عرض مشاركة واحدة
  #15  
قديم 12-30-2015, 03:05 AM
المتعلم المتعلم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 1,592
معدل تقييم المستوى: 12
المتعلم is a jewel in the roughالمتعلم is a jewel in the roughالمتعلم is a jewel in the rough
افتراضي رد: دواء السحر و المس المثالي

اقتباس:
و يشترط بقاء جسمه مفتوح المنافذ للجن من اجل تلك الاستعمالات
المنافذ التي تكلمت عنها شيء يشبه تقريبا ما يوجد في هذه الصورة


اقتباس:
مسالة واحدة ترقيك من هذا الامر ملازمة القران و صلاة الجماعة و لا تنفع معه الرقى و لا غيره بل التقرب من الله
الرقية لا تعطي ثمارها مع المعاصي
لكن يمكن سد تلك النوافذ برقية تقوم بها بنفسك لكن قبل ذلك يجب أن تصبح لديك القدرة على الإحساس بها أي النوافذ والإحساس بالوقت التي يحاول الخادم السحر اختراقها

حسب ما أعتقد عندما يعجز خادم الجن عن اختراق الحاجز يعطي الساحر طلسم لمن استعان به ويامره بأن يلمس به الشخص المراد عمل سحر له --غالبا يضربه به في ظهره-- فيحصل إختراق الحاجز باتحاد شيطان من الإنس مع شيطان من الجن

اما الطريقة التي تمكنك من الإحساس بوقت و مكان الإختراق فهو تطبيق ما كتبته في هذا الموضوع ترك كل الذنوب و القيام بكل الواجبات
قَالَ ابْنُ سِيرِينَ : " إِنِّي لأَعْرِفُ الذَّنْبَ الَّذِي حُمِلَ عَلَيَّ بِهِ الدَّيْنُ مَا هُوَ ، قُلْتُ لِرَجُلٍ مِنْ أَرْبَعِينَ سَنَةً : يَا مُفْلِسُ " ، فَحَدَّثَ بِهِ أَبَا سُلَيْمَانَ الدَّارَانِيَّ ، فَقَالَ : قَلَّتْ ذُنُوبُهُمْ فَعَرَفُوا مِنْ أَيْنَ يُؤْتَوْنَ ، وَكَثُرَتْ ذُنُوبِي وَذُنُوبُكَ فَلَيْسَ نَدْرِي مِنْ أَيْنَ نُؤْتَى


والرقية التي تسد النوافذ هي التي كان يقوم بها النبي صلى الله عليه وسلم قبل النوم
قالت عائشة رضي الله عنها : كَانَ إِذَا أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ كُلَّ لَيْلَة جَمَعَ كَفَّيْهِ ثُمَّ نَفَثَ فِيهِمَا ، فَقَرَأَ فِيهِمَا قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ وَ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ وَ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ، ثُمَّ يَمْسَحُ بِهِمَا مَا اسْتَطَاعَ مِنْ جَسَدِهِ ، يَبْدَأُ بِهِمَا عَلَى رَأْسِهِ وَوَجْهِهِ وَمَا أَقْبَلَ مِنْ جَسَدِهِ ، يَفْعَلُ ذَلِكَ ثَلاثَ مَرَّات . رواه البخاري .


إن استطعت الإحساس بالوقت الذي يحاول في خادم السحر الإختراق و المكان في الجسم
يمكن ان تقرأ المعوذتان في كفك بعد ان تنفث فيه وتمسح المكان الذي أحسست باختراقه لوحده


إن أصبت فمن الله وحده وإن اخطأت فمن نفسي و الشيطان

رد مع اقتباس