منتديات الملاحم و الفتن

منتديات الملاحم و الفتن (http://alfetn.com/vb3/index.php)
-   مذاهب و أديان (http://alfetn.com/vb3/forumdisplay.php?f=52)
-   -   لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟ (http://alfetn.com/vb3/showthread.php?t=32990)

الناقد 07-27-2010 08:45 PM

لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
- السؤال: فضيلة الشيخ، لقد انتشرت لدينا بدع التصوف مثل الغلو في النبي صلى الله عليه وسلم، ودعائه، والتعلق بالأموات ودعائهم، والتمسح بالأضرحة، وإحياء بدع الموالد، واجتماعات الرقص الصوفي. ويلاحظ أنه كلما تكالبت أمم الكفر على الإسلام، وحلت جيوشها على أرض المسلمين، زادت هذه البدع، وظهرت كما لم تظهر من قبل. ثم الصوفية لم تقف أي موقف ضد الحملات الكافرة على أمتنا، بل قد تقف معها أو تأمر الناس بعدم الاعتراض عليها، كما يفعل المرجئة، فما رد فضيلتكم على هذا كله؟

- الجواب الشيخ حامد العلي :

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعــد:

فإن الصوفية كانت منها طائفة في العصور الأولى قد اعتنت بالزهد في الدنيا، وإصلاح الباطن والإنقطاع للعبادة وتصحيح العمل، مهتدين بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، كما حكى العلماء عن الجنيد، وابن أدهم والتستري، والعدوية، وغيرهم من الزهاد الصالحين الصادقين المتمسكين بالكتاب والسنة. وإن كان فيهم ما يلامون عليه، فهو الانتساب إلى لقب بدعي، غير أنه قد كان لهم في الإسلام من الذكر الحسن، والمقامات الصالحة، ما استحقوا به ثناء المؤمنين.

وكانت منها طوائف ابتدعت، منهم من قرب في بدعتـه ومنهم من بعد، وأخرى تزندقت كالقائلين بوحدة الوجود، مثل ابن عربي وابن الفارض وابن سبعين.

ثم غلب على أهل التصوف بعد ذلك، ومنذ قرون البدع والانحرافات، حتى آل أمر عامتهم إلى ما نراه من الاقتصار على السماع البدعي وإحياء الموالد وقصائد العشق بالرسول صلى الله عليه وسلم، والغلوّ فيه والتمسح بالقبور والتعلق بها، بل ربما يقع أو كثيرا ما يقع منهم عبادتها من دون الله تعالى.

وقد قصرت همتهم هذه الأيام على التمسح بهذه البدع والخرافة. يسعون إلى إحيائها في زمن تكالبت فيه أمم الكفر على أمتنا وحلـّت جيوشهم بأرض العراق وجزيرة العرب.

والعجب أنهم ـ مع أن التصوف نشأ على الزهد في الدنيا ـ جمعوا مع هذه البدع والبطالة، حب الدنيا والتنافس عليها والتهالك فيها، حتى تقربوا إلى الطواغيت والظلمة وصاروا لهم أعوانا وخدما. لهذا تجد بعضهم لا يبالي أن يعين الكافر المحتل لبلاد الإسلام، بل يقاتل معه من أجل حطام الدنيا، ولئلا يبعده الطاغوت الموالي للكفار عما أشركه فيه من ملذاتها إن هو أنكر عليه موالاة الكافر.

ولهذا تجد الكفار من اليهود والنصارى يقربون هؤلاء المتصوفة الضالة ويستعينون بهم ويرحبون بجعلهم بديلا عن إسلام العزة والجهاد، إسلام أهل السنة والجماعة الذين لم يــزل سيف الإسلام في أيديهم ينصرون به الملّة الحنيفية والسنة المحمدية.

والصوفية في هذا الانحراف تفعل كما تفعل المرجئة العصريّة سواء. فلا أحب إلى الكفار إذا حلوا ديار الإسلام من هاتين الطائفتين، الصوفية والمرجئة العصريّة. ولهذا نراهم اليوم قد رضيت عنهم دوائر الكفر ورضي عنهم أعوانهم من الطواغيت الموالية للكفار تمام الرضا، وقربوهم منهم وأغدقوا عليهم العطايا والأموال والمناصب ونالوا عندهم الحظوة والجاه، نسأل الله تعالى أن يثبنا على الحق وأن لا يولي أمرنا غيره سبحانه.

