل لم يتعمد الكذب ولكن لم يتثبت في النقل .

ومقالي مطبوع ومنشور وقد أوضحت فيه الرد على من هبوط الإنسان على سطح القمر ، أو كفَّر مَن صدَّق بذلك ، وبيَّنتُ أن الواجب على من لا علم لديه التوقف وعدم التصديق بذلك ، وبيَّنتُ أن الواجب على من علم لديه التوقف وعدم التصديق والتكذيب حتى يحصل له من المعلومات ما يقتضي ذلك .

كما أني قد أثبتُّ في المقال فيما نقلتُه عن العلاَّمة ابن القيم رحمه الله ما يدل على إثبات كروية الأرض .

أما دورانها فقد أنكرته وبيَّنتُ الأدلة على بطلانه ، ولكني لم أكفِّر من قال به ، وإنما كفَّرتُ من قال إن الشمس ثابتة غير جارية ؛ لأن هذا القول مصادم لصريح القرآن الكريم والسنَّة المطهرة الدالَّين على أن الشمس والقمر يجريان …أ.هـ

" مجموع فتاوى ومقالات الشيخ ابن باز " ( 9 / 228 ) .



----------------------------------------------------------------------


وهذا موضع آخر في مجموع فتاوى الشيخ يكذب فيه صحفيا ادعى أن الشيخ رحمه الله ينكر كروية الأرض ويهدر دم من قال به !!
[[تكذيب ونقد لبعض ما نشرته مجلة ( المصور )
الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه .
أما بعد ، فقد نشرت مجلة ( المصور ) في عددها رقم 2166 الصادر في 24 / الجمعة1385 هـ الموافق 15 أبريل 1966 م في الصفحة 15 من العدد المذكور ما نصه :
المبادئ المستوردة بقلم : أحمد بهاء الدين
( يقول نبأ من السعودية أن نائب رئيس الجامعة الإسلامية هناك نشر مقالا منذ شهرين في جميع الصحف أهدر فيه دم كل من يقول إن الأرض كروية وإن الأرض تدور حول الشمس وليس العكس ، وإذا كان يبدو غريبا أن يذاع هذا الرأي في 1966 م وفي عصر الفضاء ، فصاحب هذا الرأي له فضيلة واضحة وهي أنه منطقي مع ما تردده المملكة العربية السعودية هذه الأيام من أفكار وآراء ، فحكام المملكة العربية السعودية لا يتحدثون الآن إلا عن الأفكار والنظريات المستوردة ، ولا يدعون إلى الحلف الإسلامي إلا بدعوى درء خطر الأفكار المستوردة عن المسلمين ، وهم يقصدون الاشتراكية بالطبع ولكنهم لا يناقشون الاشتراكية ولا فكرة العدالة الاجتماعية ، وإنما يكتفون برفضها بناء على أنها مستوردة . . . إلخ ) انتهى المقصود .
وجوابي عن ذلك أن أقول : ( سبحانك هذا بهتان عظيم ) لقد نشر المقال الذي أشار إليه الكاتب في جميع الصحف المحلية في رمضان 1385 هـ ، واطلع عليه القراء في الداخل والخارج وليس فيه ذكر كروية الأرض بنفي ولا إثبات فضلا عن إهدار دم من قال بها ، وقد وقع فيما نقلته في المقال من كلام العلامة ابن القيم رحمه الله ما يدل على إثبات كروية الأرض فكيف جاز لأحمد بهاء الدين ، أو من نقل إليه هذا النبأ أن يقدم على هذا البهتان الصريح وينسبه إلى مقال قد نشر في العالم وقرأه الناس ، سبحان الله ما أعظم جرأة هذا المفتري ، ولكن ليس بغريب أن يصدر مثل هذا الافتراء عن أنصار الإلحاد والمذاهب الهدامة فقد قال الله عز وجل { إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ }
وصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : { آية المنافق ثلاث إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا اؤتمن خان } وإنما أهدرت في المقال دم من قال إن الشمس ثابتة لا جارية بعد استتابته ، وما ذلك إلا لأن إنكار جري الشمس تكذيب لله سبحانه ، وتكذيب لكتابه العظيم ، وتكذيب لرسوله الكريم ، وقد علم بالضرورة من دين الإسلام وبالأدلة القطعية وبإجماع أهل العلم أن من كذب الله أو رسوله أو كتابه فهو كافر حلال الدم والمال ، ويستتاب فإن تاب وإلا قتل وليس في هذا بحمد الله نزاع بين أهل العلم .
وأما قول الكاتب : ( إذا كان يبدو غريبا أن يذاع هذا الرأي في سنة 1966 م وفي عصر الفضاء . . . إلخ )
فالجواب عنه أن يقال : لا ريب أن إظهار الحق ونشره في هذا العصر ودعوة الناس إليه يعتبر من الأمور الغريبة وذلك لاستحكام غربة الإسلام وقلة دعاة الحق وكثرة دعاة الباطل ، وهذا مصداق ما أخبر به نبينا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم حيث قال في الحديث الصحيح : ( بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء وفي رواية قيل يا رسول الله من الغرباء؟ قال الذين يصلحون إذا فسد الناس وفي لفظ آخر قال هم الذين يصلحون ما أفسد الناس من سنتي )
فيتضح من هذا الحديث الشريف لذوي الألباب أن الدعوة إلى الحق وإنكار ما أحدثه الناس من الباطل عند غربة الإسلام يعتبر من الإصلاح الذي حث عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأثنى على أهله ، ويتضح للقراء أيضا من هذا الحديث العظيم أنه ينبغي لأهل الحق عند غربة الإسلام أن يزدادوا نشاطا في بيان أحكام الإسلام ، والدعوة إليه ، ونشر الفضائل ومحاربة الرذائل ، وأن يستقيموا في أنفسهم على ذلك حتى يكونوا من الصالحين عند فساد الناس ، ومن المصلحين لما أفسد الناس والله الموفق سبحانه .
وأما ما أشار إليه الكاتب في آخر كلامه من انتقاد من يحارب الأفكار والنظريات المستوردة وحمله على حكام المملكة العربية السعودية وتهمته إياهم بمحاربة الأفكار والنظريات المستوردة كالاشتراكية ، وأنهم لا يدعون إلى الحلف الإسلامي إلا بدعوى درء خطر الأفكار عن المسلمين إلخ . .
فجوابه أن يقال : إن الأفكار والنظريات المستوردة فيها الحق والباطل فلا يجوز للمسلمين أن يقبلوها مطلقا ولا أن يردوها مطلقا بل الواجب هو التفصيل في ذلك فما كان منها حقا أو نافعا للمسلمين مع عدم مخالفته لشرع الله سبحانه فلا مانع من قبوله والانتفاع به ، لأن الإسلام هو دين الله الكامل الذي دعا إلى كل خير وإلى كل إصلاح ونهى عن كل ما يضر المسلمين ويفسد مجتمعهم ، وأمر أهله أن يحرصوا على ما ينفعهم ويستعينوا بالله على ذلك وأن يعدوا كلما استطاعوا من قوة لعدوهم ، وأن يأخذوا حذرهم منه وأن يتكاتفوا ويتعاونوا على البر والتقوى وأن يعتصموا بحبل الله جميعا ولا يتفرقوا ، وحذرهم سبحانه من اتباع أهواء أعدائهم وأخبر عز وجل أن أعداءهم لن يغنوا عنهم من الله شيئا .
فالأفكار النافعة والنظريات الصحيحة قد جاء بها الإسلام ودعا إليها فليست مستوردة عليهم بل هو السابق إليها وإن خفيت على بعض أتباعه وظنوا أنها مستوردة من أعدائه وإنما قصارى ما يأتي به الأعداء من الأفكار الصحيحة والنظريات الموافقة للشرع أن يذيعوها بين الناس ويلبسوها لباسا يوهم أنها من عندهم وأنهم مبتكروها والدعاة إليها وليس الأمر كذلك ، وإنما الفضل في ذلك للإسلام عليهم حيث نبههم عليها وأرشدهم إلى أصولها وثمراتها ، فنسبوا ذلك إلى أنفسهم وجحدوا نسبة الحق إلى أهله إما جهلا وإما حسدا ، والحكومة العربية السعودية حين تحارب الاشتراكية وغيرها من المذاهب الهدامة لم تحاربها لكونها مستوردة وإنما حاربتها لأنها نظام إلحادي مخالف للشريعة ينكر الأديان والشرائع ويحارب الله سبحانه وينكر وجوده ويحل ما حرم ويحرم ما أحل وإن استخفى معتنقوه في بعض الأمكنة وفي بعض الأزمنة بشيء من هذا ولم يظهروه لأسباب قد تدعوهم إلى ذلك فالأمر واضح وكتبهم تنادي بذلك وتدعوا إليه وإمامهم ( ماركس ) اليهودي الملحد قد صرح بذلك ودعا إليه ولكن الواقع هو كما قال الله عز وجل { فَإِنَّهَا لا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ }
والحكومة السعودية قد استوردت أشياء كثيرة نافعة ولم تحاربها لما ظهر لها نفعها ... ]]
" مجموع فتاوى الشيخ ابن باز " ( 3 / 156 – 159 ) .

