عرض مشاركة واحدة
  #12  
قديم 07-31-2010, 05:45 PM
الـــغــضــنــفــر الـــغــضــنــفــر غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 4,359
معدل تقييم المستوى: 14
الـــغــضــنــفــر is on a distinguished road
افتراضي رد: نعم .. أمريكا إلى زوال .. والفتن قادمة ، فماذا أعددت لها ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

بارك الله فيك أخي أبو ماريا..
وجزاك الله خيرا..



والله إني دائما أفكر في كتابة موضوع كهذا..

فهو بمثابة خلاصة وعصارة المنتدى...


ففي هذا المنتدى تدارسنا الفتن ولكن لم نتدارس بشكل وافي ومفصل ومجمع في موضوع واحد...عنوانه مثلا (ماذا نفعل إذا)..

أي ماذا نفعل إذا عصفت بنا الفتن وتعذر علينا التفكير الصحيح ؟؟..وبدأنا ننسى كل ماعرفناه عن الفتن..

أنا أقصد أن يضع أخينا أبو سفيان مثلا بعض السينايوهات المحتملة...ومادورنا فيها؟؟ وكيف نتصرف وقتها؟؟

وكيف نعرف مثلا أن حديث ما توافرت شروطه الآن ونستطيع أن ننزله على الواقع؟؟..ومن ثم نعمل بما يقول لنا الحديث..

أو أن تكون صياغة الموضوع كالتالي..

شرط ونتيجة...

أي مثلا يكون الشرط هو وقوع حادثة ما معينة..

والنتيجة : أي الواجب علينا عمله في حالة وقوع الشرط..هو..مثلا حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- هذا

(الزم بيتك ، وأملك عليك لسانك ، وخذ ما تعرف ، ودع ما تنكر ، وعليك بخاصة نفسك ، ودع عنك أمر العامة)


وطبعا يكون الموضوع دراسة وافية شاملة...بمثابة كتاب يصلح للنشر..هو خلاصة مافي المنتدى..

وبمثابة تطعيم لكل من يحفظه ويفهمه من الفتن...



وبالمناسبة أيضا...

ماذا فعلنا نحن لننشر هذا العلم ..الذي يحتاجه الناس أيما حاجه في هذا الزمن..

سبحان الله..أيام الصحابة كانوا يهتمون بهذه الأمور وهم بعيد عنها..فأين نحن منهم..

وما هي الطرق و السبل المناسبة لنشر هذا العلم ..




قرأت رد أخينا وشيخنا أبو سفيان..

ويعلم الله كم فرحت بأنه يخطط لهذا الشيء..

ونحن ننتظر على أحر من الجمر..

ونسأل الله أن يوفق أخينا أبو سفيان ويفتح له فتحا مبينا..



وأقترح أن يثبت هذا الموضوع ..

وأتمنى من الإخوة أن تقييمه بخمسة نجوم..



وأسأل الله أن يهينا ويوفقنا جميعا إلى ما يحب ويرضى..

ويجمعنا في الفردوس الأعلى ، إنه ولي ذلك والقادر عليه..

وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين..







__________________
{قُل لَّن يُصِيبَنَآ إِلاَّ مَا كَتَبَ ٱللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ}
رد مع اقتباس