ومعلوم أن البدع يظهــر قرنها ويشتد أوارها وينتشر سوادها كلما حلت جيوش الكفر بلاد الإسلام وظهرت أحكام الجاهلية، وكذلك كانت في الاستعمار الماضي، كما حكى "مصطفى كامل" في كتابه "المسألة الشرقية" : ومن الأمور المشهورة عن احتلال فرنسا للقيروان، أنَّ رجلاً فرنساويًّا دخل في الإسلام وسمّى نفسه "سيد أحمد الهادي" واجتهد في تحصيل الشريعة حتى وصل إلى درجةٍ عاليةٍ وعُيِّن إماماً لمسجد كبيرٍ في "القيروان". فلما اقترب الجنود الفرنساوية من المدينة استعدَّ أهلها للدفاع عنها وجاؤوا يسألونه أنْ يستشير لهم ضريح شيخٍ في المسجد يعتقدون فيه!. فدخل "سيد أحمد" الضريح ثم خرج مهوِّلاً لهم بما سينالهم من المصائب، وقال لهم بأنَّ الشيخ ينصحكم بالتسليم لأنَّ وقوع البلاد صار بحتاً. فاتبع القوم البسطاء قوله ولم يدافعوا عن "القيروان" أقل دفاع بل دخلها الفرنساويون آمنين. أهـ.

وحين أغار الفرنجة على "المنصورة" قبل منتصف القرن السابع الهجري، اجتمع زعماء الصوفية، أتدري لماذا؟ لقراءة "رسالة القشيري" والمناقشة في كرامات الأولياء. من أجل ذلك يجب ألا نستغرب إذا رأينا المستعمرين يغدقون على الصوفية الجاه والمال، فربَّ مفوَّض سامٍ لم يكن يرضى أن يستقبل ذوي القيمة الحقيقية من وجوه البلاد، ثم تراه يسعى إلى زيارة "حلقة" من حلقات الذكر، ويقضي هنالك زيارة سياسية تستغرق الساعات. أليس التصوف الذي على هذا الشكل يقتل عناصر المقاومة في الأمم" أهـ. نقلا عن كتاب عمر فروخ "التصوف في الإسلام".

ومن الطرائف المشهورة، أنه لـمّا جاء الرئيس المصري السادات، بعدما عقد صلح الذل والهوان مع الصهاينة، كان في استقباله شيوخ الطرق الصوفية في مطار القاهرة. والعجب أنه كان عدد ممثلي الطرق الصوفية اثنين وسبعين، فما كان من الشيخ محمد جميل غازي رحمه الله إلا أن قال مستهزئا بصنيعهم: "صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ قال «وستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة» فاثنتان وسبعون في "المطار" وواحدة في "القاهرة "!

ولهذا لا تجد لزعماء التصوف في هذه الأيام موقفا ضد الاحتلال الصهيوصليبي، والمشروع الأمريكي الذي يحتضنه. بل هم إما يرونه لا يستحق الاشتغال به، أو يرونه قدرا ماضيا ليس لنا معارضته. أو يرونه حقا مشروعا كما يقوله من يقوله من زنادقة التصوف أتباع ابن عربي أو يعينونه. وكثير منهم من يعينه بالقول أو الفعل إما طمعا في إرضاء الطواغيت ابتغاء الحياة الدنيا. أو تدينا؛ إما ظنا أنه مباح، أو بسبب ضلالة زندقة وحدة الوجود التي تسوي بين الأديان عافانا الله من الكفر.

وقد بينا في فتوى سابقة مفصلة حقيقة التصوف، وما يحمله من بدع وخرافات ما أنزل الله بها من سلطان.