كتبه
إحسان بن محمد بن عايش العتيبـي
أبو طارق
http://saaid.net/Doat/ehsan/147.htm
__________________

  #308  
قديم 04-21-2010, 05:26 PM
درة درة غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 1,702
معدل تقييم المستوى: 13
درة has a spectacular aura aboutدرة has a spectacular aura aboutدرة has a spectacular aura about
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دكتور الكلى مشاهدة المشاركة
أختى الفاضلة درة قطر

أنظرى فى أقرب معجم للغة العربية لمعرفة معنى الدحية

من يريد الجدال لاثبات أن الأرض مكعبة فليخبرنا أين تقع أضلاع هذا المكعب المزعوم ؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

أخي الكريم لم أبدي رأيا أو أؤيد بقولا أن الأرض مكعبة أو مسدسه!!!
قلت هذا رأي شخص اجتهد فما رأيكم بقوله؟

وكما قال الأخ جعبة الأسهم، نرجو من الإدارة حذف الرد الذي احتوي على هذا النقل.

__________________
قال لقمان لابنه ( يا بني إذا افتخر الناس بحسن كلامهم فافتخر بحسن صمتك )
  #309  
قديم 04-21-2010, 07:46 PM
دكتور الكلى دكتور الكلى غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 214
معدل تقييم المستوى: 10
دكتور الكلى is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

اختى الفاضلة درة قطر أعتذر منك ان كان ردى فيه شىء من الخشونة و لكننى قد أثارت حفيظتى بعض الردود و يعلم الله أنى لم أغضب لنفسى فالحمد لله جميع الأخوة ملتزمون بآداب الحوار و لكننى حزنت على مستوى تفكير بعض المسلمين و حكمهم على الأمور بدون منهج فكرى واضح .

أما قولك : (قلت هذا رأي شخص اجتهد فما رأيكم بقوله؟)

فمعذرة مرة أخرى ان للاجتهاد شروط فلا يصح أن يجتهد معى المريض فيما أقرره له من علاج فاذا أراد الاجتهاد فعليه أن يدرس الطب أولا ثم يجتهد بعد ذلك أما أن يأتى الى مريض بمرض السكرى ليقول لى أنا أرفض العلاج بالانسولين لأنه من اختراع الكفار و سأتداوى بعسل النحل لأنه فيه شفاء للناس فهذا الكلام لا أقل من أن يوصف قائله بالخبل لأن الله أخبرنا أن عسل النحل فيه شفاء وليس كل الشفاء كما أنه ثبت بالأدلة العقلية و النقلية أن تناول مريض السكرى لعسل النحل بكمية كبيرة سيؤدى به حتما الى غيبوبة قد تؤدى الى الوفاه .

و الله من وراء القصد

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  #310  
قديم 04-21-2010, 09:58 PM
المتروي المتروي غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 652
معدل تقييم المستوى: 10
المتروي is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دكتور الكلى مشاهدة المشاركة
فمعذرة مرة أخرى ان للاجتهاد شروط فلا يصح أن يجتهد معى المريض فيما أقرره له من علاج فاذا أراد الاجتهاد فعليه أن يدرس الطب أولا ثم يجتهده
بارك الله فيك ، لكل مجال مختصون فيه
فاتركو الفيزياء و الكواكب للفيزيائيين و الجيولوجيين
لدينا علماء مسلمون نثق فيهم مثل الدكتور الزنداني
والله انا لا اتدخل في هذه المناقشة الا غيرة على الاسلام فلا يجوز اختراع نظريات و نسبها لديننا و هو بريء منها تجعله مسخرة عند الجميع
فاتركوا العلم للعلماء بارك الله فيكم
و السلام عليكم

  #311  
قديم 04-21-2010, 11:17 PM
جعبة الأسهم جعبة الأسهم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 17,645
معدل تقييم المستوى: 31
جعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really nice
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

كل ما خالف النص القرآني فهو باطل وسيظهر بطلانه لا محالة، حتى ولو قرره بعض العلماء المجتهدين:


* دوران الشمس حول الأرض ، أثبته جمهور العلماء الأسلاف ، ثم العلماء المتقدمين.

* كروية الأرض اثبتها من علماء السلف ابن تيمية وابن القيم ، ثم أثبتها ابن باز وابن عثيمين.

* * اما دوران الأرض حول نفسها ، فلم يقل به علماء التفسير ، بل فسروا كلمة قرارا (ثبات الأرض وانها لا تتحرك بأهلها).. ثم أثبته بعض العلماء ونفاه البعض ..

من الملاحظ أن مسألة دوران الشمس حول الارض اتفق عليها العلماء الربانيين السابقين والمتقدمين ، وكذلك كروية الأرض اتفق عليها علماء السلف والخلف ، وأما مسألة دوران الأرض حول نفسها فلم يثبتها علماء السلف والمفسرين ، وفعل مثلهم بعض المتقدمين ، وخالفهم البعض الآخر ... وانا حقيقة مع النافين لدوران الأرض ويكفي أنهم متفقين مع أقوال السلف والمفسرين في عدم حركة الأرض وقرارها ....

قال تعالى: (أمن جعل الأرض قرارا....) الآية

ادعوكم للاطلاع على تفسير ابن كثير لكلمة قرارا فقد قال:

(لا تتحرك بأهلها) يعني ينطبق ذلك على دوران الأرض حول نفسها لانها في الدوران حول نفسها يجب أن تتحرك باهلها وهذا ما نفاه ابن كثير وقال أيضاً (لا ترجف بهم) وينطبق ذلك على الزلازل ، وذكر معنى آخر لا يحضرني الآن...والله أعلى وأعلم

  #312  
قديم 04-21-2010, 11:47 PM
قاسم المفلحي قاسم المفلحي غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 330
معدل تقييم المستوى: 0
قاسم المفلحي is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اخرجكم من هذه المعمعة؟ الصور الذي ينفخ به اسرافيل يوم القيامة هو بمفهوم اليوم ما يسمى بالثقب الاسود !! وبه ايضا يطوي الله السموات.اجزم لن يصدق احد .

  #313  
قديم 04-22-2010, 12:38 AM
دكتور الكلى دكتور الكلى غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 214
معدل تقييم المستوى: 10
دكتور الكلى is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جعبة الأسهم مشاهدة المشاركة
كل ما خالف النص القرآني فهو باطل وسيظهر بطلانه لا محالة، حتى ولو قرره بعض العلماء المجتهدين:


* دوران الشمس حول الأرض ، أثبته جمهور العلماء الأسلاف ، ثم العلماء المتقدمين.

* كروية الأرض اثبتها من علماء السلف ابن تيمية وابن القيم ، ثم أثبتها ابن باز وابن عثيمين.

* * اما دوران الأرض حول نفسها ، فلم يقل به علماء التفسير ، بل فسروا كلمة قرارا (ثبات الأرض وانها لا تتحرك بأهلها).. ثم أثبته بعض العلماء ونفاه البعض ..

من الملاحظ أن مسألة دوران الشمس حول الارض اتفق عليها العلماء الربانيين السابقين والمتقدمين ، وكذلك كروية الأرض اتفق عليها علماء السلف والخلف ، وأما مسألة دوران الأرض حول نفسها فلم يثبتها علماء السلف والمفسرين ، وفعل مثلهم بعض المتقدمين ، وخالفهم البعض الآخر ... وانا حقيقة مع النافين لدوران الأرض ويكفي أنهم متفقين مع أقوال السلف والمفسرين في عدم حركة الأرض وقرارها ....

قال تعالى: (أمن جعل الأرض قرارا....) الآية

ادعوكم للاطلاع على تفسير ابن كثير لكلمة قرارا فقد قال:

(لا تتحرك بأهلها) يعني ينطبق ذلك على دوران الأرض حول نفسها لانها في الدوران حول نفسها يجب أن تتحرك باهلها وهذا ما نفاه ابن كثير وقال أيضاً (لا ترجف بهم) وينطبق ذلك على الزلازل ، وذكر معنى آخر لا يحضرني الآن...والله أعلى وأعلم
أخى جعبة الأسهم حياك الله

دعنا نفسر تفسير ابن كثير فيما فسر به كلمة قرارا

هو - رحمه الله - قال لا تتحرك بأهلها

هل كان يقصد أنها لا تضطرب مثلا أم أنه قال لا تدور حول نفسها

لو كان يقصد أنها لا تضطرب وهو ما أفهمه من كلمة لا تتحرك بأهلهايكون قد أثبت الجاذبية الأرضية أيضا فهى التى تجعلنا مستقرين على الأرضلا نشعر بحركتها و لا نسقط فى الفضاء رغم حركة الأرض بالدوران حول نفسها و حول الشمس .

