عرض مشاركة واحدة
  #322  
قديم 04-23-2010, 01:58 AM
الامارات الامارات غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 185
معدل تقييم المستوى: 12
الامارات is on a distinguished road
افتراضي رد: دوران الأرض حول نفسها حقيقة أم طعن في الدين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جعبة الأسهم مشاهدة المشاركة
ثانياً: هذا تفسير ابن كثير للآية:

قال تعالى: (أَمَّنْ جَعَلَ الأَرْضَ قَرَارًا وَجَعَلَ خِلالَهَا أَنْهَارًا وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزًا أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ) 61 النمل


أَمَّنْ جَعَلَ الْأَرْض قَرَارًا " أَيْ قَارَّة سَاكِنَة ثَابِتَة لَا تَمِيد وَلَا تَتَحَرَّك بِأَهْلِهَا وَلَا تَرْجُف بِهِمْ فَإِنَّهَا لَوْ كَانَتْ كَذَلِكَ لَمَا طَابَ عَلَيْهَا الْعَيْش وَالْحَيَاة بَلْ جَعَلَهَا مِنْ فَضْله وَرَحْمَته مِهَادًا بِسَاطًا ثَابِتَة لَا تَتَزَلْزَل وَلَا تَتَحَرَّك

انظر فقط في دقة كلام السلف وإ‘ختيار اللفظ وتتابعه ليغلق الطريق على كل ظن ، فقد قال التالي:

بشكل مجمل ( قارة ساكنة ثابته)

وتفصيلها كالتالي:

* لا تميد: حركة اليابسة وترنحها يمنة ويسرة.

* لا ترجف بهم: لا تضطرب ولا تتزلزل.

* لا تتحرك بأهلها: وهي واضحة يعني الأرض كلها لا تتحرك وليس لها فلك تدور فيه.


عالم كبير مثل ابن كثير ، يعلم ما يقول من ألفاظ جيداً ، ولاحظ بأنه لم يضع تفسيراً إلا بعد المراجعة أكثر من مرة خوفاً من القول على الله بغير علم ...

وأنت هنا نسبت قوله (لا تتحرك بأهلها) أنها الجاذبية دون دليل سوى رؤيتك الشخصية ، مع أنه ذكرها ليشرح كلامه المجمل الذي بدأ به تفسير الآية وهو:


( قارة ساكنة ثابته)
يا اخي انت تحمّل المفسر قولاً لم يقله !

يا أخي بارك الله فيك .. إن كان المفسر يظن أن الأرض لا تدور فهذا وارد ولكن هل يجب أن يكون ظنّه هو الواقع الأكيد ؟؟

وفي كل الأحوال هو لم يتعرّض لذلك لسببين :
1- أن الله سبحانه وتعالى لم يصرّح بمعلومة كهذه -2- أن هذا الكلام كان خارج تفكير الناس واهتماماتهم حينها!

أما تعبير "ساكنة ثابتة لا تتحرك بأهلها" هل يجعلنا نقر بأنها لا تدور !!

في نظري لا ! (المعنى يحتمل الحالين : تدور و لا تدور ) ! فهو قال لا تتحرك بأهلها (أي تهتز بهم) وهذا وصف دقيق .. وليس لا تتحرك في الفضاء ! أو لا تتحرك أبداً !

لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو: هل المعنى الحرفي الذي تأخذ به أنت لهذا التعبير هو الواقع ؟؟؟

بمعنى هل الأرض لا ترتجف ولا تتزلزل !!! (ألا يوجد زلازل ؟؟؟؟)

وهل الأرض فعلاً في حالة سكون تام ؟؟؟ (ألا يوجد براكين ومقذوفات من باطن الأرض فهي تفور في جوفها ولا سكون؟؟؟ )

إذاً التفسير يعطي "تعميم وإيحاءات" وليس "تحديد وحصر لحالٍ واحدة" !!!


فكما فسرها ابن كثير الأرض تعتبر مستقرة وفيها من السكون والثبات ما يسمح للناس أن يعيشون عليها

وهذا التفسير لا يمنع احتمالية كونها تتحرك أو تدور فإن حركتها ثابتة لا ترنّح أو اهتزاز فيها يقذف ما عليها يمنة ويسرة !


الشاهد ... أنّ التفسير لا يثبت ولا ينفي ما نحن فيه مختلفون !!

وهذا واضح للجميع لكنك يا أخي مُصر على أن تعطي للتفسير المعنى الذي تريده أنت فقط !

وأرجو المعذرة .. بارك الله فيك