راوي2 07-29-2010 04:22 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
جزاك الله خيرا أخي الصوفيه و أخواتها أهل البدع يعملون بالشهوات الأنفس والضن والبدعه ، أ أنتم سالمين
يقول تعالى :
كتب عليكم القتال و هو كرهن لكم و عسى ان تكرهو شيأ و هو خيرا لكم

عبد اللطيف 07-29-2010 04:32 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
عفوا تصحيحا للايه :)

كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ


الاية كاملة:
كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ
الاية 216 سورة البقرة

عبدالباسط شحادة 07-29-2010 03:39 PM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
الناقد

وقد قصرت همتهم هذه الأيام على التمسح بهذه البدع والخرافة. يسعون إلى إحيائها في زمن تكالبت فيه أمم الكفر على أمتنا وحلـّت جيوشهم بأرض العراق وجزيرة العرب.

والعجب أنهم ـ مع أن التصوف نشأ على الزهد في الدنيا ـ جمعوا مع هذه البدع والبطالة، حب الدنيا والتنافس عليها والتهالك فيها، حتى تقربوا إلى الطواغيت والظلمة وصاروا لهم أعوانا وخدما. لهذا تجد بعضهم لا يبالي أن يعين الكافر المحتل لبلاد الإسلام، بل يقاتل معه من أجل حطام الدنيا، ولئلا يبعده الطاغوت الموالي للكفار عما أشركه فيه من ملذاتها إن هو أنكر عليه موالاة الكافر.
_____________________________________

ان كانت هذه الروايات صدقا بان بعض الصوفية بهذا الوصف انني ابرا الى الله من الذي يكون بمثل ماتتحدث,



ياسبحان الله ومن اين دخلت أمم الكفر واحتلت اخواننا في العراق ومن توجد في اراضيه قواعد وجيوش أمم الكفر


هل تقول من وفي البلاد التي فيها الصوفية حسبنا الله ونعم الوكيل ولاحول ولاقوة الابالله,

سليمان القانونى 07-29-2010 04:28 PM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الناقد (المشاركة 300632)
[COLOR="Blue"]-:

وكذلك كانت في الاستعمار الماضي، كما حكى "مصطفى كامل" في كتابه "المسألة الشرقية" : ومن الأمور المشهورة عن احتلال فرنسا للقيروان، أنَّ رجلاً فرنساويًّا دخل في الإسلام وسمّى نفسه "سيد أحمد الهادي" واجتهد في تحصيل الشريعة حتى وصل إلى درجةٍ عاليةٍ وعُيِّن إماماً لمسجد كبيرٍ في "القيروان". فلما اقترب الجنود الفرنساوية من المدينة استعدَّ أهلها للدفاع عنها وجاؤوا يسألونه أنْ يستشير لهم ضريح شيخٍ في المسجد يعتقدون فيه!. فدخل "سيد أحمد" الضريح ثم خرج مهوِّلاً لهم بما سينالهم من المصائب، وقال لهم بأنَّ الشيخ ينصحكم بالتسليم لأنَّ وقوع البلاد صار بحتاً. فاتبع القوم البسطاء قوله ولم يدافعوا عن "القيروان" أقل دفاع بل دخلها الفرنساويون آمنين. أهـ.

وحين أغار الفرنجة على "المنصورة" قبل منتصف القرن السابع الهجري، اجتمع زعماء الصوفية، أتدري لماذا؟ لقراءة "رسالة القشيري" والمناقشة في كرامات الأولياء. من أجل ذلك يجب ألا نستغرب إذا رأينا المستعمرين يغدقون على الصوفية الجاه والمال، فربَّ مفوَّض سامٍ لم يكن يرضى أن يستقبل ذوي القيمة الحقيقية من وجوه البلاد، ثم تراه يسعى إلى زيارة "حلقة" من حلقات الذكر، ويقضي هنالك زيارة سياسية تستغرق الساعات. أليس التصوف الذي على هذا الشكل يقتل عناصر المقاومة في الأمم" أهـ. نقلا عن كتاب عمر فروخ "التصوف في الإسلام".

ومن الطرائف المشهورة، أنه لـمّا جاء الرئيس المصري السادات، بعدما عقد صلح الذل والهوان مع الصهاينة، كان في استقباله شيوخ الطرق الصوفية في مطار القاهرة. والعجب أنه كان عدد ممثلي الطرق الصوفية اثنين وسبعين، فما كان من الشيخ محمد جميل غازي رحمه الله إلا أن قال مستهزئا بصنيعهم: "صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ قال «وستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة» فاثنتان وسبعون في "المطار" وواحدة في "القاهرة "

.