و للتقريب هات كرة من الحديد و ضع عليها عدد من قطع المغناطيس الصغيرة و قم بتدويرها بسرعة بسيطة و انظر هل تسقط القطع أو تضطرب حركتها أم لا .

علما بأن السرعة الهائلة لدوران الأرض تعتبر بسيطة لمن يعيشون على سطحها بالمقارنة بكتلتها و حجمها الهائلين.


و الله أعلى و أعلم

  #314  
قديم 04-22-2010, 01:50 AM
ملحمي جديد ملحمي جديد غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 404
معدل تقييم المستوى: 10
ملحمي جديد is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

لا ضير على من لا يعتقد بما يثبته العلم في عصرنا الحالي في مايتعلق بهذا الموضوع المطروح والذين يظنون أن فيه مخالفة قد أخطئوا وكل عرضة للخطأ فلا يصح من البعض أن يعتبر ذلك من رد القرآن أو الاعجاب بالملاحدة فلم نرى أو نسمع أحداً اهتم بعلم الفلك فمال عن دين الله بل على العكس تماماً تجده من الذين ازدادوا ايمانا مع ايمانهم .وسواء الاخ جعبة الأسهم أو من معه صدقت بما خالفك فيك معظم الناس أو لم تصدق فهذ اشأنك ولا يترتب على ذلك ذنب ، فاعتقد بماشئت ولا تتهم أحد ولا تتعنت في ذلك ولا تجعل القرآن والسنة عرضة لأفهامكم في علم من العلوم الغير قطعية تماما ً.
وكذلك أخي جعبة الأسهم وغيره أذكركم بقول الله ( ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم ) وماجعلني أنبه لهذا قسمك في مشاركة أخرى عن " نبؤة الفخذ " أقسمت فيها بكل ثقة ( أن رأي ابوذر على الحق المبين ) فما الضامن عندك أن ماقاله هو الحق المبين ربما يحتمل الكلام شيئاً غير ماذكره الأخ أبوذر .


القرآن هو الحق الذي لايأتيه الباطل فهو الحق المبين أما أفهامنا فيه أو في كلام رسل الله عليهم الصلاة والسلام فهي عرضة للزلل لايصح أن نقسم بالله أنها الحق المبين فهذا كأنه إعلام عن الله أو توقيع عنه وهذا لايجوز .الا لنبي يوحى اليه .

  #315  
قديم 04-22-2010, 02:02 AM
الامارات الامارات غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 185
معدل تقييم المستوى: 12
الامارات is on a distinguished road
Exclamation رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

السلام عليكم ...

لديّ سؤال ... لعلّه ليس بالجديد !!

الآية القرآنية (وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلًا لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ )

بالرجوع إلى تفسيرها فإن الأرض قبل خلق الجبال فيها كانت تميد وتمور أي تضطرب ... والسؤال هو ما الذي جعلها تميد ؟؟!!! هل هذا مؤشر إلى أنها تتحرك في فلكها كسواها من المخلوقات المشابهه لها أي الكواكب والنجوم السابحة في الفضاء ؟؟ ونتيجة لهذه الحركة ذات الترنّح يحصل الاضطراب (الميد) !! وإلاّ لماذا هي تميد طالما أنّها ثابتة في مكانها لا تتحرّك ؟



السؤال باتجاه معاكس

هل لنا ان نستدل من هذه الآية في أن الأرض في أصلها وحقيقتها (غير ثابتة) فهي تميد (وهذا يناقض القول بثبات الأرض!! فهي غير ثابتة في أصلها ) ، ووجود الجبال هو السبب الرئيسي في عدم شعورنا بهذا الاضطراب لأنه ولّد نوع من التوازن ؟؟؟؟

حتى أنه ورد تعجّب الملائكة من حالها ومن إمكانية أن تكون مستقراً لأحد !
عَنْ قَتَادَة سَمِعْت الْحَسَن يَقُول : لَمَّا خُلِقَتْ الْأَرْض كَانَتْ تَمِيد فَقَالُوا مَا هَذِهِ بِمُقِرَّةٍ عَلَى ظَهْرهَا أَحَدًا فَأَصْبَحُوا وَقَدْ خُلِقَتْ الْجِبَال فَلَمْ تَدْرِ الْمَلَائِكَة مِمَّ خُلِقَتْ الْجِبَال "



أيقول قرآننا أي ربّنا عزّوجل ذلك : (عدم ثبات الأرض فهي مضطربة) ؟

لكم أن تعودوا للتفسير من خلال هذه الوصلة
http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...ora=16&nAya=15


وأرجو من ربّي أن يسامحني إن كان في استفساري مالايرضيه !

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.