عرض مشاركة واحدة
  #23  
قديم 09-17-2014, 02:37 PM
شيخ الشيوخ شيخ الشيوخ غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
الدولة: مع الحق اينما وجد
المشاركات: 118
معدل تقييم المستوى: 0
شيخ الشيوخ is on a distinguished road
افتراضي رد: في اي المراحل نحن الان !!!!!!!!!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قليل الزاد مشاهدة المشاركة
(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْعَطَّارُ ، عَنْ ضِرَارِ بْنِ عَمْرٍو ، عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي فَرْوَةَ ، عَمَّنْ حَدَّثَهُ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَأْتِيكُمْ بَعْدِي أَرْبَعُ فِتَنٍ ، الأُولَى يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالثَّانِيَةُ يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالأَمْوَالُ ، وَالثَّالِثَةُ يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالأَمْوَالُ ، وَالْفُرُوجُ ، وَالرَّابِعَةُ صَمَّاءُ عَمْيَاءُ مُطْبِقَةٌ ، تَمُورُ مَوْرَ الْمَوْجِ فِي الْبَحْرِ ، حَتَّى لا يَجِدَ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ مِنْهَا مَلْجَأً ، تُطِيفُ بِالشَّامِ ، وَتَغْشَى الْعِرَاقَ ، وَتَخْبِطُ الْجَزِيرَةَ بِيَدِهَا وَرِجْلِهَا ، وَتُعْرَكُ الأُمَّةُ فِيهَا بِالْبَلاءِ عَرْكَ الأَدِيمِ ، ثُمَّ لا يَسْتَطِيعُ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ يَقُولُ فِيهَا : مَهْ مَهْ ، ثُمَّ لا يَعْرِفُونَهَا مِنْ نَاحِيَةٍ إِلا انْفَتَقَتْ مِنْ نَاحِيَةٍ أُخْرَى " .

إذا كانت هذه الفتنة التي نعيشها هي المذكورة في الحديث فكيف كان طيفها بالشام و كيف تغشى العراق الآن و كيف سيكون خبطها بالجزيرة بيدها و رجلها نسأل الله السلامة لعموم المسلمين و الإنتقام من حكام الطواغيت و من يطبلون لهم على غير هدى و أن يزيل الغشاوة و الجهل ممن يجهل بالواقع الأليم الذي نعيشه

قبل التحليل..

هل الحديث صحيح..

ففي اسناده



ضرار بن عمرو الملطي قال عنه ابن معين: ليس بشئ ولايكتب حديثه كما أورده ابن عدي ثم قال في اخر ترجمته وهو منكر الحديث, وذكره الدارقطني في الضعفاء والمتروكين.



فائدة:


بعد أن ذكر الذهبي ضراراً الملطي هذا اتى باخر بعده وسمه الزركلي بالغطفاني واسمه مطابق لهذا الاول وهو معتزلي غال, والفائدة هي قول الذهبي :لم يرو شيئاً.


*اسحق بن عبد الله بن أبي فروة ضعيف ذكره الذهبي في الميزان فكان مما قال:-


روى أن الزهري سمع إسحاق يحدث ويقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال له الزهري: قاتلك الله يابن أبي فروة! ما أجرأك على الله! ألا تسند أحاديثك؟ تحدث بأحاديث ليس لها خطم ولا أزمة.
قال البخاري: تركوه.
ونهى أحمد عن حديثه.
وقال الجوزجاني: سمعت أحمد ابن حنبل يقول: لا تحل الرواية عندي عن إسحاق بن أبي فروة.
وقال أبو زرعة وغيره: متروك,مات سنة أربع وأربعين ومائة.
قلت(الذهبي): ولم أر أحدا مشاه,وقال ابن معين وغيره: لا يكتب حديثه,وأورد له ابن عدي مناكير.

*وفي النهاية لم يسم الرجل الذي حدثه فهذا حديث اسناده مظلم جداً.

رد مع اقتباس