معلومات جديدة اول مرة اسمع عنها بارك الله فيك

لكن هل من علاقة بين الصوفية والشيعة

فهناك صوفى مصري اسمه ابو العزايم افتى بكفر بنى اميه واعتبر ان ابوسفيان ومعاوية ليسا من الصحابة

http://dostor.org/politics/egypt/10/...?quicktabs_1=0

http://www.alsalafway.com/Forum/showthread.php?t=7216

وهذه الفتوى اثارت ضجة فى مصر الاسبوع الماضى

راوي2 07-30-2010 03:38 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
جزاك الله خيرا أخي عبد اللطيف

farsalmahdy 07-30-2010 04:00 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
من قال الصوفية صامتون فقناة الصوفية 24 ساعة تلعلع بالنشيد وهز الكروش :D:D

arabian117 07-30-2010 05:59 PM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
السلام عليكم
مع احترامي لجميع الآراء . لكن كل ما ترونه لا يمت الى الصوفية الصحيحة الى شيئ .

شكراً

سكون الليل 07-31-2010 02:45 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة arabian117 (المشاركة 301720)
السلام عليكم
مع احترامي لجميع الآراء . لكن كل ما ترونه لا يمت الى الصوفية الصحيحة الى شيئ .

شكراً

وهل هناك صوفية صحيحة وصوفية مزورة !!!!

البدون 07-31-2010 02:52 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سكون الليل (المشاركة 302001)
وهل هناك صوفية صحيحة وصوفية مزورة !!!!

نعم فية يا سكون الليل

الحارث 07-31-2010 03:09 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة arabian117 (المشاركة 301720)
السلام عليكم
مع احترامي لجميع الآراء . لكن كل ما ترونه لا يمت الى الصوفية الصحيحة الى شيئ .

شكراً

================================================== =======================

ماذا تقصد اخي

الصوفيه الصحيحه هات لنا ماتعرفه

سكون الليل 07-31-2010 03:13 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البدون (المشاركة 302005)
نعم فية يا سكون الليل

حبذا لو تعطينا نبذة عن الصوفية الصحيحة ؟
وما هي أولوياتهم و أهدافهم

صاحب صاحبه 07-31-2010 03:14 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اصل الصوفيه هي ___ سوفيا ___ وهي كلمة مشتقة من اليونانيه وهي تعني الحكمة اي انها فلسفة افلاطونيه ولها تحاليل كثر ولكن هذا اقربها
بدات بتصوف الى ان صارت الصوفيه و هي حركة دينه كانت دخيله على العالم الاسلامي عقب الفتوحات وانتشار الاسلام في بقاع الارض وتقدم حضارته ونغماس الناس في الترف هنا بدت وهي حركه كانت لها مابدي لا يعيبها شي في الدين الا ان ماكان بدعه فهو في الضلال ومن فتاوي ابن تيميه فيهم انه لم يجيز اعمالهم التي فيها اشرك لله وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا
اما ياخي لماذا هم ساكتون فهم من القرن الثالث الهجري وهم صامتون هداهم الله او اسكت الله قلوبهم فاني لا ارى منهم الا الخذلان وياليت الامر يقتصر على الصوفيه بل انها فرق كثيره ولكن لا حياة لمن تنادي

البدون 07-31-2010 03:16 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سكون الليل (المشاركة 302025)
حبذا لو تعطينا نبذة عن الصوفية الصحيحة ؟
وما هي أولوياتهم و أهدافهم

قبل لا اجاوبك

من تعرف من العلماء

سكون الليل 07-31-2010 03:25 AM

رد: لماذا الصوفية صامتون عن الحملة الصليبية والمشروع الأمريكي؟
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البدون (المشاركة 302028)
قبل لا اجاوبك

من تعرف من العلماء

الشيخ أبو بكر جابر الجزائري
العلامة ابن العثيمين
ابن القيم
ابن تيمية
محمد ناصر الدين الألباني
رحمة الله عليهم أجمعين


الساعة الآن 03:40 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.