عرض مشاركة واحدة
  #10  
قديم 10-20-2019, 02:43 PM
قرة أعين قرة أعين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2015
المشاركات: 1,271
معدل تقييم المستوى: 6
قرة أعين will become famous soon enough
افتراضي رد: افضل رباطكم عسقلان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم

وأورد نعيم بن حماد نفس هذا الحديث في الفتن عن طريق آخر(غير طريق أبو ثعلبة الخشني )
: عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبي عبيدة بن الجراح ، ومعاذ بن جبل
( كان أبو عبيدة بن الجراح ، ومعاذ بن جبل - رضي الله عنهما - يتناجيان بينهما حديثاً )

فقال أحدهما : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:

0- أول هذه الأمة نبوة ورحمة
1- ثم خلافة ورحمة
2- ثم ملكاً عضوضاً - فقال أحدهما (أي : إما معاذ أو أبو عبيدة ) : ملكاً عاضاً وفيه رحمة
3- ثم جبروت صلعاء ليس لأحد فيها متعلق ، تضرب فيها الرقاب ، وتقطع فيها الأيدي و الأرجل ، وتؤخذ فيها الأموال

لقد أوضحت الأحاديث النبوية أن الصفة الملازمة للمرحلة الجبرية التي أخذت منها اسمها أنها مرحلة يكون نظام الحكم فيها قائم على الجبر
و الجبر (من الإجبار ، والجبروت ) يعني الحكم القائم على الإكراه و القسر و انعدام حرية الاختيار
حيث يعتمد الحكام الجبابرة المستبدون في فرض سلطتهم داخلياً على أجهزة القمع والشرطة و المخابرات ، أو الشبيحة و البلطجية

" ثم جبروت صلعاء ليس لأحد فيها متعلق ، تضرب فيها الرقاب ، وتقطع فيها الأيدي و الأرجل ، وتؤخذ فيها الأموال ."

الرسول -صلى الله عليه و سلم - يلفت نظرنا أيضاً إلى أن أنظمة الحكم في المرحلة الجبرية رغم قسوتها و جبروتها إلا أنها أنظمة هشة من الداخل و تستمد وجودها (وشرعيتها) من النظام الجبري العالمي ، أي من الدعم والإسناد الأجنبي و الخارجي .

فالرسول الذي أوتي جوامع الكلم يشبه الحاكم الديكتاتور في الفترة الثانية من المرحلة الجبرية بأنه ( رجل كورك على ضلع )

للتذكير : الفترة الأولى من الحكم الجبري هي الاستعمار المباشر ، والفترة الثانية هي حقبة الاستعمار غير المباشر أو ما يسمى ( الاستقلال) و نظام الرجل الفرد الديكتاتور الذي كورك على ضلع ، و الفترة الثالثة التي ستفضي إلى الدهيماء و قبيل عودة الخلافة هي فترة الجيل الثاني أو الورثاء الجبابرة الأكثر عتواً و جبروتاً

و عبارة ( رجل كورك على ضلع ) هي كناية على عدم أهليتهم للحكم و عدم استقرار نظام الحكم و اهتزازه
و أيضاً في العبارة إشارة واضحة لاعتماد الأنظمة الحاكمة في تلك الفترة من المرحلة الجبرية على الدعم الخارجي فعظم الورك الضخم و الثقيل لا يمكن أن يستقر على عظم الضلع الأعوج و الدقيق إلا إذا كانت هناك أيدي خارجية تثبته في مكانه

و أيضاً فيها إشارة إلى أن النظام الجبري الحاكم لن يدوم قروناً طويلاً ، على عكس ما كان عليه الحال في مرحلة الملك العاض
و ستعود بعده خلافة المهدي على منهاج النبوة

في المرحلة الجبرية سيكون هناك صراع مستميت على السلطة و انقلابات و شبههم الرسول - صلّى الله عليّه و سلّم - بأنهم يتكادمون عليها تكادم الحمير التي يرفس بعضها بعضاً

" ثم ( جبرية ) يتكادمون عليها تكادم الحمير

فعليكم بالجهاد ، و إن أفضل جهادكم الرباط ، وإن أفضل رباطكم عسقلان"

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

( لا اله الا الله محمد رسول الله )

__________________
لا إله إلا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس